😎 تخفيضات الصيف: خصم يصل لـ 50% على الأداة الأفضل لاختيار أفضل الأسهم بتقنيات AI مع InvestingProاحصل على الخصم

الفيدرالي قد يعكس الحكاية تماماً

تم النشر 26/07/2023, 14:26
XAU/USD
-
XAG/USD
-
DX
-
GC
-
LCO
-
SI
-
BTC/USD
-
BTC/USD
-

 

 

 " السبب الأكثر شيوعا ً لأخطاء البشر هو أنهم يبالغون في الخوف من الأخطار الحاضرة ويقللون الاهتمام بالأخطار البعيدة "

الكاردينال ريتز

ما إن أمعنت القراءة الصحيحة حول نخبة الكتب التي تكلمت عن التداول ، لوجدت قاسم مشترك بين نخبة صُناع المجال وهو ذاته القاسم المشترك بين محترفي التداول ألا وهو التركيز على اللحظة الأبعد بدلاً من الحالية ، فمارك دوجلاس في كتابه التداول في المنطقة كان يجزم أن النجاح بالتداول ليس دخول الصفقة وإنما الخروج منها ، وليس النجاح يكون بصفقتك الحالية وإنما صفقتك المستقبلية وكيف تهيئ الصفقة الحالية لتساند الصفقة التي ستكون في المستقبل...

( " كل صفقة في سوق المال تدخلها دون تخطيط وتمهيد لصفقة في المستقبل فهي صفقة فاشلة بكل المعايير")

 

آخر التطورات

تنتظر أسواق الذهب، الفضة، النفط والأزواج خبر الفيدرالي في مساء اليوم و خصوصاً أن لهذا الخبر أثر لا ينكر، ومع ارتفاع نسب التضخم في الماضي القريب قد يكون التوقع الأكثر منطقية هو أن يستمر الفيدرالي برفع الفائدة و لهذا تماماً ما يجعلنا على يقين بأن الأسواق بحال تم رفع سعر الفائدة فلن تتأثر بشكل كبيرة وهذا بناء على قانون التوقعات العقلانية في الاقتصاد الكلي و التي تقول أن الاقتصاديون عقلانيون في توقعاتهم وكل ما هو متوقع، وحدث فلن يكون أثره كبير على المدى البعيد و إنما اثره لحظي و سيزول.

وعلى هذا نقول بناء على أن النخبة من الاقتصاديين و الأجندات الاقتصادية تتوقع أن الفيدرالي سيميل إلى رفع سعر الفائدة حوالي ربع نقط باعتبار أن نسب التضخم التي ظهرت خلال الأشهر التالية من آخر رفع لسعر الفائدة كانت بتحسن ، وبالتالي لن يكون هناك أثر بحال تم رفع سعر الفائدة و إنما سيكون الأثر أكبر بكثير بحال تم تثبيت سعر الفائدة لأن هذا ما يخرج عن التوقعات.

 

 

سعر الفائدة وأهم القوانين

" البراعة هي أن تقوم بمرابطة الأحداث "

توم وليامز

حتى نفهم لماذا بنيت القواعد التي سيتم ذكرها آنفاً، لابد من ذكر الدور الذي تقوم به الفائدة التي يحددها المركزي.

إن الدور الأساسي من تحديد سعر الفائدة هو للتحكم بالكم النقدي ما بين البنوك التجارية و ما بين المتداولين بتلك الأموال ، فعندما يرى البنك أن الحجم النقدي بدأ يرتفع وهذا يواكب ارتفاع التضخم فإن عليه كبح التضخم برفع الفائدة وذلك لرفع تكلفة الاقتراض ، وتشجيع المتداولين على الادخار بدلاً من الاقتراض ، ومنه يزداد الاقبال على ادخار الدولار وذلك للعائد المرتفع ومنه قوة الدولار وضعف أي سلعة يتم تسعيرها بالدولار وخصوصاً السلع ذات الطبيعة التحوطية مثل الذهب ، الفضة و البيتكوين حديثاً.

