😎 تخفيضات الصيف: خصم يصل لـ 50% على الأداة الأفضل لاختيار أفضل الأسهم بتقنيات AI مع InvestingProاحصل على الخصم

شركة ألفا وأوميغا لأشباه الموصلات تستفيد من إجراءات اعتماد إنفيديا المعدلة

تم النشر 20/06/2024, 20:05
© Reuters
NVDA
-
AOSL
-

وفقًا لأحدث التحليلات الصادرة عن شركة TF International Securities، يشير خبراؤها إلى أن شركة Alpha & Omega Semiconductor (AOSL) في طريقها لتصبح مزودًا جديدًا لمكونات GB200 وإحدى الشركات الرئيسية التي ستستفيد من التعديلات الأخيرة على إجراءات اعتماد Nvidia.

ويشير الخبراء إلى أن الرئيس التنفيذي لشركة Nvidia، جنسن هوانج، قد أعلن مؤخرًا عن نية الشركة تقديم نسخة جديدة من معالج الذكاء الاصطناعي الأعلى كل عام.

ويرى هؤلاء الخبراء أنه على الرغم من أن هذا النهج يزيد من الميزة التنافسية لشركة إنفيديا إلا أنه يطرح أيضاً صعوبات تشغيلية. وأهمها ضرورة الإسراع في عملية الموافقة على موردي المكونات الجديدة مع تسريع عملية تطوير أنظمتها.

كتب الخبراء: "تشير أحدث الأبحاث التي أجريتها إلى أن إنفيديا بدأت في توحيد عمليات الشراء والموافقة على المكونات المستخدمة في أنظمة الذكاء الاصطناعي المختلفة، بهدف تسريع وتيرة الموافقة على الموردين". ويضيفون أنه بالنسبة للموردين الذين حصلوا بالفعل على موافقة HGX/DGX H100، يمكن جعل عملية الموافقة على GB200 أكثر كفاءة، مما يسمح بمشاركة أسرع في توريد مكونات GB200.

"تقوم AOSL حاليًا بتوفير MOSFET ودوائر الطاقة المتكاملة لأنظمة HGX/DGX H100. ونتيجة للتعديلات التي أدخلتها إنفيديا على إجراءات الموافقة على الموردين، من المتوقع أن تتم الموافقة على شركة AOSL كمزود جديد لمكونات GB200 وأن تبدأ في توريدها بحلول نهاية هذا العام، وبالتالي زيادة حصتها السوقية في طلبات مكونات GB200 ذات متوسط سعر البيع المرتفع، في منافسة مع شركات مثل Renesas وMPS".

ويتوقع الخبراء أنه نظرًا للتغييرات التي طرأت على إجراءات اعتماد إنفيديا، فمن المرجح أن يسرع عدد متزايد من الشركات في التقدم لتصبح موردة لمكونات GB200. ومن المتوقع أن يصبح هذا الاتجاه مجالًا مهمًا للاهتمام الاستثماري في النصف الثاني من عام 2024.


تم إنشاء هذه المقالة وترجمتها بمساعدة الذكاء الاصطناعي وتمت مراجعتها من قبل أحد المحررين. لمزيد من التفاصيل، يُرجى الرجوع إلى الشروط والأحكام الخاصة بنا.

أحدث التعليقات

قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.