🟢 هل فاتك ارتفاع السوق؟ اعرف كيف لحق به 120 ألف من متابعينا.احصل على 40% خصم

تهدف صناعة السيارات الفرنسية إلى زيادة مبيعات السيارات الكهربائية بحلول عام 2027

محررناتاشيا انجليكا
تم النشر 06/05/2024, 22:57
RENA
-
FRVIA
-

من المقرر أن توقع صناعة السيارات الفرنسية اتفاقية استراتيجية مع الحكومة اليوم، بهدف طموح يتمثل في زيادة مبيعات السيارات الكهربائية (EV) أربعة أضعاف بحلول عام 2027. وتتزامن هذه الخطوة مع زيارة الدولة التي يقوم بها الرئيس الصيني إلى فرنسا.

وتماشياً مع رؤية الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، تعمل صناعة السيارات الوطنية على إنتاج مليوني سيارة كهربائية أو هجينة بحلول نهاية العقد الحالي. وتأتي هذه الخطة وسط منافسة شديدة من الصين، المنتج الرئيسي للسيارات الكهربائية.

وقد حددت وزارة المالية الهدف المرحلي للصناعة بالوصول إلى مبيعات 800,000 سيارة كهربائية بحلول عام 2027، وهو ما يمثل ارتفاعاً كبيراً عن 200,000 سيارة تم بيعها في عام 2022. علاوةً على ذلك، يهدف القطاع إلى زيادة مبيعات السيارات الكهربائية الخفيفة متعددة الاستخدامات إلى 100,000 وحدة سنوياً بحلول عام 2027، مقارنةً بـ 16,500 وحدة فقط في عام 2022.

تعمل شركات صناعة السيارات الفرنسية على تسريع جهودها لطرح المزيد من الطرازات الكهربائية في السوق. وتأتي هذه الدفعة كرد فعل على المنافسين الصينيين الذين استحوذوا في السابق على حصة سوقية كبيرة. وقد قامت الحكومة الفرنسية مؤخرًا بتحديث نظام المكافآت للمستهلكين، حيث تفضل الآن شراء السيارات المصنعة في أوروبا، مما ساعد على استعادة بعض الأرض المفقودة.

في الوقت الحالي، تمثل السيارات الكهربائية ما يقرب من 20% من مبيعات السيارات الجديدة في فرنسا، ومع ذلك يتم تصنيع 12% فقط من هذه السيارات داخل البلاد. تُعد الاتفاقية الجديدة وأهداف المبيعات الجديدة جزءًا من جهود أوسع نطاقًا لتعزيز الإنتاج المحلي للسيارات الكهربائية وتعزيز القدرة التنافسية لصناعة السيارات الفرنسية على نطاق عالمي.

ساهمت رويترز في هذا المقال.

هذا المقال تمت كتابته وترجمته بمساعدة الذكاء الاصطناعي وتم مراجعتها بواسطة محرر. للمزيد من المعلومات انظر إلى الشروط والأحكام.

أحدث التعليقات

قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.