إلا أنه في مطلع عام 1993 وفي جامعة ميلون الأميركية نشر جون تايلور للمرة الأولى معادلته في تحديد نسبة الفائدة الأسمية المثالية التي على أساسها يجب تحديد نسبة الفائدة وهي عبارة عن

الفائدة

هذه المعادلة يتم فيها بشكل أو بآخر حساب التوقعات التي نراها في أي أجندة اقتصادية ، وعلى أساسها نبني أن الفيدرالي سيرفع الفائدة أو يقوم بتخفيضها وخصوصاً أن جون تم اختياره من قبل دولاند ترامب ليكون له منصباً في الفيدرالي ، وهذا لأنها تعكس السعر الحقيقي الواجب للدولار ( طبعاً ننوه هنا أن لهذه المعادلة أثبات رياضي طويل جداً ولم يتم تحديدها بهذا الشكل اعتباطياً).

وهنا نميز نوعين إما الرفع بناء على المتوقع ( بناء على المعادلة) ، وحينها ندرك أن البنك الفيدرالي أعترف بوجود تضخم وعلى هذا نعود إلى أبسط قواعد الاقتصاد السلوكي أن التضخم سيظهر على الأسعار عاجلاً أم آجلا ً ، لكن حالما أرتجل البنك وقرر تحديد سعر مغاير تماماً للقاعدة فإنه يرى بعين التحيز ومن هذا التحيز أنه يريد للدولار النصر رغم عدم استحقاقه وعليه دون الدخول إلى كيف بنيت هذه القواعد ( لمن يريد مرجعيتها فهي موجودة):

القواعد إذا:

·  العلاقة بين الذهب و التضخم طردية على المدى البعيد ، و عكسية على المدى القريب و بحال كانت صادرة في ذات الأسبوع الذي يحوي خبر عن الفائدة

·  بحال تم رفع الفائدة أكثر من المتوقع حينها تكون السياسة انكماشية صرفه ومنها انخفاض سعر الذهب نتيجة لقوة الدولار

·  بحال تم رفع سعر الفائدة بناء على المتوقع فهذا اعتراف من الفيدرالي على وجود نسب التضخم ومنه ارتفاع سعر الذهب على المدى البعيد والأثر على المدى القريب سيزول خلال ساعات

·  بحال تم الرفع أقل من المتوقع حينها تكون العلاقة بين الذهب والفائدة عكسية

·  بحال تم تثبيت سعر الفائدة فالأمر يترك لنسب التضخم (إذا كانت مرتفعة فإن السعر سيرتفع)

·  القواعد جميعها تنطبق على البيتكوين ، الفضة ، النفط

 

بأبسط أشكال التفسير  

من كتاب تم تأليفه سابقا :

 

سيناريو الفائدة

 

خلاصة الخبر في مساء اليوم

" الأخبار قد صُممت لتجعل تركيز الفئة الأكبر من الشعب محصوراً حول مخاطر أقل أهمية من الخطر المحدق في المستقبل"

تشارلز ويلان ، كتاب الاقتصاد عارياً

بناء على المرابطة السابقة وما لدينا من قواعد ، فيمكن أن نقول أن نسب التضخم بدأت بالانخفاض فخيار أن يتم رفع سعر الفائدة أكثر من المتوقع خيار مستبعد تماماً فاحتماله أقل من 10% ، ليتبقى لدينا خياريين لا ثالث لهما:

الأول: رفع سعر الفائدة بناء على المتوقع

بهذه الحالة الفيدرالي ما زال يرى نسب التضخم مرتفعة و إن الرفع بناء على المتوقع (ربع نقطة)، تعني أن الأسعار لن تتأثر كثيراً ( بناء على نظرية التوقعات)

الثاني: تثبيت سعر الفائدة

هذا الخيار أراه أكثر ترجيحاً كون نسب التضخم بدأت بالانحسار وعلى هذا الأساس ، إن تثبيت سعر الفائدة سيضعف الدولار ، ويزيد من سعر الذهب و أثره سيكون أقوى لأنه خيار غير متوقع.

