💼 احمِ محفظتك مع اختيارات الأسهم المدعومة بالذكاء الاصطناعي من InvestingPro - الآن خصم يصل إلى 50% احصل على الخصم

بنك إنجلترا يُبقي على أسعار الفائدة دون تغيير حتى فترة ما بعد الانتخابات - بنك أوف أمريكا

تم النشر 14/06/2024, 13:18
© Reuters.
BAC
-

يتوقع بنك أوف أمريكا (NYSE:BAC) أن يبقي بنك إنجلترا على سعر الفائدة الحالي في اجتماعه المقبل بشأن السياسة النقدية، مشيراً إلى عدم وجود بيانات كافية لتبرير التخفيض، وآخذاً في الاعتبار الانتخابات العامة المقبلة في المملكة المتحدة.

وتوقع المحللون "توقعاتنا أن يُبقي بنك إنجلترا على سعر الفائدة المصرفية وتوجيهات سياسته دون تغيير في اجتماع السياسة المقبل". ويتوقعون أن تكون أغلبية 7 من أصل 9 أصوات لصالح الإبقاء على سعر الفائدة الحالي.

ومن المرجح أن تستمر اتصالات البنك في المستقبل في التأكيد على أهمية البيانات الاقتصادية الجديدة لتحديد ما إذا كان الضغط على الأسعار ينخفض بالفعل، وفقًا لتقييم المحللين.

ويشير المحللون إلى أن "أرقام التضخم والرواتب في شهر أبريل تشير إلى الحد الأدنى من التحسن في العناصر المستمرة"، "وهذا يعزز اعتقادنا بأن بنك إنجلترا لن يغير أسعار الفائدة على الأرجح في يونيو." هناك حاجة إلى دليل إضافي للتحقق من حدوث انخفاض في تضخم تكاليف الخدمات والزيادات في الرواتب.

ويشير المحللون إلى أن توقيت اجتماع يونيو، كونه قريبًا من الانتخابات العامة في المملكة المتحدة، يضيف عاملًا سياسيًا إضافيًا إلى عملية اتخاذ القرار.

تمثل أرقام التضخم التي صدرت قبل الاجتماع بفترة وجيزة (لشهر مايو) تحديًا آخر. يقول المحللون "نتوقع أن ينخفض التضخم الإجمالي في شهر مايو". ومع ذلك، فقد ذكروا أيضًا أنه "إذا تجاوز التضخم في شهر مايو التوقعات، فإن ذلك سيضع تقييمات بنك إنجلترا على المحك".

وبالنظر إلى المستقبل، يتوقع المحللون أن يبدأ بنك إنجلترا في خفض سعر الفائدة في شهر أغسطس، شريطة أن تهدأ الارتفاعات المؤقتة في التضخم. وهم يتوقعون "تخفيفًا تدريجيًا للسياسة النقدية" بتخفيض سعر الفائدة مرتين هذا العام (في أغسطس ونوفمبر) وأربعة تخفيضات في عام 2025، بهدف الوصول إلى سعر فائدة بنكي بنسبة 3.75% بحلول نهاية عام 2025.

وفي الختام، يعترف المحللون بإمكانية حدوث تقلبات في السوق مرتبطة بالاجتماع، مشيرين إلى القرار الأخير الذي اتخذه الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي الذي تزامن مع صدور تقرير مهم عن التضخم قبل إعلان سعر الفائدة مباشرة. ويعربان عن أملهما في ألا يتسبب اجتماع بنك إنجلترا في حدوث تحركات كبيرة في السوق، ولكنهما يقران أيضًا بأن الآراء تتباين فيما يتعلق بالسرعة المتوقعة لزيادة أسعار الفائدة في المستقبل.


تم إنشاء هذه المقالة وترجمتها بمساعدة تقنية الذكاء الاصطناعي وتمت مراجعتها من قبل أحد المحررين. لمزيد من التفاصيل، يُرجى الرجوع إلى الشروط والأحكام الخاصة بنا.

أحدث التعليقات

قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.