أخبار عاجلة
0

ميزانية سلطنة عمان لسنة 2018 تزيد الإنفاق وتبقي العجز دون تغيير

اخبار عالمية01 يناير 2018 ,19:55
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
هذا المقال موجود أصلاً في العناصر المحفوظة
 
© Reuters. ميزانية سلطنة عمان لسنة 2018 تزيد الإنفاق وتبقي العجز دون تغيير

من أندرو تورشيا

دبي (رويترز) - أظهرت موازنة عمان لعام 2018 التي وافق عليها السلطان قابوس يوم الاثنين زيادة في الإنفاق على حساب تسجيل عجز كبير على الرغم من القلق المتزايد وسط وكالات التصنيف الائتماني بشأن متانة الأوضاع المالية للبلاد.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن بيان لوزارة المالية أن الميزانية تتضمن إنفاقا متوقعا بقيمة 12.5 مليار ريال (32.5 مليار دولار) هذا العام ارتفاعا من 11.7 مليار ريال في الميزانية الأصلية لعام 2017.

ومن المتوقع أن تكون الإيرادات 9.5 مليار ريال ارتفاعا من 8.7 مليار ريال في ميزانية عام 2017، وهو ما يجعل العجز المتوقع هذا العام ثلاثة مليارات ريال، أي ما يعادل العجز المتوقع في ميزانية العام الماضي.

وتفترض ميزانية عام 2018 متوسط سعر للنفط عند 50 دولارا للبرميل ارتفاعا من 45 دولارا لعام 2017. وسعر خام برنت الآن فوق 65 دولارا للبرميل، ومن ثم فإن إيرادات السلطنة من المتوقع أن ترتفع بأكثر من التوقعات إذا ظلت أسعار النفط مستقرة.

وعلى الرغم من ذلك، فإن الميزانية تتوقع عجزا في 2018 يبلغ عشرة في المئة من الناتج المحلي الإجمالي، وهو أعلى كثيرا من مستويات يراها خبراء اقتصاد مستدامة في الأجل الطويل.

وقالت وزارة المالية يوم الاثنين إنها تحتاج إلى مواصلة زيادة الإنفاق لدعم النمو الاقتصادي ومستويات المعيشة، مع بناء منازل وتقديم مساعدات أخرى لمحدودي الدخل.

ومع احتياطيات نفطية ومالية أصغر من جيرانها الأثرياء، تنفق السلطنة بكثافة على المشروعات الصناعية والبنية التحتية في محاولة لتنويع اقتصادها وتقليص اعتماده على صادرات النفط.

لكن تلك الاستراتيجية ليست مطمئنة لوكالات التصنيف الائتماني. ففي الشهر الماضي خفضت وكالة فيتش تصنيف سلطنة عمان درجة واحدة إلى ‭‭‭BBB-‬‬‬ وهو أعلى قليلا من نطاق التصنيفات العالية المخاطر مع نظرة مستقبلية سلبية، مشيرة إلى عجز الميزانية. وخفضت وكالة ستاندرد آند بورز بالفعل تقييمها للدين العماني إلى عالي المخاطر.

ومن بين العجز المتوقع بثلاثة مليارات ريال في 2018، هناك 500 مليون ريال سيتم تغطيتها من خلال السحب من الاحتياطيات، بينما سيتم تغطية باقي العجز من خلال اقتراض خارجي وداخلي.

وأظهرت أحدث بيانات من وزارة المالية أن العجز الفعلي للميزانية الحكومية تقلص في الأشهر العشرة الأولى من 2017 إلى 3.20 مليار ريال من 4.81 مليار ريال قبل عام.

وأبلغت مصادر من وزارة المالية وسائل إعلام محلية الأسبوع الماضي بأن عمان ستؤجل تطبيق ضريبة للقيمة المضافة نسبتها خمسة بالمئة حتى 2019، بدلا من فرضها في 2018، كما كان مخططا أصلا، لإتاحة المزيد من الوقت أمام السلطات الضريبية والشركات كي يستعدوا لها. وعلى الرغم من ذلك، ستفرض السلطنة ضريبة جديدة على المشروبات السكرية ومنتجات التبغ بحلول منتصف 2018.

وقالت الوزارة يوم الاثنين إنها ستمضي قدما في برنامج خصخصة وإنها تعمل على بيع بعض الشركات الحكومية في عام 2018.

