أخبار عاجلة
0
_ad_free_version_header_stripe المزيد من التفاصيل

صدمة بين محدودي الدخل في مصر بعد حديث السيسي عن رفع سعر الخبز المدعم

السلع والعقود الآجلة05 أغسطس 2021 ,16:12
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
هذا المقال موجود أصلاً في العناصر المحفوظة
 
2/2 © Reuters. عامل يحمل خبزا في القاهرة بصورة من أرشيف رويترز. 2/2

من إيهاب فاروق

القاهرة ‭5‬ (رويترز) - أثار حديث الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عن رفع سعر رغيف الخبز المدعم للمرة الأولى في عقود صدمة بين محدودي الدخل في أكثر الدول العربية سكانا، في حين يترقب خبراء اقتصاد تحديد قيمة الزيادة لمعرفة مدى تأثيرها المتوقع على معدل التضخم.

ويوم الثلاثاء، فاجأ السيسي نحو 71 مليون مستفيد من منظومة دعم الخبز، سواء بشكل مباشر من خلال شراء الرغيف بخمسة قروش أو من يحصلون على عشرة كيلوجرامات من الدقيق شهريا من المستودعات، بقوله "جه الوقت اللي رغيف العيش أبو خمسة صاغ (قروش) ده يزيد تمنه... مش معقولة أدي 20 رغيف بثمن سيجارة".

وأبقت مصر منذ الستينيات على برنامج دعم ضخم ومكلف في كثير من الأحيان يوفر الخبز الرخيص لما يقرب من 71 مليونا من سكانها البالغ عددهم أكثر من 100 مليون نسمة.

وقال اقتصاديون منذ سنوات إن على مصر كبح برنامج الدعم الموسع للحد من الإنفاق الحكومي، في حين ارتفعت أسعار القمح بشكل كبير بسبب مخاوف الإمدادات في ظل جائحة كورونا.

وتقول وفاء بكر من منطقة شبرا الخيمة وأغلب سكانها من الطبقة العاملة وتقع على مشارف القاهرة "مكناش مصدقين في الأول لما سمعنا الجيران بتتكلم عن زيادة سعر العيش .. محدش صدق (SE:2130) الكلام غير لما شوفناه في التلفزيون واتصدمنا كلنا، هنعيش إزاي دلوقتي والفلوس هتكفينا إزاي".

وتضيف "العيش أهم حاجة في حياتنا وكل اللي زينا بالمناطق الشعبية.. يا ريت حد يحس بينا".

ولم يحدد السيسي في حديثه يوم الثلاثاء لدى افتتاح منشأة لإنتاج المواد الغذائية مقدار الزيادة المحتملة، لكن أي تغيير في منظومة دعم الغذاء مسألة شديدة الحساسية في أكبر دولة مستوردة للقمح في العالم.

وقال حسن محمدي رئيس شعبة المخابز بغرفة الحبوب في اتحاد (SE:7020) الصناعات المصرية "قرار تحريك سعر الخبز المدعم تأخر سنوات طويلة... قرار صائب حفاظا على المواطن وعلى رغيف الخبز... رغيف الخبز كرامته متهانة، بخلاف استخدامه كعلف للطيور والمواشي".

وأضاف "لابد أن يصاحب زيادة السعر تحسين جودة الرغيف من خلال استبدال دقيق 82 بالمئة الذي ترتفع به الرطوبة إلى نوعية أفضل ولتكن دقيق 76-80 بالمئة".

وتبلغ قيمة فاتورة دعم الخبز المتوقعة في السنة المالية الحالية 2021-2022 نحو 44.884 مليار جنيه بينما تحتاج الحكومة لتوفير ثمانية مليارات لتوفير الوجبات المدرسية التي تعتزم تقديمها للتلاميذ في العام الدراسي المقبل.

وفي المنيا جنوب مصر تساءل أبو محمود (53 عاما) الذي يعمل عملا حرا هل يناسب استقطاع أموال من دعم الخبز لإنجاح مشروع التغذية المدرسية، وهل تغذية تلميذ واحد من أسرة واحدة أهم من إطعام أسرة بأكملها.

ولم تهدأ منصات التواصل الاجتماعي منذ حديث السيسي وحتى الآن عن رغيف الخبز وسيطر عليها وسم (هاشتاج) #إلا رغيف الخبز.

وقال ديفيد باتر المحلل السياسي والاقتصادي المتخصص في شؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى تشاتام هاوس إن الحكومة طبقت تدابير موجهة بشكل أفضل مثل برنامج تكافل وكرامة للتحويلات النقدية.

وأضاف "كانت هناك عملية تمهيد طويلة لهذه الخطوة، بما في ذلك خفض وزن الرغيف من 130 جراما إلى 110 جرامات ثم إلى 90 جراما في أغسطس الماضي".

