احصل على بيانات بريميوم: خصم يصل إلى 50% على InvestingProاحصل على الخصم

عاجل: النفط يبدد خسائر عنيفة ويتجاوز الـ80 دولار.. الصين كلمة السر

تم النشر 06/02/2023, 10:22
محدث 06/02/2023, 10:57
© Reuters.
DX
-
LCO
-
CL
-

Investing.com - نجحت أسعار النفط في العودة من جديد أعلى مستويات الـ 80 دولار للبرميل، بعد التراجعات القوية يوم الجمعة الماضي والتي تزامنت مع ارتفاع الدولار الأمريكي.

ويرفع الدولار القوي من تكلفة حيازة ونقل وتأمين النفط على المستوردين، وتعزو ارتفاعات الدولار من قاع 8 أشهر إلى إيجابية بيانات وظائف قوية جددت مخاوف استمرار الفيدرالي في رفع أسعار الفائدة.

صفقة لا تحتمل الخسارة!

تزدحم أسواق الأموال بالفرص التي يجب استغلالها لتحقيق الأرباح وهذا ما يمكنك احترافه بتعلم التحليل الأساسي! تعرف على أساسيات التحليل الأساسي وكيف يمكنه أن يساعدك في تحقيق أفضل الصفقات مجانًا في ويبينار يقدمه لكم الاقتصادي المشهور، حبيب عقيق، كبير إستراتيجيي الأسواق ومدير الأبحاث والتدريب في تراديبيديا.

للتسجيل مجانًا من هُنا: https://bit.ly/3kW9Eqw

النفط الآن

ارتفع خام نايمكس الأمريكي خلال التعاملات الحالية وقت كتابة الخبر من تعاملات اليوم الإثنين بنسبة 0.5% أو ما يعادل 20 سنت للبرميل وصولا إلى مستويات 73.6 دولار.

وفي المقابل زاد خام برنت القياسي خلال تعاملات اليوم الإثنين بنسبة 0.3% أو ما يعادل 0.2 دولار في البرميل وصولا إلى مستويات 80.15 دولار .

خسائر عنيفة

وهبط خام غرب تكساس الوسيط وخام برنت 3% يوم الجمعة الماضي بعد بيانات وظائف القوية جددت مخاوف استمرار الفيدرالي في رفع أسعار الفائدة وهو ما عزز بدوره الدولار.

وسجل خام برنت القياسي انخفاضًا بنسبة 7.5% خلال الأسبوع الماضي، وفي المقابل هبط خام غرب تكساس الوسيط بنحو 7.9%.

وأثارت بيانات الوظائف الأميركية، التي جاءت أفضل من التوقعات، مخاوف من أن يواصل الاحتياطي الفيدرالي الأميركي رفع أسعار الفائدة، ما قد يؤثر سلبًا في النمو الاقتصادي، ومن ثم الطلب على الخام.

يأتي ذلك في الوقت الذي يسعى خلاله المستثمرين لمزيد من الوضوح بشأن الحظر الأوروبي الوشيك على المنتجات المكررة الروسية والمزيد من المؤشرات على تعافي الطلب في الصين.

توقعات بارتفاع الطلب

وتتوقع وكالة الطاقة الدولية أن يأتي نصف نمو الطلب العالمي على النفط هذا العام من الصين حيث قال بيرول إن الطلب على وقود الطائرات آخذ في الارتفاع.

وعلى الرغم من هيمنة مخاوف الركود على السوق الأسبوع الماضي، قال فاتح بيرول، المدير التنفيذي لوكالة الطاقة الدولية، إن تعافي الصين لا يزال محركًا رئيسيا لأسعار النفط.

قال المحلل في أواندا، إدوارد مويا: "توقعات الطلب على النفط الخام تحتاج إلى إشارة واضحة إلى أن إعادة فتح الصين ستكون سلسة وأن زخم النمو الاقتصادي الأميركي لن يتدهور بسرعة".

وقال الخبير الاقتصادي للسلع في كابيتال إيكونوميكس، بيل ويذربيرن إن "التفاصيل الدقيقة حول السقف وكيف سيتم تنفيذه ما زالت غير واضحة"، مضيفًا أن حالة عدم اليقين تحافظ على الأسعار.

وأضاف الخبير الاقتصادي للسلع في كابيتال إيكونوميكس"لم تكن هناك أي بيانات من الصين تشير إلى مدى انتعاش الطلب على النفط الخام في الصين"

إنتاج أوبك

وقال بيرول: "إنه اعتمادا على مدى قوة هذا التعافي، قد يتعين على منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفائها(أوبك+) إعادة تقييم قرارهم بخفض الإنتاج بمقدار مليوني برميل يوميا حتى عام 2023".

وأضاف بيرول لرويترز على هامش مؤتمر بالهند "إذا ارتفع الطلب بقوة وإذا تعافى الاقتصاد الصيني، فإنني أري أنه ستكون هناك ضرورة كي تنظر دول أوبك + في سياساتها (الإنتاج)".

ارتفعت أسعار النفط في بداية التعاملات اليوم الاثنين بعد أن هبطت نحو ثمانية في المئة الأسبوع الماضي إلى أدنى مستوياتها منذ أكثر من ثلاثة أسابيع بعد أن طغت المخاوف بشأن الاقتصادات الرئيسية على مؤشرات انتعاش الطلب في الصين، أكبر مستورد للنفط في العالم.

اقرأ أيضًا

هبوط عنيف.. عاصفة حمراء تجتاح السوق

هونج كونج تسعى لإقناع العملاق السعودي بهذا الأمر

ماسك يفاجئ السوق الأمريكي.. زيادة كبيرة

رياح الفيدرالي

قالت محللة السوق في فيليب نوفا، بريانكا ساشديفا، إنه من المرجح أن تؤثر الزيادات في أسعار الفائدة في عام 2023 على اقتصادات الولايات المتحدة وأوروبا.

وأضافت محللة السوق في فيليب نوف أن تجدد المخاوف من تباطؤ اقتصادي من المرجح أن يضعف الطلب العالمي على النفط الخام، وبالتالي يضغط على الأسعار.

إشارات متضاربة

وأبقت الإشارات المتضاربة بشأن تعافي الطلب على الوقود في الصين، أكبر مستورد للنفط في العالم، سعر برميل النفط عالميًا منخفضًا.

وأشار محللو إيه إن زد إلى قفزة حادة في حركة المرور في أكبر 15 مدينة في الصين بعد عطلة رأس السنة القمرية الجديدة، لكنهم أشاروا أيضًا إلى أن التجار الصينيين كانوا "غائبين نسبيًا".

وتعززت احتمالية حدوث انتعاش اقتصادي في الصين بعد تخفيف قيود كورونا سوق النفط حتى الآن هذا العام، إلى جانب تراجع الدولار الذي يجعل السلعة أرخص لمن يحملون عملات أخرى.

أحدث التعليقات

قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.