أخبار عاجلة
Investing Pro 0
تخفيض اثنين الإنترنت: خصم يصل إلى %54على InvestingPro+ احصل على العرض الآن

الدولار يتأذى بفعل التضخم.. وخطوة الفيدرالي تحدد مسار الأسواق المتقلبة

اقتصادية 15 أغسطس 2022 ,00:27
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
هذا المقال موجود أصلاً في العناصر المحفوظة
 
© Investing.com
 
EUR/USD
+0.46%
إضافة إلى/حذف من محفظة
أضف الى قائمة المتابعة
إضافة صفقة

تمت إضافة الصفقة بنجاح إلى:

يرجى تسمية محفظة الممتلكات الخاصة بك
 
GBP/USD
+0.39%
إضافة إلى/حذف من محفظة
أضف الى قائمة المتابعة
إضافة صفقة

تمت إضافة الصفقة بنجاح إلى:

يرجى تسمية محفظة الممتلكات الخاصة بك
 
USD/JPY
-0.21%
إضافة إلى/حذف من محفظة
أضف الى قائمة المتابعة
إضافة صفقة

تمت إضافة الصفقة بنجاح إلى:

يرجى تسمية محفظة الممتلكات الخاصة بك
 
DX
-0.41%
إضافة إلى/حذف من محفظة
أضف الى قائمة المتابعة
إضافة صفقة

تمت إضافة الصفقة بنجاح إلى:

يرجى تسمية محفظة الممتلكات الخاصة بك
 
CL
+2.10%
إضافة إلى/حذف من محفظة
أضف الى قائمة المتابعة
إضافة صفقة

تمت إضافة الصفقة بنجاح إلى:

يرجى تسمية محفظة الممتلكات الخاصة بك
 
US10Y...
+0.28%
إضافة إلى/حذف من محفظة
أضف الى قائمة المتابعة
إضافة صفقة

تمت إضافة الصفقة بنجاح إلى:

يرجى تسمية محفظة الممتلكات الخاصة بك
 

Investing.com - لم يكن انخفاض بيانات التضخم في الولايات المتحدة بالنبأ السار للعملات الرئيسية حيث أدى إلى مزيد من التقلبات في أداء الدولار بينما ساهم في تراجع العملات الرئيسية.

في يوليو، تباطأ مؤشر أسعار المستهلكين إلى 8.5٪ من9.1٪ في يونيو وانخفضت أسعار الواردات للمرة الأولى في سبعة أشهر بنسبة 1.4٪ بعد ارتفاعها بنسبة 0.3٪ في يونيو.

تراجع معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي في المملكة المتحدة بمستويات أقل من المتوقع، لكنه استمر في الإشارة إلى الضعف المتزايد بين قطاعات الاقتصاد التي تواجه المستهلك حيث بلغ التضخم أعلى مستوى له في 40 عامًا في أعقاب الحرب في أوكرانيا.

تباطأ نمو أسعار المنتجين في الصين، حيث ارتفع بنسبة 4.2٪ في يوليو مقارنة بـ 6.1٪ في يونيو، مما يمنح صانعي السياسة بعض المجال لتحفيز الاقتصاد المتعثر بينما تتدافع البنوك المركزية في أماكن أخرى لمحاربة التضخم المشتعل برفع أسعار الفائدة بقوة.

تباطؤ التضخم

تراجع معدل التضخم في الولايات المتحدة في يوليو الماضي، حيث وصلت قراءة مؤشر أسعار المستهلكين الكلي إلى 8.5% على أساس سنوي مقابل 9.1% في يونيو، فيما يعد أعلى معدل تباطؤ شهري تسجله زيادات الأسعار منذ عام 1973.

ويعكس هذا الرقم انخفاض أسعار الطاقة، على الرغم من استمرار ارتفاع تكاليف المواد الغذائية، كما ارتفع مؤشر أسعار المستهلكين الأساسي بنسبة أقل من المتوقع، إذ ارتفع بنسبة 5.9% على أساس سنوي،أي أدنى مستوياته المسجلة في 10 أشهر.

ضغوط الأسعار

ومازالت ضغوط الأسعار كبيرة وسارع مسؤولو الاحتياطي الفيدرالي إلى التراجع عن توقعات السوق المعتدلة والتأكيد على مواصلة رفع أسعار الفائدة في الفترة القادمة.

وقال رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي في مينيابوليس، نيل كاشكاري، إن التوقعات بخفض الاحتياطي الفيدرالي لأسعار الفائدة العام المقبل غير واقعية حيث من المرجح أن يظل التضخم أعلى من مستوى 2%.

من جهة أخرى، قال رئيس الاحتياطي الفيدرالي في شيكاغو تشارلز إيفانز:تعد قراءة يوليو هي أول قراءات التضخم إيجابية مقارنة بالأشهر السابقة وذلك منذ بدأ الاحتياطي الفيدرالي رفع أسعار الفائدة في مارس.