وقال "لذلك فالحديث عن أن خمسة قروش للرغيف ليست أمرا مقدسا كان موجودا منذ بعض الوقت" مضيفا أن بعض الحسابات تشير إلى أن زيادة سعر الرغيف إلى مثليه ليصل إلى عشرة قروش بالإضافة إلى زيادة حجمه قد توفر أربعة مليارات جنيه سنويا.

وأشعلت آخر محاولة لزيادة أسعار الخبز، في عام 1977 خلال عهد الرئيس الراحل أنور السادات، أعمال شغب دامية لم تتوقف إلا بعد إلغاء القرار.

* "خط أحمر"

يقول أحمد سعيد من محافظة الشرقية شمال شرقي القاهرة "كنا نقبل بالجودة المتدنية لرغيف الخبز، لا نستطيع الاعتماد على الخبز الحر لارتفاع أسعاره... سعر رغيف الخبز المدعم خط أحمر هناك أرامل وأيتام ليس لهم دخل ثابت".

وقال السيسي خلال حديثه "مبقولش نغليه قوي زي ما بيقف علينا بستين أو 65 قرشا، ولكن هذا الأمر لازم يتوقف".

وأضاف "مفيش حاجة بتثبت على حالها بالطريقة دي على مدى 20 أو 30 سنة ونقول إن الرقم ده محدش يمسه".

وكان هناك اختلاف واضح بين محدودي الدخل في البلاد وبين أصحاب المستويات الأعلى فبينما يرى الفريق الأول أن أي زيادة في السعر تزيد فقرهم ومعاناتهم اليومية، يرى الفريق الثاني أن الخطوة مهمة ولا بديل عنها لإصلاح خلل عبء الدين في الموازنة.

ويقول الشيخ إبراهيم رضوان إمام وخطيب أحد المساجد في محافظة كفر الشيخ التي تقع على بعد 140 كيلومترا تقريبا شمالي القاهرة "بلاش رغيف العيش سيادة الرئيس لأنه ساتر بيوت كتير... يا ريس الفقير بيروح يجيب أي شيء بسيط وبجانبه العيش المدعم لا يمكننا الاستغناء عنه أو تحمل أي زيادة به".

وانخفض معدل الفقر في مصر إلى 29.7 بالمئة في السنة المالية 2019-2020 من 32.5 بالمئة في 2017-2018 وفقا لأرقام وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية.

وعادة ما يصاحب رفع الدعم عن أي سلعة في مصر ولو بشكل جزئي ارتفاع أسعار أكثر من منتج آخر لضعف الرقابة والسيطرة على الأسواق مما يسبب زيادة مؤشرات التضخم بالبلاد.

وتقول رضوى السويفي من فاروس القابضة للاستثمارات المالية "طبعا أي زيادة في سعر الخبز المدعم ستؤثر على أرقام التضخم لكن لا نستطيع تحديد النسبة لعدم الإعلان عن وزن الخبز المدعم من معادلة قياس التضخم بمصر".

وأضافت "المصانع هي الأخرى قد تستغل زيادة الخبز المدعم لتمرير بعض الزيادات للمستهلك نتيجة ارتفاع التكلفة التي يعانون منها من فترة بسبب ارتفاع أسعار الخامات العالمية... لكن لا يمكننا إغفال الجزء الإيجابي من القرار في خفض بنود الدعم بالموازنة وتراجع الاحتياج للاقتراض من الخارج لسد الفجوة التمويلية".

وزاد تضخم أسعار المستهلكين بالمدن المصرية إلى 4.9 بالمئة على أساس سنوي في يونيو حزيران من 4.8 بالمئة في مايو أيار لكنه يظل أقل من المستوى الذي يستهدفه البنك المركزي المصري حتى نهاية 2022 عند سبعة بالمئة، مع نقطتين مئويتين بالزيادة أو النقصان.

وتقول عبير السيد من محافظة الشرقية "قد نستغنى عن وجبة يومية لنستطيع مواصلة العيش... هناك زيادات في أسعار الكهرباء (SE:5110) وكل الخدمات والسلع وكل ذلك فوق طاقة أي أسرة".

(شارك في التغطية يوسف سابا من القاهرة وأحمد منصور من كفر الشيخ - تحرير سها جادو للنشرة العربية)

صدمة بين محدودي الدخل في مصر بعد حديث السيسي عن رفع سعر الخبز المدعم
 

مقالات ذات صله

وزير الطاقة القطري: ارتفاع أسعار الغاز ليس أزمة ويعكس نقصا في الاستثمار
وزير الطاقة القطري: ارتفاع أسعار الغاز ليس أزمة ويعكس نقصا في الاستثمار بواسطة رويترز - 21 سبتمبر 2021

دبي (رويترز) - قال وزير الطاقة القطري يوم الثلاثاء إنه يعتقد أن أسعار الغاز المرتفعة حاليا تعكس نقصا في الاستثمار، إلى جانب نقص الإمدادات، لكنه أضاف أنه لا يعتبر الوضع أزمة. وقال...

