احصل على خصم 40%
🔥 لا تفوت فرصة صعود الأسهم.. أكبر حيتان التكنولوجيا يسجلون صعودًا بـ 7.1%. استراتيجية فريدة لانتقاء الأسهم بالذكاء الاصطناعياحصل على 40% خصم

أسعار النفط ترتفع على خلفية المخاوف بشأن الإمدادات والتوترات الجيوسياسية

تم النشر 05/04/2024, 04:31
AXJO
-
ANZ
-
LCO
-
CL
-
AXAT
-

ارتفعت أسعار النفط اليوم، حيث تتجه نحو تحقيق ثاني مكاسبها الأسبوعية على التوالي وسط تصاعد التوترات الجيوسياسية في أوروبا وتقييد الإمدادات. شهد خام برنت زيادة قدرها 49 سنتًا، أو 0.5%، ليصل إلى 91.14 دولارًا للبرميل بحلول الساعة 0108 بتوقيت جرينتش. وفي الوقت نفسه، شهد خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي ارتفاعًا قدره 37 سنتًا، أو 0.4%، حيث تم تداوله عند 86.96 دولار للبرميل. وحقق كلا الخامين القياسيين أعلى تسوية لهما منذ أكتوبر يوم الخميس.

ويُعزى ارتفاع الأسعار إلى مجموعة من العوامل، بما في ذلك التوقعات الاقتصادية الإيجابية، واستمرار نقص المعروض، وتزايد المخاطر الجيوسياسية. ويتوقع المحللان من بنك ANZ، دانيال هاينز وسوني كوماري، المزيد من الزيادات في أسعار النفط على المدى القصير. وفي ضوء هذه التطورات، قامت ANZ بمراجعة السعر المستهدف لخام برنت لمدة ثلاثة أشهر إلى 95 دولارًا للبرميل.

ويستعد خام برنت وخام غرب تكساس الوسيط لتسجيل زيادة أسبوعية تزيد عن 4%. ويأتي هذا الارتفاع في أعقاب تعهد إيران بالانتقام من إسرائيل بسبب الهجوم الذي أسفر عن مقتل مسؤولين عسكريين إيرانيين رفيعي المستوى. وفي حين لم تعترف إسرائيل بالهجوم على السفارة الإيرانية في سوريا الذي وقع يوم الاثنين، إلا أن الحادث ساهم في ارتفاع أسعار النفط.

وقد تم الإبلاغ عن حدوث اضطرابات إضافية في سلسلة إمدادات النفط، حيث من المحتمل أن تؤثر الهجمات الأوكرانية المستمرة بالطائرات بدون طيار على المصافي الروسية على أكثر من 15% من الطاقة الإنتاجية لروسيا، وفقًا لما ذكره مسؤول في حلف شمال الأطلسي يوم الخميس. وتؤثر هذه الهجمات على قدرات روسيا في إنتاج الوقود.

حافظت منظمة أوبك وحلفاؤها، المعروفين بشكل جماعي باسم أوبك+، على سياستهم الحالية لإمدادات النفط هذا الأسبوع، وحثوا بعض الدول الأعضاء على الالتزام بشكل أكثر صرامة بتخفيضات الإنتاج. ويتوقع محللو ANZ أن يؤدي الامتثال لهذه الحصص إلى مزيد من الانخفاض في الإنتاج في الربع الثاني.

كما تشهد السوق أيضًا تقلصًا في إمدادات النفط الثقيل بسبب انخفاض الصادرات من المكسيك والإمارات العربية المتحدة. وعلى الرغم من هذه التحديات، فقد أظهر الطلب العالمي على النفط نموًا قويًا، مع زيادة قدرها 1.4 مليون برميل يوميًا في الربع الأول، كما لاحظ محللو جي بي مورغان.

كما لاحظ هؤلاء المحللون أن إجمالي استهلاك النفط بلغ في المتوسط 101.2 مليون برميل يوميًا، وهو أعلى بـ 100,000 برميل يوميًا عن تقديراتهم المنشورة سابقًا.

ساهمت رويترز في هذا المقال.

هذا المقال تمت كتابته وترجمته بمساعدة الذكاء الاصطناعي وتم مراجعتها بواسطة محرر. للمزيد من المعلومات انظر إلى الشروط والأحكام.

أحدث التعليقات

قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.