إشارات مهمة

ومع ذلك ذكر أن التضخم لا يزال مرتفعاً بشكل غير مقبول، وتوقع ارتفاع النطاق المستهدف لمعدل الفائدة الأمريكية إلى 3.25- 3.50% بنهاية العام الجاري، ثم إلى النطاق 3.75- 4.00% بنهاية العام المقبل.

وتراجعت أسعار الواردات الأمريكية للمرة الأولى منذ سبعة أشهر في يوليو بدعم من قوة الدولار الأمريكي وانخفاض تكاليف الوقود والمنتجات غير النفطية في إشارة أخرى إلى أن التضخم قد يكون بلغ ذروته بالفعل.

وقالت وزارة العمل يوم الجمعة إن أسعار الواردات تراجعت بمعدل أكثر مما كان متوقعاً وبنسبة 1.4% الشهر الماضي بعد ارتفاعها بنسبة 0.3% في يونيو.

وكان ذلك أعلى معدل تراجع شهري منذ أبريل 2020، وخلال 12 شهراً الماضية المنتهية في شهر يوليو، ارتفعت أسعار الواردات بنسبة 8.8% بعد ارتفاعها بنسبة 10.7% في يونيو، وهو الشهر الرابع على التوالي الذي يتراجع خلاله المعدل السنوي.

مسار الفائدة

ويحدد مسار التضخم آفاق تشديد السياسات النقدية من قبل الاحتياطي الفيدرالي، حيث ترى الأسواق فرصة بنسبة 42% لرفع سعر الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس في سبتمبر المقبل، في حين استقرت التوقعات عند مستوى 75% قبل إصدار بيانات التضخم.

وأنهت الأسهم في الولايات المتحدة تداولات الأسبوع على ارتفاع، في حين تراجعت عائدات سندات الخزانة الأمريكية، مما يعزز توجه الأسواق لتأييد فرض الاحتياطي الفيدرالي سيطرته لكبح التضخم على حساب أسعار الفائدة المرتفعة.

وفي غضون ذلك لم تفلح تطمينات مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي التي عززت احتمالات رفع أسعار الفائدة في حماية مكاسب الدولار بشكل كامل، حيث استقر اليورو عند مستويات 1.0262 .

كما استقر الجنيه الاسترليني عند 1.2134 فيما أخذ الين الياباني استراحة من سلسلة تراجعاته التي دفعت به لأدنى مستوياته واستقر عند مستوى 133.48.

مفاجآت بريطانيا

بيانات مفاجئة للناتج المحلي الإجمالي في المملكة المتحدة تراجع الناتج المحلي الإجمالي للمملكة المتحدة بنسبة 0.6% على أساس شهري في يونيو فيما يعد أكبر انكماش يسجله منذ يناير 2021، وهو ارتفاع مفاجئ مقارنة بالتوقعات بانخفاضه بنسبة 1.2%.

ويعني ذلك أن الناتج المحلي الإجمالي انخفض بنسبة 0.1% على أساس ربع سنوي في الربع الثاني من عام 2022 بينما أشارت التوقعات إلى تسجيل تراجع بنسبة 0.2%.

إلا أن الناتج في الربع الثاني ككل انكمش، مع توقع دخول بريطانيا فترة ركود طويلة بنهاية العام في مواجهة تزايد معدلات التضخم وارتفاع أسعار الفائدة.

وأشارت البيانات التي صدرت يوم الجمعة إلى ضعف متزايد بين قطاعات الاقتصاد التي تتعامل مباشرة مع المستهلك حيث يتعامل البريطانيون مع التضخم الذي وصل إلى أعلى مستوياته في 40 عاماً في أعقاب الحرب في أوكرانيا.

تحسن منطقة اليورو

كشفت البيانات التي صدرت يوم الجمعة الماضي عن نمو الإنتاج الصناعي لمنطقة اليورو في يونيو بمعدل ثلاث مرات أكثر من المتوقع فيما يعزى بصفة رئيسية إلى تزايد إنتاج السلع الرأسمالية.

وقال مكتب الإحصاء الأوروبي يوروستات إن الإنتاج الصناعي في 19 دولة التي تتعامل باليورو ارتفع بنسبة 0.7% على أساس شهري في يونيو بنمو بلغت نسبته 2.4% على أساس سنوي.

وأضاف يوروستات أن إنتاج السلع الرأسمالية، التي تشمل الآلات، أو المعدات أو المركبات أو الأدوات، ارتفع بنسبة 2.6% على أساس شهري وبنسبة 7.6% على أساس سنوي.

الصين على الطريق

تباطؤ وتيرة نمو مؤشر أسعار المنتجين في الصين، حيث ارتفع مؤشر أسعار المنتجين بنسبة 4.2% على أساس سنوي، وفقاً لتصريحات المكتب الوطني للإحصاء يوم الأربعاء، بعد تسجيل نمواً بنسبة 6.1% في يونيو، مخالفاً لتوقعات المحللين بتسجيل نمواً بنسبة 4.8%.

