🟢 هل فاتك ارتفاع السوق؟ اعرف كيف لحق به 120 ألف من متابعينا.احصل على 50% خصم

السعودية تقود تراجع أسواق الخليج وسط مخاوف الركود

تم النشر 25/09/2022, 17:11
© Reuters. متعاملون خلال التداول في بورصة أبوظبي في صورة من أرشيف رويترز.
DX
-
LCO
-
CL
-
TASI
-
2310
-
3040
-
EGX30
-
COMI
-
3001
-
2222
-

من عتيق شريف

(رويترز) - قادت سوق الأسهم السعودية التراجعات في أسواق الشرق الأوسط يوم الأحد، بضغط من هبوط أسعار الطاقة يوم الجمعة والمخاوف من احتمال أن يؤدي قيام البنوك المركزية الرئيسية بإعلان زيادات كبيرة في أسعار الفائدة بهدف كبح التضخم إلى ركود عالمي.

وتراجع المؤشر الرئيسي في السعودية بنسبة 2.6 بالمئة، مسجلا أكبر انخفاض يومي منذ أواخر يونيو حزيران، متأثرا بعمليات بيع واسعة.

وانخفض سهم رتال للتطوير العمراني أربعة بالمئة، فيما أنهى سهم عملاق الطاقة أرامكو (TADAWUL:2222) التداولات على هبوط بنسبة 2.6 بالمئة.

وتراجعت أسعار النفط الخام، المحفز الرئيسي للأسواق المالية الخليجية، بنحو خمسة بالمئة إلى أدنى مستوى في ثمانية أشهر يوم الجمعة، ووصل الدولار الأمريكي إلى أقوى مستوى له منذ أكثر من عقدين، وسط مخاوف من أن يؤدي ارتفاع أسعار الفائدة إلى دفع الاقتصادات الكبرى إلى الركود وبالتالي تراجع الطلب على النفط.

وقال دانيال تقي الدين الرئيس التنفيذي لشركة بي.دي سويس مينا إن المؤشر السعودي سيبقى منكشفا على المزيد من عمليات تصحيح الأسعار مع توقعات بمواصلة تباطؤ الطلب على النفط.

وتراجع مؤشر الطاقة في السعودية بنسبة 2.7 بالمئة.

لكن سهم شركة أسمنت حائل (TADAWUL:3001) ارتفع بأكثر من ثمانية بالمئة في أكبر مكسب خلال جلسة واحدة منذ ديسمبر كانون الأول 2021 مدفوعا بمحادثات للاستحواذ مع أسمنت القصيم (TADAWUL:3040).

ووقعت أسمنت القصيم مذكرة تفاهم غير ملزمة يوم الأحد مع أسمنت حائل للاستحواذ على كل أسهمها المصدرة.

وتراجع سهم أسمنت القصيم 2.9 بالمئة.

وفي قطر، أغلق المؤشر الرئيسي على تراجع نسبته 1.5 بالمئة ليسجل خسائر للجلسة الثانية على التوالي، مع تراجع 18 سهما من أصل 20 سهما على المؤشر، بما في ذلك شركة البتروكيماويات (TADAWUL:2310) صناعات قطر التي هبط سهمها بنسبة 3.2 بالمئة.

وخارج منطقة الخليج، تراجع المؤشر الرئيسي بالبورصة المصرية بنسبة 0.3 بالمئة، متأثرا بانخفاض نسبته 2.1 بالمئة في سهم البنك التجاري الدولي (EGX:COMI).

ويقول تقي الدين إن معنويات المستثمرين تتجه بشكل متزايد إلى تجنب المخاطرة مما قد يدفع السوق لمزيد من الانخفاض.

السعودية.. انخفض المؤشر 2.6 بالمئة إلى 11161 نقطة.

قطر.. تراجع المؤشر 1.5 بالمئة إلى 12452 نقطة.

مصر.. هبط المؤشر 0.3 بالمئة إلى 9895 نقطة.

البحرين.. نزل المؤشر 1.4 بالمئة إلى 1901 نقطة.

© Reuters. متعاملون خلال التداول في بورصة أبوظبي في صورة من أرشيف رويترز.

سلطنة عمان.. تراجع المؤشر 0.3 بالمئة إلى 4458 نقطة.

الكويت.. انخفض المؤشر 2.5 بالمئة إلى 8122 نقطة.

(إعداد مروة غريب للنشرة العربية - تحرير سلمى نجم)

أحدث التعليقات

قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.