😎 تخفيضات الصيف: خصم يصل لـ 50% على الأداة الأفضل لاختيار أفضل الأسهم بتقنيات AI مع InvestingProاحصل على الخصم

النفط: مشكلة الصين يمكن أن تبقي على كبت الأسعار لبعض الوقت

تم النشر 22/06/2023, 13:20
LCO
-
CL
-
2030
-
  • الانتعاش الاقتصادي غير المتكافئ في الصين يؤدي إلى تعطيل توقعات سوق النفط، مما أدى إلى انخفاض الأسعار

  • العملاق الآسيوي يستورد كميات قياسية من الخام الروسي الرخيص ويكدس المخزونات لاستخدامها في المستقبل

  • الصين تستعد لارتفاع الطلب المحلي، وتوسع أعمال التكرير والتصدير

  • التخفيضات الصيفية لـ InvestingPro مازالت متوفرة: تحقق من خصوماتنا الهائلة على خطط الاشتراك!

  • تتسبب الصين في مشكلات كبيرة لسوق النفط. على وجه التحديد، فإن التعافي الاقتصادي غير المتكافئ للصين من عمليات الإغلاق نتيجة الوباء تلقي بظلالها البائسة على توقعات سوق النفط لهذا العام.

    في نهاية عام 2022، كانت إعادة الانفتاح الاقتصادي للصين أحد أهم العوامل في توقعات أسعار النفط. توقع بعض الخبراء، مثل دانيال يرغين، أن أسعار النفط قد تصل إلى 120 دولارًا للبرميل عند إعادة فتح الصين بالكامل.

    كما توقعت وكالة الطاقة الدولية أن يقود اقتصاد الصين أكثر من نصف نمو الطلب العالمي على النفط في عام 2023. (في ذلك الوقت، كان المحللون يبالغون في تقدير الإمكانات الاقتصادية للصين في عام 2023 وأن التعافي في الاقتصاد يتباطأ وأكثر وعورة مع الطلب غير المؤكد على النفط كان أكثر احتمالًا).

    والآن بعد أن وصلنا إلى منتصف الطريق في عام 2023، أصبح من الواضح أن الانتعاش الاقتصادي للصين لم يتحقق. ولم تظهر العقارات والصادرات والقطاع الصناعي الانتعاش الاقتصادي القوي الذي كان متوقعا. كما خفضت العديد من البنوك توقعات أسعار النفط استجابةً للبيانات التي تظهر تعثر الاقتصاد الصيني.

    نتيجة لذلك، تقع أسعار النفط في منتصف السبعينيات إلى أدنى مستوى لها بدلاً من الوصول لثلاثة أرقام.

    الرسم البياني الأسبوعي للنفط الخام

    من ناحية أخرى، تستورد الصين كميات قياسية من النفط الخام الروسي الرخيص وتخزن كميات ضخمة منه. في مايو، أضافت الصين 1.77 مليون برميل يوميًا من النفط الخام إلى مخزوناتها، وهي أعلى كمية خزنتها منذ يوليو 2020. وفي الوقت نفسه، فإن تشغيل المصافي (TADAWUL:2030) مرتفع أيضًا. كما عالجت الصين 14.6 مليون برميل يوميًا في مايو، بزيادة 15.4٪ عن مايو 2022 وثاني أعلى إجمالي شهري لها.

    ومع ذلك، بالنظر إلى البيانات الاقتصادية، لا يبدو أن الصين تستخدم المزيد من المنتجات البترولية محليًا. بل هي تستغل النفط الروسي والإيراني الرخيص المتاح في السوق الآن وتحويله إلى منتجات نفطية تصدرها في المنطقة وتخزن الباقي.

    وفقًا لبيانات من رويترز، زادت صادرات الصين من الوقود المكرر بنسبة 45.5٪ خلال الأشهر الخمسة الأولى من عام 2023.

    ويبدو أن الصين راضية عن الاستمرار في استيراد الخام الرخيص وتكريره وتصدير المنتجات للفترة المتبقية من العام. وقد أصدرت مؤخرًا حمامًا ثالثًا من حصص استيراد النفط الخام وزادت من الحجم الإجمالي المسموح باستيراده لمصافي التكرير. ستسمح الصين باستيراد 194.1 مليون طن من النفط الخام، بزيادة 20٪ عن نفس الفترة من العام الماضي.

    قد يشير هذا إلى أن الصين راضية عن وتيرة التعافي الاقتصادي غير المتكافئة في الوقت الحالي ولكنها تريد الاستفادة من النفط الخام الرخيص قدر الإمكان.

    ربما تعتقد الصين أنها ستشهد ارتفاعًا في الطلب المحلي في المستقبل وتستعد لذلك من خلال تخزين النفط الخام الرخيص الآن. كما أنها ترى أعمالها المحلية في مجال التكرير والتصدير كمجال للقوة الاقتصادية والنمو بينما لا يزال الإنتاج الصناعي المحلي متخلفًا.

    كان المتنبئون مخطئين بشأن الانتعاش الاقتصادي للصين في عام 2023، ولكن قد يشهد عام 2024 وما بعده ارتفاعًا في الناتج المحلي الإجمالي وقفزات كبيرة في الطلب على النفط في الصين. تستعد الصين لذلك، وكذلك المملكة العربية السعودية (من خلال إنتاج كميات أقل من النفط في الوقت الحالي مع تأمين العقود لتزويد الصين بمزيد من النفط الخام في المستقبل).

    ويجب أن يكون التجار مستعدين أيضًا.

    ***

    في إطار التخفيضات الصيفية لـ InvestingPro، يمكنك الآن الاستمتاع بخصومات لا تصدق على خطط الاشتراك الخاصة بنا لفترة محدودة:

    شهريًا: وفر 20٪ واكتسب المرونة في الاستثمار على أساس شهري.

    سنويًا: وفر 50٪ وأمن مستقبلك المالي مع برنامج InvestingPro لمدة عام كامل بسعر لا يُضاهى.

    نصف سنويا: وفر 52٪ وزد عوائدك من خلال عرض الإنترنت الحصري الخاص بنا.

    لا تفوت هذه الفرصة محدودة الوقت للوصول إلى أحدث الأدوات وتحليل السوق في الوقت الفعلي ورؤى الخبراء. انضم إلى InvestingPro اليوم واطلق العنان لإمكاناتك الاستثمارية. بادر بالمشاركة، التخفيضات الصيفية لن تستمر إلى الأبد!

أحدث التعليقات

جاري تحميل المقال التالي...
قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.