😎 تخفيضات الصيف الحصرية - خصم يصل إلى 50% على اختيارات الأسهم المدعومة بالذكاء الاصطناعي من InvestingProاحصل على الخصم

لماذا تخلص بعض المليارديرات من سهم إنفيديا بشكل مفاجئ؟

تم النشر 11/06/2024, 14:28
© Reuters.
INTC
-
MSFT
-
F
-
AAPL
-
NVDA
-
AMD
-
META
-

Investing.com - لا شك في أن سهم مجموعة إن فيديا (NASDAQ:NVDA) كان الأكثر اهتمامًا من قبل المستثمرين خلال الفترة الماضية بفعل الزخم الذي أحدثه الذكاء الاصطناعي بالأسواق.

فقد أضافت شركة معالجة الرسوميات (GPU) وأجهزة الذكاء الاصطناعي أكثر من 2 تريليون دولار إلى قيمتها السوقية منذ إطلاق ChatGPT، متقدمة بذلك على أي سهم آخر، وارتفعت أسهمها بنحو 700% منذ بداية عام 2023.

بينما تمكن بعض المليارديرات من اكتشاف هذا الاتجاه مبكرًا واشتروا أسهم إنفيديا عندما أصبحت إمكانيات الذكاء الاصطناعي واضحة، حيث يبدو الآن أن العديد من هؤلاء المستثمرين بدأوا يعتقدون أن موجة صعود إنفيديا قد انتهت. ووفقًا لمتتبع صناديق التحوط WhaleWisdom، فإن عدد من المستثمرين الكبار خفضوا حصصهم في إنفيديا أكثر من أولئك الذين زادوها في الربع الأول، حيث رفعت 207 صناديق تحوط من حصصها في إنفيديا في الربع الأول، بانخفاض عن 269 في الربع الرابع. وفي الوقت نفسه، خفضت 336 صناديق تحوط حصصها في عملاق الشرائح، أي حوالي 60% أكثر من عدد صناديق التحوط التي زادت من حصصها.

ومن بين المليارديرات الذين باعوا أسهم إنفيديا كان كين جريفين من شركة (سيتادل - Citadel)، وإزرايل إنجلندر من (ميلنيوم مانجمنت - Millennium Management)، وبول تيودور جونز من (تيودور إنفستمنتس - Tudor Investment Group).

استفد من أدوات تحليل السوق الشاملة في إنفستنغ برو لتحديد القيمة العادلة للأسهم الأكثر تداولاً، بما في ذلك إنفيديا. اكتشف التوقعات والتحليلات الدقيقة التي تساعدك على اتخاذ قرارات استثمارية أفضل.

اشترك الآن واستغل الخصم المحدود باستخدام كود الخصم SAPRO2 عبر الرابط التالي

أسباب البيع

لا تأتي تقارير صناديق التحوط 13F مع تعليقات، ولكن يمكن للمستثمرين أن يخمنوا بعض الأسباب وراء بيع هؤلاء العباقرة في وول ستريت لهذا السهم.

يبدو أن جني بعض الأرباح هو السبب الأكثر وضوحًا، خاصةً بالنظر إلى الأحاديث الأخيرة حول احتمال زيادة معدلات ضريبة الأرباح الرأسمالية على الأثرياء. حيث قال الرئيس التنفيذي لشركة بيركشاير هاثاواي، وارن بافيت، أن هذا كان أحد الأسباب التي دفعته لبيع أسهم آبل (NASDAQ:AAPL) في الربع الأول.

سبب آخر هو أن المنافسة الأكبر في الطريق. فقد أطلقت كل من أدفانسد مايكرو ديفايسز (NASDAQ:AMD) ومجموعة اٍنتل (NASDAQ:INTC) وحدات معالجة الرسوميات الخاصة بها، فيما تعمل شركات التكنولوجيا مثل ميتا (NASDAQ:META) ومجموعة مايكروسوفت (NASDAQ:MSFT) أيضًا على تطوير شرائحها القادرة على الذكاء الاصطناعي داخليًا لتقليل اعتمادها على إنفيديا.

من ناحية أخرى، تشير بيانات إنفستنغ برو - InvestingPRO إلى أن القيمة العادلة لسهم إنفيديا تبلغ حوالي 100 دولار بعد تجزئة السهم، فيما يبلغ السعر الآن حوالي 121 دولار في تداولات ما قبل الافتتاح، مما يعني أن السهم مقوم بأعلى من قيمته الحقيقى وقد يهبط بنحو 17.7%، وهو ما قد يدفع بعض المتداولين إلى بيع السهم.

ما الذي يشتريه المستثمرون المليارديرات بدلاً من إنفيديا؟

مديرو صناديق التحوط الذين يبيعون أسهم إنفيديا يشترون مجموعة واسعة من الشركات بدلاً منها، ولكن قد تتفاجأ عندما تعلم أن أحد الخيارات لاستبدال إنفيديا كان شركة فورد (NYSE:F).

كانت "سيتادل" و"ميلنيوم مانجمنت" و"تيودور إنفستمنتس" جميعها من بين صناديق التحوط التي اشترت أسهم فورد في الربع الأخير. أضافت "سيتادل" 5.45 مليون سهم، وأضافت "ميلنيوم مانجمنت" 7.34 مليون سهم. واشترت "تيودور إنفستمنتس" 1.76 مليون سهم، مما جعل فورد واحدة من أكبر مشترياتها في الربع.

كانت فورد أيضًا أكثر تفضيلاً بين صناديق التحوط، حيث زادت 116 صندوقًا من حصصها في شركة صناعة السيارات، بينما باع 92 صندوقًا أسهمها.

ومع ذلك، بالنسبة للمستثمرين الذين يتطلعون إلى التحول من سهم نمو مثل إنفيديا إلى سهم دوري ذو عائد توزيع أرباح مع إمكانات صعودية، تبدو فورد خيارًا جيدًا، خاصةً بالنظر إلى أن الشركة تدفع توزيعات أرباح كبيرة للمساهمين وفقًا لما أشارت إليه بيانات إنفستنغ برو.

ولعرفة القيمة العادلة لسهم فورد، وغيره من الأسهم العربية والعالمية، استغل الخصم المتاح لفترة محدوة واشترك عبر الرابط التالي باستخدام كود الخصم SAPRO2.

أحدث التعليقات

قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.