أخبار عاجلة
0

أسواق ناشئة أم اقتصادات متقدمة.. من الذي قد يتسبب في الأزمة المالية القادمة؟

أخبار السوق11 اكتوبر 2018 ,13:01
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
هذا المقال موجود أصلاً في العناصر المحفوظة
 
© Reuters. أزمة مالية

- Investing.com يرى بعض المحللين أن مؤشرات تباطؤ الاقتصاد العالمي بدأت ملامحها في الظهور، والأغلبية يرون أن الأسواق الناشئة هي السبب الأول للأزمة الاقتصادية الجديدة، إلا أن هذا قد يكون محل شك، لأن الأمور قد تكون مختلفة حاليًا، فمسارات النمو العالمية وتوقعات السياسة النقدية تنفصل، ليصبح المشهد الجيوسياسي أقل قابلية للتنبؤ بهذا.

من الأرجح أن تدعيم مستويات الدين العام والخاص مع استمرار نموها، سوف تستمر في النمو بالفعل، ولعل هذا الانقسام الخاطئ بين الدول الناشئة والمتقدمة يجعل المشهد غير واضح، ويحول الاستثمارات عن الفرص الحقيقية.

حيث يقول "مايكل كروبينسكي" الرئيس التنفيذي لبنك "بيكاو"، إن التشاؤم من الأسواق الناشئة لا يستند إلى أي أساس على الإطلاق، ولكن مسؤوليتها عن الأزمة منشر على نطاق واسع، بحسب ما ذكرته صحيفة "فاينانشال تايمز" البريطانية.

وأضاف، أن هذا الانقسام الخاطئ بين الدول الناشئة والمتقدمة يعد عامل أساسي في زيادة الغموض، مشيرًا إلى أنه يتحدث عن الدول التي سيكون فيها معدل النمو حوالي 7% والتضخم يتراوح ما بين 1% إلى 15% أو أكثر، وعند النظر إلى الأسواق الناشئة سواء أطروحة المخاطر أو المخاوف السياسية التي تحقق اضطرابات اقتصادية محلية واضحة، إلا أن هذه النتائج في الغالب ترد عند الحديث عن أسواق محددة، وعلى الرغم من ذلك، فإن المخاوف الآتية من تركيا والأرجنتين معزولة إلى حد ما.

وأوضح كروبينسكي، أن العديد من الأسواق الناشئة لديها مسار جديد للتطور، وهذه الأسواق تم دمجها بشكل جيد في الاقتصاد العالمي، ولديها القدرة على أن تقدم قادة ماهرين ومبدعين في عدد كبير من القطاعات.

كما أن هذه الأسواق لديها درجة أكبر من الاعتماد الاقتصادي، واعتماد أكبر على مصادر التمويل الخارجية، في الوقت الذي تشعر فيه الأسواق بالتوتر في هذه المرحلة من الدورة الاقتصادية، لذا يجب إيجاد آلية مغايرة لعملية تقييم الأداء الاقتصادي مثل التركيز على الاستدامة للسياسات الاقتصادية لكل دولة، بصرف النظر عن كونها دولة متقدمة أو ناشئة.

ومن جانبه، قال عبد العظيم الأموي، رئيس قسم الأبحاث في "AswagalMal.com" خلال حديثه مع "العربية"، إن من الصعب التنبؤ بمكان حدوث الأزمة المالية العالمية المقبلة، سواء كانت من الأسواق الناشئة أو الدول المتقدمة.

وكشف تقرير حديث لمؤسسة التمويل الدولية، أن المخاطر من الأسواق الناشئة تكاد تكون محدودة، وأنها ستعود للاستقرار مرة أخرى قبل نهاية هذا العام، مشيرًا إلى أنه تقييمات الأسواق الناشئة واستثمارات الصناديق الدولية بها، وخاصة في أسواق الأسهم وصلت إلى مستويات منخفضة تشجع على العودة مجددا للأسواق الناشئة، على الرغم من التراجع الملحوظ في أسعار الأصول وانخفاض قيم العديد من العملات مثل الليرة التركية والبيزو الأرجنتيني.

وحسب التوقعات، فإن تدفقات رؤوس الأموال من غير المقيمين إلى الأسواق الناشئة، قد تصل إلى 560 مليار دولار خلال العام الجاري، أي أكثر من 30% أقل مما كانت عليه في العام الماضي، وأن تتراجع الديون في هذا العام، من أعلى مستوى لها على الإطلاق من 330 مليار دولار في 2017 إلى 245 مليار دولار في 2018.

