💼 احمِ محفظتك مع اختيارات الأسهم المدعومة بالذكاء الاصطناعي من InvestingPro - الآن خصم يصل إلى 50% احصل على الخصم

الفيدرالي يطل على الأسواق بكلمات مفاجئة.. إشارات هامة حول الفائدة والتضخم

تم النشر 28/03/2023, 10:24
© Reuters.
XAU/USD
-
DX
-
GC
-

Investing.com - في أحدث تصريحات للفيدرالي الأمريكي، قال عضو الفيدرالي فيليب جيفرسون، منذ ساعات قليلة مساء أمس الاثنين، إنه بمجرد تراجع معدل الطلب سيعود التضخم نحو مستهدف الفيدرالي وهو 2%، ونحن لا زلنا نختبر التضخم ونختبر تأثيرات التشديد المادي الذي فرضه الفيدرالي عن طريق خفض ميزانيته ورفع أسعار الفائدة.

ورفض جيفرسون التعليق على ضغوطات أزمة البنوك أو الحديث عن نسبة رفع الفائدة في اجتماع مايو المقبل.

وأكد جيفرسون أن نسبة التضخم الحالية مرتفعة جدًا وحافظت على المستوى المرتفع لوقت أكثر من المتوقع، وأن هدفه هو خفض التضخم بأقصى سرعة ممكنة. وقال إن هذا الخفض سيأخذ وقتًا نتيجة أن خفض بعض العوامل التضخمية يحتاج إلى الوقت.

وتوقع جيفرسون أن يعود التضخم إلى مستويات الـ 2% قريبًا، على الرغم من أن مكونات التضخم استمرارها وسيواصل الفيدرالي الأمريكي مراقبة الوضع. لكنه إشارة إلى ضرورة توخي الحذر وتجنب إحداث ضرر جديد للاقتصاد.

وقال أيضًا: "إذا تقلص حجم البنوك الصغيرة والإقليمية، فهذا قد يتسبب بتغيير بمعايير الإقراض، كما يمكن أن يؤثر على الأعمال التجارية الصغيرة بشكل غير متناسب. ومن الضروري بأن يكون الفيدرالي الأمريكي على معرفة بما يحدث في القطاع المصرفي من حيث المخاطر".

هل يفوتك قطار البيتكوين الثاني؟

العملات الرقمية تلمع في ظل أزمة البنوك.. فهل هي الملاذ الآمن لك من الاضطرابات المالية العالمية.. سجّل حضورك الآن مجانًا واحجز مقعدك لتعرف أين تتجه العملات الرقمية: http://bit.ly/3TAIORZ

الندوة المجانية

خطورة رفع الفائدة

قالت وكالة فيتش للتقييم الائتماني إن صفقة استحواذ يو بي إس على بنك كريدي سويس جنبت أزمة مصرفية عالمية إلا أنها جاءت بتوابع ملحوظة على الاقتصاد السويسري.

وركزت فيتش في بيانها الحديث على خطورة رفع الفائدة على الشركات صغيرة الحجم، وتوقع أن يرتفع مستوى العجز الائتماني للشركات متوسطة الحجم في أمريكا بشكل صاروخي. وأضافت أن نسبة التخلف عن سداد الديون سينتشر بقوة وسط الشركات فوق المتوسطة حجمًا في السوق الأمريكي ولأصحاب القروض المجمعة، ترتفع لمستويات هي الأعلى منذ 2014.

ورأت فيتش أن هشاشة الشركات الصغيرة مقابل مستويات الفائدة المرتفعة سيجبر شركات ضعيفة ومتوسطة الحجم إلى التخلف عن السداد، ومن المتوقع أن ترتفع النسبة الافتراضية للشركات المتخلفة عن سداد ديونها إلى 5% بنهاية 2023.

الفيدرالي قد يستخدم كل أدواته

وفي الوقت نفسه، صرح عضو الفيدرالي الأمريكي، مايكل بار، أمس الاثنين، أن النظام المصرفي الأمريكي قوي ومتين. وإن الفيدرالي مستعد لاستخدام كل أدواته لإبقاء النظام المالي آمنًا لكل المؤسسات باختلاف احجامها.