وتباطأت وتيرة نمو أسعار المنتجين في الصين من أعلى المستويات المسجلة في 26 عاماً خلال شهر أكتوبر من العام الماضي، مما افسح المجال أمام صانعي السياسات لتحفيز الاقتصاد المتعثر حتى في الوقت الذي تتدافع فيه البنوك المركزية في دول أخرى لكبح التضخم عن طريق رفع أسعار الفائدة.

إذ ارتفع مؤشر أسعار المستهلكين بنسبة 2.7% عن مستويات العام السابق، فيما يعد أسرع معدل نمو منذ يوليو 2020، لكنه لم يصل لمعدل النمو المتوقع بنسبة 2.9%.

وكان المحرك الرئيسي لارتفاع أسعار المستهلك هو تضخم المواد الغذائية، الذي ارتفع بنسبة 6.3% على أساس سنوي مقابل 2.9% في يونيو.

النفط يرتفع

ارتفعت أسعار النفط خلال الأسبوع الماضي مع تزايد معدلات الطلب على البنزين مما دفع العقود الآجلة إلى الارتفاع في ظل انخفاض بيانات التضخم في الولايات المتحدة.

ويعتمد المتداولون على تزايد الطلب على النفط خلال موسم الشتاء القادم.

الدولار يتأذى بفعل التضخم.. وخطوة الفيدرالي تحدد مسار الأسواق المتقلبة
 

مقالات ذات صله

المركزي الأوروبي: رفع أسعار الفائدة غير مجدي
المركزي الأوروبي: رفع أسعار الفائدة غير مجدي بواسطة المتداول العربي - 28 نوفمبر 2022

Arabictrader.com - قدم محافظ بنك إسبانيا وصانع السياسة في البنك المركزي الأوروبي بابلو هيرنانديز دي كوس، اليوم الاثنين، تصريحات بشأن رفع أسعار الفائدة، وصرح بأن رفع أسعار الفائدة...

أضف تعليق

التعليمات لكتابة التعليقات

ننصحك باستخدام التعليقات لتكون على تواصل مع المستخدمين، قم بمشاركة ارائك ووجه اسألتك للمؤلف وللمستخدمين الاخرين. ومع ذلك، من أجل الحفاظ على مستوى عالٍ، الرجاء الحفاظ وأخذ المعايير التالية بعين الاعتبار:

  • إثراء الحوار
  •  إبق مركز على الموضوع وفي المسار الصحيح. تستطيع فقط الكتابة عن المواد التي هي ذات الصلة بالموضوع التي تجري مناقشتها..
  •  الاحترام. يمكن طرح الآراء حتى السلبية بشكل إيجابي ودبلوماسي.
  •  استخدام معيار لأسلوب الكتابة. التي تشمل على علامات الترقيم.
  • ملاحظة: سيتم حذف البريد المزعج و / أو الرسائل الترويجية والروابط داخل التعليق
  • تجنب الألفاظ النابية أو الهجمات الشخصية الموجهة للمؤلف أو لأي مستخدم آخر.
  • غير مسموح بتعليقات إلا المكتوبة باللغة العربية فقط.

سيتم حذف الرسائل غير المرغوب فيها وسيتم منع الكاتب من تسجيل الدخول الى Investing.com.

أكتب ارائك هنا
 
هل أنت واثق من رغبتك في حذف هذا الرسم البياني؟
 
أدخل
قم بالنشر أيضاً على:
 
هل تريد إستبدال الرسم البياني المرفق برسم بياني جديد؟
1000
لقد تم إيقاف إمكانية التعليق لك بسبب تقارير سلبية من المستخدمين. ستتم مراجعة حالتك من قبل مشرفينا.
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
شكراً لتعليقك. يرجى الأخذ بعين الإعتبار أن جميع التعليقات سيتم الموافقة عليها بعد الفحص من قِبل أحد المشرفين. ولذلك قد تستغرق بعض الوقت قبل أن تظهر على الموقع.
 
هل أنت واثق من رغبتك في حذف هذا الرسم البياني؟
 
أدخل
 
هل تريد إستبدال الرسم البياني المرفق برسم بياني جديد؟
1000
لقد تم إيقاف إمكانية التعليق لك بسبب تقارير سلبية من المستخدمين. ستتم مراجعة حالتك من قبل مشرفينا.
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
إضافة رسم بياني إلى تعليق
تأكيد الحظر

هل أنت تريك بالتأكيد الحظر %USER_NAME%؟

إن قيامك بهذا يعني أنك و%USER_NAME% لن تكونا قادرين على رؤية مشاركات الأخرى على Investing.com.

لقد تم إضافة %USER_NAME% بنجاح إلى قائمة الحظر

بما أنك قد قمت برفع الحظر للتو عن هذا الشخص، فإنه يتوجب عليك الإنتظار 48 ساعة قبل أن تتمكن من تجديد الحظر.

قم بالإبلاغ عن هذا التعليق

أخبرنا كيف تشعر حيال هذا التعليق

تم الإبلاغ عن التعليق

شكرا جزيلا

تم إرسال تقريرك إلى مشرفينا لمراجعته
إنشاء حساب عبر جوجل
أو
إنشاء حساب عبر البريد الالكتروني