ومن الواضح، أن الحرب التجارية القائمة بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين بسبب الرسوم الجمركية، هي السبب الأساسي في المخاطر الحالية، خاصة في ظل الحديث عن تشديد واشنطن العقوبات، وأعلن الصين بالرد فورًا على أي عقوبات جديدة.

أسواق ناشئة أم اقتصادات متقدمة.. من الذي قد يتسبب في الأزمة المالية القادمة؟
 

مقالات ذات صله

أضف تعليق

التعليمات لكتابة التعليقات

ننصحك باستخدام التعليقات لتكون على تواصل مع المستخدمين، قم بمشاركة ارائك ووجه اسألتك للمؤلف وللمستخدمين الاخرين. ومع ذلك، من أجل الحفاظ على مستوى عالٍ، الرجاء الحفاظ وأخذ المعايير التالية بعين الاعتبار:

  • إثراء الحوار
  •  إبق مركز على الموضوع وفي المسار الصحيح. تستطيع فقط الكتابة عن المواد التي هي ذات الصلة بالموضوع التي تجري مناقشتها..
  •  الاحترام. يمكن طرح الآراء حتى السلبية بشكل إيجابي ودبلوماسي.
  •  استخدام معيار لأسلوب الكتابة. التي تشمل على علامات الترقيم.
  • ملاحظة: سيتم حذف البريد المزعج و / أو الرسائل الترويجية والروابط داخل التعليق
  • تجنب الألفاظ النابية أو الهجمات الشخصية الموجهة للمؤلف أو لأي مستخدم آخر.
  • غير مسموح بتعليقات إلا المكتوبة باللغة العربية فقط.

سيتم حذف الرسائل غير المرغوب فيها وسيتم منع الكاتب من تسجيل الدخول الى Investing.com.

أكتب ارائك هنا
 
هل أنت واثق من رغبتك في حذف هذا الرسم البياني؟
 
أدخل
قم بالنشر أيضاً على:
 
هل تريد إستبدال الرسم البياني المرفق برسم بياني جديد؟
1000
لقد تم إيقاف إمكانية التعليق لك بسبب تقارير سلبية من المستخدمين. ستتم مراجعة حالتك من قبل مشرفينا.
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
شكراً لتعليقك. يرجى الأخذ بعين الإعتبار أن جميع التعليقات سيتم الموافقة عليها بعد الفحص من قِبل أحد المشرفين. ولذلك قد تستغرق بعض الوقت قبل أن تظهر على الموقع.
 
هل أنت واثق من رغبتك في حذف هذا الرسم البياني؟
 
أدخل
 
هل تريد إستبدال الرسم البياني المرفق برسم بياني جديد؟
1000
لقد تم إيقاف إمكانية التعليق لك بسبب تقارير سلبية من المستخدمين. ستتم مراجعة حالتك من قبل مشرفينا.
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
إضافة رسم بياني إلى تعليق
تأكيد الحظر

هل أنت تريك بالتأكيد الحظر %USER_NAME%؟

إن قيامك بهذا يعني أنك و%USER_NAME% لن تكونا قادرين على رؤية مشاركات الأخرى على Investing.com.

لقد تم إضافة %USER_NAME% بنجاح إلى قائمة الحظر

بما أنك قد قمت برفع الحظر للتو عن هذا الشخص، فإنه يتوجب عليك الإنتظار 48 ساعة قبل أن تتمكن من تجديد الحظر.

قم بالإبلاغ عن هذا التعليق

أخبرنا كيف تشعر حيال هذا التعليق

تم الإبلاغ عن التعليق

شكرا جزيلا

تم إرسال تقريرك إلى مشرفينا لمراجعته
توضيح المخاطر: Fusion Media would like to remind you that the data contained in this website is not necessarily real-time nor accurate. All CFDs (stocks, indexes, futures) and Forex prices are not provided by exchanges but rather by market makers, and so prices may not be accurate and may differ from the actual market price, meaning prices are indicative and not appropriate for trading purposes. Therefore Fusion Media doesn't bear any responsibility for any trading losses you might incur as a result of using this data.

Fusion Media or anyone involved with Fusion Media will not accept any liability for loss or damage as a result of reliance on the information including data, quotes, charts and buy/sell signals contained within this website. Please be fully informed regarding the risks and costs associated with trading the financial markets, it is one of the riskiest investment forms possible.
إنشاء حساب عبر جوجل
أو
إنشاء حساب عبر البريد الالكتروني