🟢 هل فاتك ارتفاع السوق؟ اعرف كيف لحق به 120 ألف من متابعينا.احصل على 40% خصم

أمريكا تفرض عقوبات على عشرات الأشخاص حول العالم لانتهاكهم حقوق الإنسان

تم النشر 08/12/2023, 18:25
محدث 09/12/2023, 00:36
© Reuters. علم الولايات المتحدة يرفرف على مبنى وزارة الخزانة الأمريكية في واشنطن. صورة من أرشيف رويترز.
USD/UYU
-

من دافني بساليداكيس ومايكل مارتينا

واشنطن (رويترز) - فرضت الولايات المتحدة يوم الجمعة عقوبات على عشرات الأشخاص لانتهاكهم حقوق الإنسان، من بينهم مسؤولان إيرانيان اتهمتهما بالمشاركة في استهداف مسؤولين أمريكيين قبل اليوم العالمي لحقوق الإنسان الذي يوافق يوم الأحد.

وقال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن في بيان إن وزارتي الخزانة والخارجية فرضتا عقوبات وقيودا على تأشيرات الدخول على 37 شخصا في 13 دولة، في إجراءات جاءت بالتنسيق مع بريطانيا وكندا.

وفرضت وزارة الخزانة على مدى العام الماضي عقوبات على أكثر من 150 فردا وكيانا في أكثر من عشر دول وجمدت أصولهم في الولايات المتحدة بسبب قضايا تتعلق بانتهاكات حقوق الإنسان.

وقالت وزارة الخزانة في بيان إن القائمة شملت اثنين من مسؤولي المخابرات الإيرانية جندا أشخاصا لتنفيذ عمليات داخل الولايات المتحدة.

وتضمنت المهام الموكلة إليهما قتل مسؤولين حكوميين أمريكيين حاليين وسابقين انتقاما لمقتل قائد فيلق القدس قاسم سليماني عام 2020.

وأضافت الوزارة أن ماجد دستجاني فرحاني ومحمد مهدي خانبور أردستاني جندا أيضا أشخاصا لمراقبة مواقع دينية وشركات ومرافق أخرى في الولايات المتحدة.

وتوعدت إيران أمريكا بالانتقام بعد أن أدت ضربة جوية أمريكية في بغداد إلى مقتل سليماني، أبرز قائد عسكري في طهران ومهندس نفوذها المتزايد في الشرق الأوسط.

ولم ترد بعثة إيران لدى الأمم المتحدة في نيويورك على طلب للتعليق حتى الآن.

وفرضت الولايات المتحدة أيضا عقوبات على أعضاء من حركة طالبان بسبب صلاتهم بقمع النساء والفتيات. ومن بين هؤلاء وزير الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الذي قالت وزارة الخزانة إنه متورط في عمليات قتل واختطاف وجلد وضرب.

ولم يرد المتحدث باسم إدارة طالبان على طلب للتعليق حتى الآن.

وشملت العقوبات مسؤولين صينيين من أصحاب المناصب المتوسطة لعلاقتهما "بالانتهاكات الخطيرة والمستمرة لحقوق الإنسان في شينجيانغ"، المنطقة الواقعة غرب الصين حيث تقول الولايات المتحدة إن السلطات ترتكب إبادة جماعية ضد الويغور والأقليات المسلمة الأخرى.

ووصف المتحدث باسم السفارة الصينية ليو بنغيو العقوبات بأنها غير قانونية.

وقال "مثل هذه الأفعال تمثل تدخلا صارخا في الشؤون الداخلية للصين وتنتهك بشكل صارخ الأعراف الأساسية التي تحكم العلاقات الدولية وتقوض بشكل خطير العلاقات الصينية الأمريكية. تعارض الصين (هذه الأفعال) وتندد بها بشدة".

* تعزيز المساءلة

قالت وزيرة الخزانة جانيت يلين في البيان "التزامنا بدعم حقوق الإنسان والدفاع عنها مقدس".

وأضافت "العقوبات المستهدفة التي أعلنتها وزارة الخزانة اليوم وعلى مدى العام الماضي تؤكد مدى جدية التزامنا بتعزيز المساءلة عن انتهاكات حقوق الإنسان وحماية النظام المالي الأمريكي ممن يرتكبون هذه الأعمال الشنيعة".

وتشمل العقوبات أيضا قادة تابعين لتنظيم الدولة الإسلامية في جمهورية الكونجو الديمقراطية ورؤساء أربع عصابات إجرامية في هايتي والمفوض العام لدائرة السجون الأوغندية الذي قالت وزارة الخزانة إنه متورط في عمليات تعذيب وغيرها من الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان منها انتهاكات لمجتمع الميم.

© Reuters. علم الولايات المتحدة يرفرف على مبنى وزارة الخزانة الأمريكية في واشنطن. صورة من أرشيف رويترز.

وسنت أوغندا أحد أقسى القوانين المناهضة لمجتمع الميم في العالم في مايو أيار والذي يدعو إلى فرض عقوبة الإعدام على بعض الأفعال الجنسية المثلية.

واستهدفت واشنطن أيضا أشخاصا في ليبيريا وجنوب السودان وأوغندا وجمهورية أفريقيا الوسطى.

(إعداد دعاء محمد ومحمد حرفوش ومحمد عطية للنشرة العربية - تحرير أيمن سعد مسلم)

أحدث التعليقات

قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.