🟢 هل فاتك ارتفاع السوق؟ اعرف كيف لحق به 120 ألف من متابعينا.احصل على 40% خصم

عاجل: النفط يهبط إلى هذا المستوى بفعل مخاوف من عدم عودة الطلب

تم النشر 21/05/2024, 11:49
© Reuters.
LCO
-
CL
-

Investing.com - واصلت أسعار النفط خسائرها في خلال هذه اللحظات من تعاملات، اليوم الثلاثاء، مع توقع المستثمرين استمرار التضخم في الولايات المتحدة وارتفاع أسعار الفائدة لخفض الطلب الاستهلاكي والصناعي.

وانخفض كلا الخامين القياسيين أقل من 1% يوم الاثنين، حيث قال مسؤولو الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي إنهم ينتظرون المزيد من العلامات على تباطؤ التضخم قبل النظر في خفض أسعار الفائدة.

وقال توشيتاكا تازاوا المحلل لدى فوجيتومي سيكيوريتيز: "المخاوف من ضعف الطلب أدت إلى عمليات البيع حيث أصبح احتمال خفض سعر الفائدة الفيدرالي بعيدا".

اقرأ أيضًا: البيتكـوين تلامس 72 ألف دولار والإيثريوم تحلق.. فهل يستمر الرالي؟

وقال نائب رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي فيليب جيفرسون يوم الاثنين إنه من السابق لأوانه معرفة ما إذا كان تباطؤ التضخم "طويل الأمد"، بينما قال نائب رئيس البنك مايكل بار إنه يجب تقييد السياسة النقدية لمزيد من الوقت. وقال رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في أتلانتا، رافائيل بوستيك، إن الأمر "سيستغرق بعض الوقت" حتى يصبح البنك المركزي واثقًا من أن تباطؤ نمو الأسعار مستدام.

وبشكل عام، أشارت تعليقات مسؤولي بنك الاحتياطي الفيدرالي إلى بقاء أسعار الفائدة أعلى لفترة أطول مما تتوقعه الأسواق. وهذا له آثار على سوق النفط حيث أن ارتفاع تكاليف الاقتراض يؤدي إلى تقييد سيولة الأموال في ضربة للنمو الاقتصادي والطلب على النفط الخام.

ومن ناحية أخرى، بدا أن السوق لم يتأثر إلا قليلاً بعدم اليقين السياسي في بلدين رئيسيين منتجين للنفط. حيث توفى الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، الخليفة المحتمل للمرشد الأعلى آية الله علي خامنئي، في حادث تحطم طائرة هليكوبتر يوم الأحد. وبشكل منفصل، أرجأ ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان رحلة إلى اليابان بسبب صحة والده الملك.

ويركز المستثمرون على الإمدادات من منظمة البلدان المصدرة للبترول والشركات التابعة لها، المعروفة باسم أوبك+. ومن المقرر أن يجتمعوا في الأول من يونيو/حزيران لتحديد سياسة الإنتاج، بما في ذلك ما إذا كان سيتم تمديد التخفيضات الطوعية لبعض الأعضاء البالغة 2.2 مليون برميل يوميًا.

وقال أشخاص مطلعون على الأمر لرويترز في وقت سابق إن أوبك+ قد تمدد بعض تخفيضات الإنتاج الطوعية إذا ظل الطلب منخفضًا.

اقرأ أيضًا: الذهـب ينزلق من قمة قياسية وسط ثبات الـدولار

أسعار النفط الآن

تراجعت العقود الآجلة لخام برنت 66 سنتا بما يعادل 0.79 بالمئة إلى 83.05 دولار للبرميل بحلول الساعة 11:37 بتوقيت مكة المكرمة.

ونزل الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 58 سنتا أو 0.73 بالمئة إلى 79.22 دولار للبرميل.

دليلك للاختيارات الاستثمارية الصحيح لمواصلة جني الأموال في الأسواق المتقلبة؟ جرب InvestingPro واكتشف ذلك! اضغط هنا، واختر الخطة التي تريدها لمدة سنة أو سنتين واستفد من الخصومات الخاصة بك واحصل على خصم من 10%!

ولكن على ماذا ستحصل؟

  • "برو بيكس - ProPicks": محافظ أسهم مُدارة بواسطة الذكاء الاصطناعي توفر لك ترشيحات استثمارية ذات عوائد هائلة.

  • "برو تيبس - ProTips": أداة توفر لك معلومات مبسطة حول الشركة لتبسيط الكثير من البيانات المالية المعقدة في بضع كلمات.

  • الباحث المتقدم عن الأسهم: يوفر لك العديد من الأدوات التي تمكنك من البحث والمقارنة عن أفضل الأسهم.

  • البيانات المالية التاريخية لآلاف الأسهم: حتى يتمكن متخصصو التحليل الأساسي من التعمق في جميع التفاصيل بأنفسهم.

والعديد من الخدمات الأخرى، ناهيك عن تلك التي نخطط لإضافتها في المستقبل القريب!

أحدث التعليقات

قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.