🟢 هل فاتك ارتفاع السوق؟ اعرف كيف لحق به 120 ألف من متابعينا.احصل على 50% خصم

عاجل: العالم يهتز بعد وصول بيولسي تايوان.. أمريكا تلعب بالنار والصين تهدد بالغزو

تم النشر 02/08/2022, 16:01
محدث 02/08/2022, 18:45
© Reuters

Investing.com - في ظل تصاعد حدة الخلاف بين واشنطن وبكين من جانب، في الوقت الذي تتأزم فيه الأوضاع وتنطلق الاتهامات بين أوروبا وواشنطن من جهة وروسيا من جهة أخرى بشأن تجهيز موسكو لغطاء نووي.

حذر رئيس الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش من أن العالم على بعد خطوة واحدة من الإبادة النووية ويواجه مخاطر لم نشهدها منذ الحرب الباردة.

تحديث..

 وصلت منذ دقائق رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي إلى تايوان بعدما دخلت الطائرة الخاصة برئيسة مجبس النواب مجال تايوان الجوي وهبطت في تايبيه.

وأعلن مطار سونغ شان في العاصمة التايوانية تايبيه، اليوم الثلاثاء، أن طائرة بيلوسي هبطت فيه، واستقبل بيلوسي وفد رسمي تايواني في استقبال.

وأعلنت وسائل الإعلام التايوانية تفعيل منظومة الدفاع الجوي في مطار تايبيه، بينما أدانت الخارجية الصينية الخيانة الأميركية المتعمدة لمبدأ "الصين واحدة".

غزو محتمل

وفقًا لوسائل إعلام صينية في تلك اللحظات بدات الطيران الحربي الصيني في التحليق قرب مضيق تايوان، حيث أكدت وزارة الدفاع الصينية أن المواقع التي ستشهد المناورات العسكرية قرب تايوان هى مواقع غزو محتمل.

وقالت الخارجية الصينية منذ لحظات تعقيبا على زيارة بيلوسي أن النهاية لن تكون جيدة للأميركيين، بينما وصفت تحركات الولايات المتحدة بـ "البلطجة"، وقالت لصين أنها ستنف  مناورات بالذخيرة الحية في ست مناطق حول تايوان.

وقالت الخارجية الصينية لن نرضخ أبدا لمثل هذه التحركات الأميركية في تايوا، وأضافت أن الولايات المتحدة باتت أكبر تهديد للسلام في العالم، وقالت أن الأميركيون يلعبون بالنار في قضية تايوان، وأن من يلعب بالنار سيحترق أولًا.

عاجل:إعلان طارئ.. وأزمة عنيفة

إبادة نووية

قال الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، إن الإنسانية على بعد خطوة واحدة من مجرد سوء فهم واحد، وسوء تقدير واحد قد يزج العالم إلى الإبادة النووية.

وقال جوتيريش إن الاجتماع الذي تأجل بسبب الوباء، والذي يهدف إلى مراجعة الاتفاقية التاريخية، كان ينعقد وسط خطر نووي لم نشهده منذ ذروة الحرب الباردة.

وقال إن المؤتمر فرصة لوضع الإجراءات التي من شأنها أن تساعد في تجنب كارثة معينة، ووضع البشرية على طريق جديد نحو عالم خال من الأسلحة النووية.

وأضاف جوتيريش أن مخاطر الانتشار تتزايد وتضعف الحواجز لمنع التصعيد، مشيرًا إلى أن الأزمات ذات الصبغة النووية تتفاقم في الشرق الأوسط وشبه الجزيرة الكورية.

عاجل: تحذير من خسارة كل شيء

اتهامات متبادلة

كما أثيرت خطر حدوث كارثة نووية من قبل الولايات المتحدة (الولايات المتحدة)، واليابان، وألمانيا، والمنسق النووي للأمم المتحدة والعديد من المتحدثين الآخرين.

وزعم وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكين، أن روسيا التي لم تخاطب المؤتمر في موعده المقرر منخرطة في هجوم نووي متهور وخطير في أوكرانيا.

واستشهد بتحذير الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من أن أي تدخل في الصراع يمكن أن يكون له عواقب لم ترها من قبل وأن بلاده قوة نووية قوية.

كما سلط بلينكين الضوء على المخاطر التي تشكلها التجربة النووية القادمة لكوريا الشمالية وإيران، التي قال إنها غير راغبة أو غير قادرة على قبول اتفاق للعودة إلى الاتفاق النووي لعام 2015 الذي يهدف إلى الحد من برنامجها النووي.

عاجل: صفر خسائر.. أنباء هامة جدًا

أحدث التعليقات

قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.