احصل على خصم 40%
👀 اكتشف كيف ينتقي وارين بافيت أسهم رابحة تتفوق على إس آند بي 500 بـ 174.3%احصل على 40% خصم

الذهب يعلمنا درسا قاسيا

تم النشر 19/02/2024, 17:19
محدث 21/12/2023, 14:05

"لا أعلم كيف علي أن أخبركم أنكم تسيؤون فهم المال وكيف يتحرك، وأن الاقتصاد و الأسواق ليست كما تبدو لك، لكن ما أعلمه حقاً هو أن القصص كفيلة بأن تخبرك بذلك، شرط أن تتقصى القصص الحقيقية"

هارف إيكر

فكرة أننا نسيء فهم الاقتصاد هي ليس لأننا قاصرين على إدراك حقيقته بقدر ما هذه الحقيقة مخفية عنا بفعل الإعلام و التسويق، فكلنا على سبيل المثال يعرف أن ورن بافيت أعظم من مر على تاريخ التداول، لكن هل منا يعرف أنه لم يبني ثروة حتى عامه ال 65، كلنا يعرف أنه أبرع من استثمر وتداول وضارب، لكن هل منا يعرف أنه بدأ الاستثمار منذ عقده الثاني،   كلنا يعرف جورج سوروس كأفضل مضارب خطه تاريخ التداول، لكن ليس كلنا يعرف أن صفقات المضاربة لديه منذ 60 سنة اعتمد فيها التداول لا يدخلها سوى مرة واحدة في الأسبوع أو قد لا يدخلها لعدم توفر الظروف لأشهر ، هذا كله بسبب الإعلام الذي يستخدم ما تريد حقاً أن تسمعه، وما تحب تماماً، على الرغم من سطحية هذه الفكرة إلا أنها توضح بكل بساطة أن سوق المال والأموال عبارة عن قانون يثبته الوقت ويحاول التسويق دائماً أن يغريك لكي تكسر هذا القانون فتخسر، فتخرج، فيدخل هو بقانونه الخاص.

مقتبس من كتاب Psycho of money

آخر التطورات الفنية

إن بقاء التضخم على حاله في بعض المؤشرات التي صدرت في الأسبوع الماضي، مع وجود بعض من مؤشرات التضخم أشارت إلى ارتفاع التضخم، أطاحت بعرش الذهب نحو 1985 وهذا لاستبعاد خفض الفائدة الأميركية مما عزز من قوة الدولار، لينتظر الذهب في الوقت الحالي محضر اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح، وذلك بعد أن ارتد بقوة من 1985 نحو 2020.

آخر الأخبار وأثرها على السعر

" السوق عبارة عن قانون يثبته الوقت، وخرق هذا القانون هو درس قاسي "

 عمر آلصياح

حتى ندرك حقيقة السوق لندرك حقيقة القانون التالي:

أثر التضخم على الذهب

في الأساس الاقتصادي الصحيح إن الذهب سلعة تحوطية ضد التضخم باختلاف أنواعه، مما يجعل العلاقة على هذا الأساس طردية أي أن ارتفاع التضخم، تعني ارتفاع الذهب، ولكن ما يحول عن تحقق هذا القانون هو الفيدرالي الذي يؤثر على سلوك السوق باستخدام أدواته المالية و النقدية، فإذا ارتفع التضخم يميل الفيدرالي إلى رفع الفائدة فيميل حينها المستثمرين إلى السندات  و الادخار بدلاً من الذهب، فيزداد الطلب على الدولار و منه انخفاض الذهب ولكن هذا الأثر يلغي من سيكولوجية الذهب الحقيقية لذا إن أثر الفيدرالي على الذهب في الضغط عليه لحظي يستمر لأيام وكأقصى حد شهر ثم يعود الذهب للارتفاع فيتحوط أي أن القانون:

إن ارتفاع التضخم، طردي على الذهب على المدى البعيد، لكي يحافظ الذهب على سيكولوجيته، ولكن على المدى القريب و اللحظي، وخصوصاً أثناء ترابط المؤشر مع الفائدة فتصبح العلاقة عكسية.