وأضاف بار: "نحن عازمون على تحمل مسؤوليتنا بالكامل تجاه أي إخفاقات إشرافية أو تنظيمية بما في ذلك سقوط بنك سيليكون فالي."

واعتبر بار أن سيليكون فالي انتظر كثيرًا قبل أن يعلن عن مشاكله. ويرى بار أن تأثير انهيار سيليكون فالي يبدو ممتدًا ومتشعبًا ويهدد النظام المصرفي بأكمله.

وكشف باري عن نية الفيدرالي في اقتراح تقديم متطلبات قروض طويلة الأمد للبنوك الإقليمية الكبرى، لتحسين مستوى اختبارات الإجهاد والتحقق من التغييرات في قواعد السيولة.

اقرأ أيضًا

الأزمة المصرفية الأولى لجيل "تويتر".. البنوك تواجه ضغوطًا أكثر ضراوة من 2008

ركود محتمل؟

وقال رئيس الاحتياطي الفيدرالي في مينيابوليس "نيل كاشكاري"، يوم الأحد، إن الأزمة المصرفية الأخيرة في الولايات المتحدة، تقرب البلاد "بكل تأكيد" من الركود الاقتصادي.

وذكر "كاشكاري" في مقابلة مع شبكة "سي بي إس": "ما هو غير واضح بالنسبة لنا هو إلى أي مدى تؤدي هذه الضغوط المصرفية إلى أزمة ائتمانية واسعة النطاق، وبعد ذلك، ستؤدي أزمة الائتمان كما قلت، إلى تباطؤ الاقتصاد".

وأضاف أن مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي يراقبون باهتمام شديد للغاية تأثير أزمة القطاع المصرفي، وأن النظام الحالي يحظى "بالدعم الكامل" من البنك المركزي الأمريكي.

وأردف: "يتمتع النظام المصرفي بمركز رأسمالي قوي وكثير من السيولة، ويحظى بالدعم الكامل من مجلس الاحتياطي الفيدرالي والمنظمين الآخرين الذين يقفون وراءه".

وحول استقرار النظام المصرفي وقدرته على السيطرة على المزيد من المخاطر التي قد يشهدها، قال "كاشكاري" إن النظام المصرفي الأمريكي مرن وسليم.

التضخم ما زال مرتفعًا

ويوم الجمعة، قال عضو الفيدرالي، جيمس بولارد، إن التضخم ما زال مرتفعًا، والبيانات الأمريكية تأتي أقوى من المتوقع، مشيرًا إلى أن الفيدرالي قد يكون متمسكًا برفع الفائدة في الاجتماع المقبل.

وهنا يأتي التضارب بين توقعات السوق الذي يرى بأن الفيدرالي سيخفض الفائدة بـ 100 نقطة أساس في يونيو، بينما لا يرى الفيدرالي أي تخفيض حتى عام 2024.

ويحاول الفيدرالي عزل أزمة سيليكون فالي عن المشهد، فيقول بولارد: "بنك سيليكون فالي حالة غير عادية." ويؤكد بشدة على أنه من الصعب أن نجد بنوكًا أخرى تواجه موقفًا مشابهًا.

تسعير الفائدة الآن

تتباين توقعات الفائدة FED SWAPS اليوم بعد تصريحات الفيدرالي الأخيرة بين احتمالية رفع الفيدرالي لأسعار الفائدة بـ 25 نقطة أساس في اجتماعه القادم أو تثبيتها عن المستويات الحالية، وبعد أن كانت التوقعات تميل إلى تثبيت الفائدة بنسبة كبيرة بعد تلميحات التهدئة التي ظهرت إبان تسعير الفائدة بالاجتماع الماضي، تتحول الآن إلى صالح رفع بـ 25 نقطة بعد تصريحات أعضاء الفيدرالي الأخيرة.

تسعير الفائدة الآن

الذهب والدولار الآن

انخفض الذهب في المعاملات الفورية بنسبة 0.1% عند 1955 دولار للأوقية.

بينما ارتفعت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.1% إلى 1973 دولار.

وتراجع مؤشر الدولار 0.25%، ليسجل 102.27 نقطة.

أحدث التعليقات

قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.