الذهب يتراجع هامشيًا قبيل انطلاق اجتماع الاحتياطى الفيدرالى اليوم
الذهب يتراجع هامشيًا قبيل انطلاق اجتماع الاحتياطى الفيدرالى اليوم بواسطة Alborsanews - 21 سبتمبر 2021

تراجعت أسعار الذهب خلال تعاملات الثلاثاء قبل انطلاق اجتماع السياسة النقدية لدى بنك الاحتياطي الفيدرالي، وسط ترقب قراره بشأن برنامج شراء الأصول المرتبط بجائحة “كورونا”. كما يتابع...

أضف تعليق

التعليمات لكتابة التعليقات

ننصحك باستخدام التعليقات لتكون على تواصل مع المستخدمين، قم بمشاركة ارائك ووجه اسألتك للمؤلف وللمستخدمين الاخرين. ومع ذلك، من أجل الحفاظ على مستوى عالٍ، الرجاء الحفاظ وأخذ المعايير التالية بعين الاعتبار:

  • إثراء الحوار
  •  إبق مركز على الموضوع وفي المسار الصحيح. تستطيع فقط الكتابة عن المواد التي هي ذات الصلة بالموضوع التي تجري مناقشتها..
  •  الاحترام. يمكن طرح الآراء حتى السلبية بشكل إيجابي ودبلوماسي.
  •  استخدام معيار لأسلوب الكتابة. التي تشمل على علامات الترقيم.
  • ملاحظة: سيتم حذف البريد المزعج و / أو الرسائل الترويجية والروابط داخل التعليق
  • تجنب الألفاظ النابية أو الهجمات الشخصية الموجهة للمؤلف أو لأي مستخدم آخر.
  • غير مسموح بتعليقات إلا المكتوبة باللغة العربية فقط.

سيتم حذف الرسائل غير المرغوب فيها وسيتم منع الكاتب من تسجيل الدخول الى Investing.com.

أكتب ارائك هنا
 
هل أنت واثق من رغبتك في حذف هذا الرسم البياني؟
 
أدخل
قم بالنشر أيضاً على:
 
هل تريد إستبدال الرسم البياني المرفق برسم بياني جديد؟
1000
لقد تم إيقاف إمكانية التعليق لك بسبب تقارير سلبية من المستخدمين. ستتم مراجعة حالتك من قبل مشرفينا.
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
شكراً لتعليقك. يرجى الأخذ بعين الإعتبار أن جميع التعليقات سيتم الموافقة عليها بعد الفحص من قِبل أحد المشرفين. ولذلك قد تستغرق بعض الوقت قبل أن تظهر على الموقع.
 
هل أنت واثق من رغبتك في حذف هذا الرسم البياني؟
 
أدخل
 
هل تريد إستبدال الرسم البياني المرفق برسم بياني جديد؟
1000
لقد تم إيقاف إمكانية التعليق لك بسبب تقارير سلبية من المستخدمين. ستتم مراجعة حالتك من قبل مشرفينا.
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
إضافة رسم بياني إلى تعليق
تأكيد الحظر

هل أنت تريك بالتأكيد الحظر %USER_NAME%؟

إن قيامك بهذا يعني أنك و%USER_NAME% لن تكونا قادرين على رؤية مشاركات الأخرى على Investing.com.

لقد تم إضافة %USER_NAME% بنجاح إلى قائمة الحظر

بما أنك قد قمت برفع الحظر للتو عن هذا الشخص، فإنه يتوجب عليك الإنتظار 48 ساعة قبل أن تتمكن من تجديد الحظر.

قم بالإبلاغ عن هذا التعليق

أخبرنا كيف تشعر حيال هذا التعليق

تم الإبلاغ عن التعليق

شكرا جزيلا

تم إرسال تقريرك إلى مشرفينا لمراجعته
توضيح المخاطر: Fusion Media would like to remind you that the data contained in this website is not necessarily real-time nor accurate. All CFDs (stocks, indexes, futures) and Forex prices are not provided by exchanges but rather by market makers, and so prices may not be accurate and may differ from the actual market price, meaning prices are indicative and not appropriate for trading purposes. Therefore Fusion Media doesn't bear any responsibility for any trading losses you might incur as a result of using this data.

Fusion Media or anyone involved with Fusion Media will not accept any liability for loss or damage as a result of reliance on the information including data, quotes, charts and buy/sell signals contained within this website. Please be fully informed regarding the risks and costs associated with trading the financial markets, it is one of the riskiest investment forms possible.
إنشاء حساب عبر جوجل
أو
إنشاء حساب عبر البريد الالكتروني