💼 احمِ محفظتك مع اختيارات الأسهم المدعومة بالذكاء الاصطناعي من InvestingPro - الآن خصم يصل إلى 50% احصل على الخصم

الذهب يعود للأحمر وسط تعافي الدولار والسندات قبيل صدور مبيعات التجزئة الأمريكي

تم النشر 18/06/2024, 12:42
© Reuters الذهب يعود للأحمر وسط تعافي الدولار والسندات قبيل صدور مبيعات التجزئة الأمريكي
XAU/USD
-
DX
-
US10YT=X
-

Arabictrader.com - شهدت أسعار الذهب تراجعا هامشيا خلال تعاملات يوم الثلاثاء لتواصل خسائرها للجلسة الثانية على التوالي بعد أن محت أرباحها الضئيلة التي حققتها بوقت مبكر من الجلسة خلال تداولات الفترة الآسيوية، حيث لاقى الذهب ضغوطا هبوطيا وسط ترقب المستثمرين صدور بيانات مبيعات التجزئة والإنتاج الصناعي الهامة في الولايات المتحدة.

الذهب الآن

وعلى صعيد التداولات، تراجعت أسعار العقود الفورية لمعدن الذهب بنحو 0.30% لتسجل 2,312.13 دولارا للأوقية ، وكذلك انخفضت أسعار عقود الذهب الآجلة، تسليم شهر أغسطس، بحوالي 0.1% مسجلة 2,327.30 دولارا للأوقية.

أما بالنسبة للمعادن الأخرى خلاف الذهب ، فقد هبطت أسعار عقود الفضة الفورية بنسبة 0.93% إلى 29.19 دولارا للأوقية ، بينما استقرت عقود البلاتينيوم الفورية عند حوالي 972.76 دولارا للأوقية ، في حين ارتفعت عقود البلاديوم بنحو 1.41% إلى 882.63 دولارا للأوقية.

ما الذي أثر على تحركات الذهب اليوم؟

أفاد تقرير صادر في وقت مبكر من صباح اليوم عن مجلس الذهب العالمي بأنه من المتوقع أن يزيد الطلب على الذهب من قبل البنوك المركزية العالمية مع ارتفاع مشتريات 5 من البنوك المركزية الأكثر شراءا لمعدن الذهب ، وهو ما أعطى بعض الدعم لأسعار الذهب بوقت مبكر من الجلسة.

ولكن الدولار الأمريكي تعافي بعد ذلك، حيث صعد مؤشر الدولار - الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من 6 عملات رئيسية أخرى - بحوالي 0.16% ليسجل 105.54 نقطة، مما تسبب بضغوط على الذهب المسعر بالعملة الخضراء مع تراجع الإقبال عليه وسط ارتفاع تكلفة حيازة السبائك بالنسبة للمستثمرين حاملي العملات الأخرى خلاف الدولار.

وفي نفس الوقت، ارتدت عوائد سندات الخزانة وعاودت الارتفاع اليوم، لتصعد عوائد سندات الخزانة القياسية لأجل 10سنوات خلال تعاملات الثلاثاء بعد أن هبطت أمس لتسجيل أدنى مستوياتها منذ بداية أبريل، وارتفعت بنسبة 0.69% مسجلة 4.3%، وهو ما تسبب بالمزيد من الخسائر لأسعار الذهب ، وسط إقبال المستثمرين على حيازة السندات على حساب المعدن الأصفر.

ويأتي هذا الانتعاش الذي شهده كل من الدولار وعوائد سندات الخزانة في الوقت الذي يترقب فيه المستثمرون صدور بيانات مبيعات التجزئة العامة للغاية في الولايات المتحدة قبل صدور بيانات الإنتاج الصناعي بوقت لاحق من اليوم، حيث قد تساعد البيانات المستثمرين على رسم صورة أوضح للتحركات المحتملة بشأن أسعار الفائدة من قبل بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي.

اطلع على المقالة الأصلية

أحدث التعليقات

قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.