💼 احمِ محفظتك مع اختيارات الأسهم المدعومة بالذكاء الاصطناعي من InvestingPro - الآن خصم يصل إلى 50% احصل على الخصم

الصين تطالب شركتي فيزا وماستركارد بتخفيض رسوم معاملات البطاقات المصرفية - تقرير

تم النشر 21/06/2024, 16:23
© Reuters.
MA
-
V
-

ذكرت وكالة بلومبرج للأنباء اليوم الجمعة أن الصين تشجع شركتي فيزا (NYSE:V) وماستركارد على خفض رسوم معاملات البطاقات المصرفية لتشجيع الزائرين الدوليين على الإنفاق، وذلك وفقا لما ذكرته وكالة بلومبرج للأنباء اليوم الجمعة نقلا عن شخص مطلع على الموقف.

وذكر التقرير أن جمعية الدفع والمقاصة الصينية تقترح تخفيض الرسوم على معاملات البطاقات الدولية من النسبة الحالية التي تتراوح بين 2% إلى 3% إلى نسبة جديدة تبلغ 1.5%.

إذا تم تفعيل هذا التغيير، فقد يؤدي ذلك إلى خفض نفقات السائحين الدوليين في الصين. على الرغم من أن البائعين هم عادةً من يدفعون الرسوم التي تفرضها فيزا وماستركارد، إلا أن هذه النفقات تؤدي في كثير من الأحيان إلى زيادة الأسعار بالنسبة للمستهلكين.

تعمل الهيئات التنظيمية في جميع أنحاء العالم على الحد من الرسوم التي تفرضها شركتا Visa وMastercard على البائعين مقابل معالجة المدفوعات.

وفي بداية هذا العام، اتفقت الشركتان على واحدة من أكبر التسويات في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية، والتي تهدف إلى تقييد رسوم بطاقات الائتمان والخصم. ومع ذلك، فقد ألمحت قاضية في نيويورك إلى أنها قد ترفض على الأرجح هذه الصفقة، التي تهدف إلى تسوية نزاع قانوني طويل الأمد في الولايات المتحدة بشأن هذه الرسوم.

وقد أقرت ماستركارد (NYSE:MA) لوكالة بلومبرج بأنها تلقت الاقتراح من جمعية الدفع والمقاصة الصينية، وأعربت عن عزمها العمل مع شركاء الأعمال لخفض التكاليف على الشركات المحلية التي تقبل البطاقات المصرفية الدولية.


تم إنشاء هذه المقالة وترجمتها باستخدام الذكاء الاصطناعي وتم فحصها من قبل محرر. لمزيد من التفاصيل، يُرجى الرجوع إلى الشروط والأحكام الخاصة بنا.

أحدث التعليقات

قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.