الذهب فنياً

" السوق بيئة احتمالية ، و كل احتمال فيها وارد و لا ينجو إلا من استطاع دراسة كل الاحتمالات"

مارك دوجلاس في كتابه التداول في المنطقة

في آخر مقال لنا بعنوان الذهب أمام مخطط بمنتهى الذكاء كنا ضمن سيناور الصاعد بحال تحقق شرط الصعود أما حالياً: (انصحك بشدة بقراءة المقال السابق).

السيناريو الأول

الشرط: رفع سعر الفائدة ربع نقطة، الإغلاق أعلى 1950 في مساء يوم الأربعاء

دقة السيناريو: 60%

هنا سيزول أثر رفع سعر الفائدة على المدى البعيد ، وسيتذبذب السعر بقوة أثناء الخبر و بعد الخبر سنرى هبوط تصحيحي إلى 1930 ، فإن تحقق الشرط سنى حينها صعود نحو 1970 كأقصى حد.

السيناريو الثاني

الشرط: الإغلاق أسفل 1950 ، مع رفع سعر الفائدة

دقة السيناريو: 30%

سيزور السعر حينها 1920، كأقصى حد  1900لكون الدولار في دورة زمنية ضعيفة.

 

السيناريو الثالث

الشرط: الإغلاق أعلى 1950 مساء الأربعاء،  وتثبيت سعر الفائدة ، و اختبار 1940 بذيل شمعة طويل

دقة السيناريو: 20%

بحال تحقق شرط السيناريو السابق سنرى صعود قوي نحو 1985 ، ثم 2000 ، ثم 2050.

سيناريو

 

أثر الفائدة على الفضة

فنياً الفضة تشكل نماذج صاعد و شرط الصعود ، الأغلاق أعلى 24.5 مع تثبيت سعر الفائدة خلاف ذلك أنا أمام حالة عشوائية لا يمكن التنبؤ.

الفضة

 

أثر الفائدة على النفط

الأثر على النفط سيكون مضاعفاً خصوصاً بأن النفط بانتظار خبر مخزون النفط الأميركي وعليه نقول شرط الصعود للنفط الخام:

الإغلاق أعلى 81 ، تثبيت سعر الفائدة ، انخفاض المخزون.

وخلاف ما سبق حسنها سنرى تصحيح حتى مستويات 80$ كأقصى حد ، ثم معاودة الصعود لكون الضغط على النفط مستمر حتى هذه اللحظة.

النفط

 

أثر الفائدة على العملات الرقمية

تعامل معاملة السلع كالذهب إلا أن الأثر سيكون ذو زخم أكبر لكونها سلع غير ناضجة.

  

أهم التوصيات

في كل مرة أرى فيها حكومات الأسواق (الفيدرالي) تتحيز لصالح عملتها، وبالمقابل الأسواق تتحيز للسلع نتيجة لتضخم تحفه المخاطر فإني أرى ركود تضخمي يلوح بالأفق وعليه لا يمكن أن ننجو منه سوى إذا فكرنا بالمدى البعيد لا القريب...

 

ضمن الذهب

استثمار بمستويات سعرية أقل من 1940$ باستهداف لا يقل عن سنة

 

ضمن الفضة

استثمار بمستويات سعرية أقل من 24.500$ باستهداف لا يقل عن سنة

 

 

خلاصة القول ورأي المحلل الفني

في الختام عزيزي المستثمر تذكر دائماً أن الأسواق لا تحوي على مخاطر وإنما الجهل هو ما يحوي على مخاطر وتذكر أن الخسارة بالأسواق هي عدم قبول أن الأسواق تحوي عدة احتمالات وعليك كمستثمر أن تفكر بجميع الاحتمالات أو أن تتعامل مع من هم أهل لذلك.

 

المحلل: عمر الصياح

ترقبونا اليوم على الهواء مباشرة برعاية  investing ، للحديث عن أثر الفائدة على مختلف الأسواق في تمام الساعة السابعة بتوقيت السعودية

Twitter: @omarsyyah

 

 

أحدث التعليقات

جاري تحميل المقال التالي...
قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.