احصل على خصم 40%
🔥 لا تفوت فرصة صعود الأسهم.. أكبر حيتان التكنولوجيا يسجلون صعودًا بـ 7.1%. استراتيجية فريدة لانتقاء الأسهم بالذكاء الاصطناعياحصل على 40% خصم

تقارير الاستخبارات الهولندية عن تجسس صيني في قطاعات رئيسية

محرربراندو بريتشي
تم النشر 18/04/2024, 20:53
ASMI
-
ASML
-
ASML
-

في كشفٍ هام، ذكرت وكالة الاستخبارات العسكرية الهولندية MIVD أن الجواسيس الصينيين يستهدفون الصناعات الهولندية الرئيسية، بما في ذلك أشباه الموصلات والفضاء والقطاعات البحرية. والهدف، وفقًا للتقرير السنوي للوكالة الذي صدر يوم الخميس، هو تعزيز القدرات العسكرية الصينية.

ويوضح التقرير أن الصين تسعى بنشاط للحصول على المعرفة والخبرة التقنية الغربية لتحقيق الاستقلال عن الغرب من حيث التكنولوجيا والمعرفة. والهدف النهائي هو تطوير قوة عسكرية تنافس أي قوة عسكرية في العالم. ولتحقيق ذلك، لا تكتفي الصين باستخدام السبل القانونية مثل الأبحاث والاستثمارات فحسب، بل توظف وكالاتها الاستخباراتية للحصول على التكنولوجيا المتقدمة.

وأبرزت الوكالة أن هذا جزء من نمط أوسع من التجسس السياسي الصيني ضد هولندا وحلفائها. وأشارت الوكالة إلى أن جهود الصين في التجسس قد توسعت من حيث النطاق والكثافة والتطور التقني خلال العام الماضي.

وفي حالة بارزة من حالات التجسس الإلكتروني التي نسبتها الاستخبارات الهولندية إلى الصين، أفادت تقارير أن جواسيس إلكترونيين مدعومين من الدولة تسللوا إلى شبكة عسكرية هولندية العام الماضي. وقد اعترفت الاستخبارات الهولندية بهذه الحادثة علناً لأول مرة في فبراير.

وقد اتخذت هولندا خطوات لحماية التكنولوجيا الحساسة من خلال التوافق مع مبادرة أمريكية تهدف إلى منع الصين من الحصول على بعض تقنيات صناعة الرقائق الإلكترونية. وقد شمل ذلك تقييد الصادرات من شركة ASML، وهي شركة هولندية رائدة في مجال تصنيع معدات أشباه الموصلات الهولندية، وخاصةً معدات الأشعة فوق البنفسجية العميقة المتقدمة (DUV) إلى العملاء الصينيين.

وقد سعت الحكومة الأمريكية هذا الشهر إلى إقناع هولندا بمنع شركة ASML من صيانة بعض معداتها في الصين، وفقًا لمصادر مطلعة على هذه المسألة.

يذكر تقرير MIVD أيضًا أن الصين ليست مهتمة فقط بالمعرفة العسكرية ولكنها تستهدف أيضًا الصناعات المتقدمة الأخرى. تتنوع الأساليب التي تستخدمها الصين للحصول على التكنولوجيا في هولندا، وتشمل التجسس الإلكتروني، واستخدام المطلعين على بواطن الأمور، وعمليات الاستحواذ، وتجاوز قيود التصدير، وتقنيات الهندسة العكسية التي لا تتطلب تراخيص.

إعلانات طرف ثالث. ليس عرضًا أو ترشيحًا من Investing.com. يمكنك رؤية الإفصاح من هُنا أو إزالة الإعلانات< .

وقد تورطت الجامعات الصينية أيضًا في أنشطة التجسس هذه، حيث يشير التقرير إلى أن العلماء المنتسبين إلى الشركات الغربية غالبًا ما يكون لهم علاقات مع أجهزة الأمن الصينية والشركات المملوكة للدولة. ويلعب هذا الدور المزدوج دوراً هاماً في استراتيجية الصين لجمع المعلومات الاستخباراتية والمعرفة التقنية.

هذا المقال تمت كتابته وترجمته بمساعدة الذكاء الاصطناعي وتم مراجعتها بواسطة محرر. للمزيد من المعلومات انظر إلى الشروط والأحكام.

أحدث التعليقات

قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.