💼 احمِ محفظتك مع اختيارات الأسهم المدعومة بالذكاء الاصطناعي من InvestingPro - الآن خصم يصل إلى 50% احصل على الخصم

عاجل: النفط يهبط تحت ضغط الفيدرالي.. وتوقعات بانهيار الأسعار إلى هذا المستوى

تم النشر 13/06/2024, 10:49
© Reuters.
LCO
-
CL
-

Investing.com - تراجعت أسعار النفط في التعاملات المبكرة من تعاملات، اليوم الخميس، حيث يأتي ذلك بفعل توقعات الفيدرالي الأمريكي بشأن الفائدة، إذ من المرجح أن يتم تخفيض أسعار الفائدة الأمريكية مرة واحدة فقط هذا العام، في حين أثرت مخزونات النفط الخام والوقود الأمريكية الوفيرة على السوق أيضا.

أبقى بنك الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة ثابتة يوم الأربعاء وقام بتأجيل بدء تخفيف السياسة النقدية إلى أواخر ديسمبر. وتميل تكاليف الاقتراض المرتفعة إلى إضعاف النمو الاقتصادي، وبالتالي يمكن أن تحد من الطلب على النفط.

من ناحية أخرى، وإذا كنت مهتم بتحقيق عوائد قوية من الاستثمار في النفط تتجاوز مكاسب السوق وتجعلك متفوقًا عليه، هناك أداة واحدة تمكنك من ذلك وهي إنفستنغ برو - InvestingPRO. فأسهم شركات النفط التي تتحرك مع سعر الخام قد تكون خيارًا مناسبًا في هذه الحالة مع بيانات برو الحصرية بالذكاء الاصطناعي يمكنك الآن تحديد وجهة أسهم هذه الشركات.. اشترك بخصم يصل إلى 40% دفعة واحدة باستخدام كود خصم SAPRO2 عبر هذا الرابط!

وقال رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول في مؤتمر صحفي بعد انتهاء اجتماع السياسة للبنك المركزي الأمريكي الذي استمر يومين، إن التضخم انخفض دون إلحاق ضرر كبير بالاقتصاد، مضيفًا أنه لا يوجد سبب للاعتقاد بأن ذلك لا يمكن أن يستمر.

وفي كلماته التي أعقبت قرار مجلس الاحتياطي الفيدرالي بتثبيت معدلات الفائدة للمرة السابعة على التوالي يوم الأربعاء، أوضح باول أنه يتوقع بقاء الفائدة عند مستوى 5.1% حتى نهاية العام الجاري، مع تراجعها إلى 4.1% خلال العام المقبل.

وعلى جانب العرض، ارتفعت مخزونات الخام الأمريكية أكثر من المتوقع الأسبوع الماضي، مدفوعة إلى حد كبير بقفزة في الواردات، في حين زادت مخزونات الوقود أيضا أكثر من المتوقع، حسبما أظهرت بيانات من إدارة معلومات الطاقة يوم الأربعاء.

كما أثر على الأسعار التقرير الهبوطي الصادر عن وكالة الطاقة الدولية، والذي حذر من زيادة العرض في المستقبل القريب.

وقال محللون في ايه.ان.زد للأبحاث "هذا يتناقض بشكل صارخ مع التقرير المتفائل الصادر عن أوبك+ في وقت سابق من هذا الأسبوع. حيث حافظت مجموعة على توقعاتها الإيجابية بشأن ارتفاع الطلب".

توقعات سيتي المتشائمة

رسم محللو سيتي صورة قاتمة لسوق النفط، متوقعين انخفاضًا كبيرًا في الأسعار بحلول عام 2025. ووفقًا لأحدث مذكرتهم، يتوقعون انخفاضًا إلى 60 دولارًا للبرميل لخام برنت، مما يمثل انخفاضًا يزيد عن 20% مقارنة بتوقعات السوق الحالية. ويشير التقرير إلى أنه في حين أن التقلبات قصيرة المدى قد تؤدي إلى بعض المكاسب، إلا أن الاتجاه طويل المدى ما زال سلبيًا.

ويشار إلى الفائض المتوقع في سوق النفط العالمية بحلول عام 2025، على الرغم من الجهود التي تبذلها أوبك + لتقليص الإنتاج، باعتباره السبب الرئيسي وراء التوقعات المتشائمة. وتنصح سيتي منتجي النفط بالتحوط ضد الانخفاضات المحتملة في الأسعار.

تعكس تحركات السوق الأخيرة حالة عدم اليقين المستمرة. حيث انخفضت أسعار النفط الخام بعد تقارير عن زيادة المخزون من قبل إدارة معلومات الطاقة الأمريكية (EIA). وعلى الرغم من الانخفاض، فإن التفاؤل الناجم عن التوقعات المتفائلة للطلب على النفط من كل من أوبك وإدارة معلومات الطاقة ساعد على دعم الأسعار.

تشير توقعات نمو الطلب على النفط المعدلة من قبل إدارة معلومات الطاقة واحتفاظ أوبك بتوقعات نمو الطلب فوق 2 مليون برميل يوميًا إلى معنويات إيجابية. ومع ذلك، فإن المخاوف بشأن ارتفاع المخزونات، كما أبرزها التقرير الأخير لإدارة معلومات الطاقة، تؤكد التحديات التي يواجهها سوق النفط.

أسعار النفط

وتراجعت العقود الآجلة لخام برنت 37 سنتا، بما يعادل 0.5 بالمئة، إلى 82.23 دولار للبرميل.

فيما انخفضت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 34 سنتا، أو 0.4 بالمئة، إلى 78.16 دولار.

وكان الخامان القياسيان ارتفعا نحو 0.8 بالمئة في الجلسة السابقة.

أحدث التعليقات

قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.