🟢 هل فاتك ارتفاع السوق؟ اعرف كيف لحق به 120 ألف من متابعينا.احصل على 40% خصم

ظاهرة اقتصادية هامشية قد تقود سعر البيتكوين إلى حلم المليون دولار!

تم النشر 28/05/2024, 17:21
BTC/USD
-
BMC
-
BITO
-

Investing.com - مع مرور الوقت، بدأت خصائص البيتكوين الفريدة، التي تجعله مختلفًا عن أي أصل آخر في العالم، تُدرك بشكل متزايد من قبل المستثمرين. إن الموافقة الأخيرة على صناديق المؤشرات المتداولة (ETFs) المرتبطة ببيتكوين ستعزز هذا الفهم، حيث تجعل هذه الصناديق العملية أسهل للمستثمرين للحصول على تعرض للبيتكوين.

حصّل أرباح البيتكوين القوية مع أسهم التكنولوجية من خلال قائمة استثمار حيتان التكنولوجيا من InvestingPro

اشترك الآن بسعر مخفض واحصل على قوائم استثمار ProPicks والقيم العادلة لكل الأسهم والعديد من البيانات التاريخية الفريدة

تغيير مشهد الاستثمار بفضل صناديق المؤشرات المتداولة

تعتبر الموافقة على صناديق المؤشرات المتداولة للبيتكوين بمثابة ختم غير رسمي للشرعية، مما يشير إلى أن البيتكوين موجود ليبقى. ومع ذلك، هناك بُعد آخر مهم يجب مراعاته. بمجرد فهم هذا البعد بالكامل، سيصبح واضحًا أن البيتكوين لديه القدرة على الوصول إلى سعر المليون دولار المنشود.

فهم الوضع الحالي

تحدث ثورة في كيفية إضافة المستثمرين العاديين أو الأفراد تعرضًا للبيتكوين إلى محافظهم من خلال الموافقة على صناديق المؤشرات المتداولة. ببساطة شراء أسهم في إحدى هذه الصناديق من خلال وساطتهم، يمكن للمستثمرين الآن تجنب التعقيدات المرتبطة بالتداول في بورصات العملات الرقمية وإدارة المحافظ الرقمية.

هذا التطور لديه القدرة على زيادة الطلب بشكل كبير على العرض المحدود والمتضائل للبيتكوين. ومع ذلك، فإن هذا الوصول المتزايد للمستثمرين الأفراد سيتلاشى مقارنةً بموجة الطلب المتوقعة من دخول المستثمرين المؤسسيين إلى السوق.

من هم المستثمرون المؤسسيون؟

لفترة طويلة، سمعت عشاق البيتكوين يدعون بأن المؤسسات قادمة، لكنني لم أفهم تمامًا ما يعنيه ذلك. المستثمرون المؤسسيون هم المنظمات التي تستثمر الأموال نيابة عن عملائها. تشمل هذه المؤسسات صناديق التقاعد، خطط التقاعد، صناديق الثروة السيادية، وصناديق التحوط، من بين آخرين. بشكل أساسي، يديرون ويستثمرون مبالغ ضخمة من المال.

قبل الموافقة على صناديق المؤشرات المتداولة للبيتكوين، كانت المؤسسات إما ممنوعة من الدخول أو مترددة في دخول سوق البيتكوين بسبب التعقيدات المرتبطة بامتلاك الأصول الرقمية. ومع ظهور هذه الصناديق، يمكن الآن للمؤسسات بسهولة إدراج البيتكوين في محافظها الكبيرة، مما يفتح الباب لتدفق كبير من رأس المال المؤسسي إلى سوق البيتكوين.

التأثير المحتمل للمؤسسات

لكن ما مدى تأثير هذه المؤسسات؟ اعتبارًا من 15 مايو، كان من المقدر أن حوالي 700 شركة استثمارية مهنية تملك حوالي 5 مليارات دولار من صناديق المؤشرات المتداولة للبيتكوين. تقود الطريق شركة Millennium Management، وهي شركة استثمار تدير أكثر من 64 مليار دولار، مع 1.8 مليار دولار مرتبطة بصناديق المؤشرات المتداولة للبيتكوين، أي حوالي 3% من إجمالي محفظتها.

الحسابات المستقبلية وتأثيرها

على الرغم من أن المستثمرين الأفراد هم المالكين الأساسيين لهذه الصناديق حاليًا، إلا أن التقارير تشير إلى أن حوالي 10% من جميع الأصول المرتبطة بهذه الصناديق تأتي من المؤسسات. لكن هذا الرقم يتزايد وسيستمر في الزيادة.

من المتوقع أن يكون دخول المؤسسات إلى سوق البيتكوين تدريجيًا، حيث تتطلب المؤسسات عادةً وقتًا طويلاً لإجراء العناية الواجبة قبل تخصيص الأموال. على عكس المستثمرين الأفراد، الذين يمكنهم دخول السوق بسرعة عن طريق شراء أسهم صندوق المؤشرات المتداولة، غالبًا ما تستغرق المؤسسات وقتًا لدراسة تأثير البيتكوين على محافظها قبل تخصيص الأموال الصغيرة.

النظرية التي تدخل حيز التنفيذ: نظرية الألعاب

نشهد بداية ظاهرة مثيرة: نظرية الألعاب. في جوهرها، تقترح نظرية الألعاب أن الجهات الفاعلة العقلانية، في هذه الحالة المستثمرين المؤسسيين، ستتصرف بشكل استراتيجي لمصلحتهم بناءً على أفعال الآخرين. بينما تلاحظ المؤسسات أن أقرانهم يجنيون الفوائد من استثمارات البيتكوين، سيواجهون ضغوطًا للانضمام إلى الحشد أو المخاطرة بالبقاء وراء الركب في سباق العوائد.

التأثير النهائي

سيؤدي هذا الديناميكية، المدفوع بالرغبة في التفوق على الأقران وتأمين أقصى العوائد، إلى تعزيز اعتماد واستثمار البيتكوين بشكل غير مسبوق. في حين لعب المستثمرون الأفراد دورًا كبيرًا في رحلة البيتكوين حتى الآن وسيظلون جزءًا مهمًا، فإن دخول المؤسسات يمثل تحولًا كبيرًا. ستكون النطاق والموارد التي تمتلكها هذه المؤسسات قادرة على تضخيم ديناميات سوق البيتكوين وإدخال مستوى جديد من المنافسة والإلحاح.

بينما تسعى المؤسسات إلى التفوق والربح من إمكانات البيتكوين، فإن اللعبة ستتطور بطرق غير متوقعة وستدفع البيتكوين إلى آفاق جديدة.

استخدم InvestingPro لتنجح في عالم الاستثمار وتزيد مكاسبك المالية! الآن استفد من خصم 10% إضافي عند استخدام كود SAPRO2 (اضغط على الكود للحصول على الخصم)

لا تعرف كيفية استخدام الكود؟ اضغط هنا وشاهد هذا الفيديو لتوضيح كل الخطوات

لأي أسئلة تواصل مع الدعم الفني من هنا

أحدث التعليقات

قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.