🔥 لا تفوت فرصة صعود الأسهم.. أكبر حيتان التكنولوجيا يسجلون صعودًا بـ 7.1%. استراتيجية فريدة لانتقاء الأسهم بالذكاء الاصطناعياحصل على 40% خصم

المخابرات الروسية تتهم أمريكا بمحاولة التدخل في الانتخابات الرئاسية

تم النشر 11/03/2024, 17:11
محدث 11/03/2024, 17:13
© Reuters. العلمان الأمريكي والروسي بصورة من أرشيف رويترز.

موسكو (رويترز) - اتهم جهاز المخابرات الخارجية الروسي يوم الاثنين الولايات المتحدة بمحاولة التدخل في الانتخابات الرئاسية الروسية وقال إن واشنطن لديها مخطط لشن هجوم سيبراني على نظام التصويت الإلكتروني.

وحذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، المتوقع فوزه بالانتخابات الرئاسية المقررة في الفترة من 15 إلى 17 مارس آذار، الغرب من أن أي محاولات من جانب قوى أجنبية للتدخل في الانتخابات ستعتبر عملا عدائيا.

وذكرت وسائل إعلام رسمية أن جهاز المخابرات الخارجية الروسي قال في بيان إن لديه معلومات تفيد بأن إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن تعتزم التدخل في الانتخابات.

ونقلت وسائل الإعلام عن جهاز المخابرات الخارجية قوله "وفقا للمعلومات التي تلقتها المخابرات الخارجية لروسيا الاتحادية، فإن إدارة جو بايدن ستكلف منظمات غير حكومية أمريكية بمهمة تحقيق انخفاض في نسبة المشاركة".

وقال جهاز المخابرات الخارجية "بمشاركة من أبرز المتخصصين الأمريكيين في تكنولوجيا المعلومات، من المخطط تنفيذ هجمات سيبرانية عن بعد ضد نظام التصويت الإلكتروني، ما سيجعل من المستحيل فرز أصوات نسبة كبيرة من الناخبين الروس".

ولم يقدم الجهاز، الذي تأسس بعد تفكيك كيه.جي.بي، أي دليل على الاتهامات. ولم يصدر رد فوري من واشنطن.

© Reuters. العلمان الأمريكي والروسي بصورة من أرشيف رويترز.

وقال الكرملين الأسبوع الماضي إن روسيا لن تتدخل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية المقررة في نوفمبر تشرين الثاني، رافضا تقارير أمريكية أفادت بأن موسكو نظمت حملات للتأثير على الانتخابات الرئاسية الأمريكية في 2016 و2020.

وأدلى بوتين، الذي يقود روسيا منذ نهاية ديسمبر كانون الأول 1999، بسلسلة من التصريحات الساخرة حول الانتخابات الأمريكية، قائلا إنه يفضل جو بايدن رئيسا للولايات المتحدة عن منافسه دونالد ترامب.

(إعداد عبد الحميد مكاوي للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين)

أحدث التعليقات

قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.