وأعلنت الحكومة منذ عدة سنوات أنها ستطلق برنامجا رئيسيا للخصخصة، لكنها لم تحرز تقدما يذكر في هذا الصدد منذ ذلك الحين.

(إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير إسلام يحيي)

ميزانية سلطنة عمان لسنة 2018 تزيد الإنفاق وتبقي العجز دون تغيير
 

أضف تعليق

التعليمات لكتابة التعليقات

ننصحك باستخدام التعليقات لتكون على تواصل مع المستخدمين، قم بمشاركة ارائك ووجه اسألتك للمؤلف وللمستخدمين الاخرين. ومع ذلك، من أجل الحفاظ على مستوى عالٍ، الرجاء الحفاظ وأخذ المعايير التالية بعين الاعتبار:

  • إثراء الحوار
  •  إبق مركز على الموضوع وفي المسار الصحيح. تستطيع فقط الكتابة عن المواد التي هي ذات الصلة بالموضوع التي تجري مناقشتها..
  •  الاحترام. يمكن طرح الآراء حتى السلبية بشكل إيجابي ودبلوماسي.
  •  استخدام معيار لأسلوب الكتابة. التي تشمل على علامات الترقيم.
  • ملاحظة: سيتم حذف البريد المزعج و / أو الرسائل الترويجية والروابط داخل التعليق
  • تجنب الألفاظ النابية أو الهجمات الشخصية الموجهة للمؤلف أو لأي مستخدم آخر.
  • غير مسموح بتعليقات إلا المكتوبة باللغة العربية فقط.

سيتم حذف الرسائل غير المرغوب فيها وسيتم منع الكاتب من تسجيل الدخول الى Investing.com.

أكتب ارائك هنا
 
هل أنت واثق من رغبتك في حذف هذا الرسم البياني؟
 
أدخل
قم بالنشر أيضاً على:
 
هل تريد إستبدال الرسم البياني المرفق برسم بياني جديد؟
1000
لقد تم إيقاف إمكانية التعليق لك بسبب تقارير سلبية من المستخدمين. ستتم مراجعة حالتك من قبل مشرفينا.
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
شكراً لتعليقك. يرجى الأخذ بعين الإعتبار أن جميع التعليقات سيتم الموافقة عليها بعد الفحص من قِبل أحد المشرفين. ولذلك قد تستغرق بعض الوقت قبل أن تظهر على الموقع.
 
هل أنت واثق من رغبتك في حذف هذا الرسم البياني؟
 
أدخل
 
هل تريد إستبدال الرسم البياني المرفق برسم بياني جديد؟
1000
لقد تم إيقاف إمكانية التعليق لك بسبب تقارير سلبية من المستخدمين. ستتم مراجعة حالتك من قبل مشرفينا.
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
إضافة رسم بياني إلى تعليق
تأكيد الحظر

هل أنت تريك بالتأكيد الحظر %USER_NAME%؟

إن قيامك بهذا يعني أنك و%USER_NAME% لن تكونا قادرين على رؤية مشاركات الأخرى على Investing.com.

لقد تم إضافة %USER_NAME% بنجاح إلى قائمة الحظر

بما أنك قد قمت برفع الحظر للتو عن هذا الشخص، فإنه يتوجب عليك الإنتظار 48 ساعة قبل أن تتمكن من تجديد الحظر.

قم بالإبلاغ عن هذا التعليق

أخبرنا كيف تشعر حيال هذا التعليق

تم الإبلاغ عن التعليق

شكرا جزيلا

تم إرسال تقريرك إلى مشرفينا لمراجعته
توضيح المخاطر: Fusion Media would like to remind you that the data contained in this website is not necessarily real-time nor accurate. All CFDs (stocks, indexes, futures) and Forex prices are not provided by exchanges but rather by market makers, and so prices may not be accurate and may differ from the actual market price, meaning prices are indicative and not appropriate for trading purposes. Therefore Fusion Media doesn't bear any responsibility for any trading losses you might incur as a result of using this data.

Fusion Media or anyone involved with Fusion Media will not accept any liability for loss or damage as a result of reliance on the information including data, quotes, charts and buy/sell signals contained within this website. Please be fully informed regarding the risks and costs associated with trading the financial markets, it is one of the riskiest investment forms possible.
إنشاء حساب عبر جوجل
أو
إنشاء حساب عبر البريد الالكتروني