الخلاصة

وعليه نقول كون بيانات التضخم مرتفعة، فإن الفيدرالي في المحضر سيميل إلى التنويه بذلك ومنه تأجيل فكرة خفض الفائدة و الإبقاء على رفعها مما يعزز من خفض سعر الذهب نحو 1985 مرة أخرى، ولكن كون الذهب على انتظار بيانات البطالة و التي من المتوقع أن تكون مرتفعة فترفع من سعر الذهب، وأضيف على ذلك أن التوتر من الأوضاع المالية في الولايات بدأ بالارتفاع، والتوتر العسكري في الشرق الأوسط ما زال قائما مما يحافظ على بريق الذهب.

التحليل الفني للسعر

"المتداول الناجح هو المتداول الذي لا يحلل السوق على أنه اتجاه واحد وإنما يدرس جميع الخيارات الممكنة"

 مارك دوجلاس

مفهوم الفوليوم

يفسر الفوليوم مدى السيولة الموجودة في السوق الناتجة من إما وضع أمر معلق على الشارت من قبل صانع السوق أو دخول القطيع  ( وهنا تكون سيولة، أو سيولة حقيقة تكون من تفعل هذه الأوامر أي دخول صانع السوق، وإن ما يدفع السوق إلى التداول العرضي هو السيولة الوهمية، وما يدفع السوق لأن يشكل اتجاه وقاع هو مركز ومستوى السيولة الحقيقية.

بالنظر إلى الشارت نلاحظ:

1. اكتمال الموجة الرابعة من أمواج إليوت عند 1985.

2. ظهور سلوك الموجة الخامسة الصاعدة من إليوت عند مستوى ( 2000 – 1985 ) وهي الحركة السريعة في البداية بتوافر فوليوم وهمي في القاع، وحقيقي على البعد من القاع.

3. ارتفاع الفوليوم الحقيقي عند 2030  مما يجعلنا نقول أن صانع السوق، والقطيع بدأ يرى أن السعر أعلى 2020 أصبح مقبول للشراء.

4. ارتفاع الفوليوم الوهمي عند 1985 مما يرفع من احتمال إعادة الاختبار.

الخلاصة:

إن الاختبار السابق لمستوى 1985، لم يكن كافياً لكي تتفعل جميع الأوامر، مما يجعل عملية إعادة الاختبار شرط الصعود الأول ليكون الشرط الثاني هو الإغلاق أعلى 2010، مما يجعل 1985 أفضل سعر للشراء دون منازع  ، علماً أن الاستهداف  السعري في حال تحقق الشرط هو مستوى 2050 – 2070 - 2100.

JPG

JPG

بحال عدم تحقق الشرط:

إن عدم تحقق الشرط، هو بكل بساطة إبقاء الذهب بتداول عرضي ـ وأي صعود لا يستمر لسويعات لا يعد صعود، وإنما الصعود هو الإغلاق.

رأي المستشار المالي

إذا كنت ممن يتابعون مقالاتي فإني في آخر شهر تماماً كنت أنوه أن الذهب له صعود ولكنه مشروط باختبار 1985 لكونها مركز الثقل، ولقد بقيت على هذا الشرط حتى مقالي الأخير، لكن التحيز الذي رأيته عند فئة كبيرة تميل إلى الشراء دون تحقق الشرط يجعلها عرضة لأن تكون محط تجربة حقيقة القانون، لذا عزيزي القارئ تذكر أن الأسواق بنيت على قوانين يثبتها الزمن، وفهم الأسواق بني على فهم صحيح لمصطلحات السوق  وأي فهم غير صحيح للمصطلح يجعلك بعيد عن تدفق السوق فمثلا فئة كبيرة تعتقد أن نزول السعر إلى 1985 هو هبوط علماً أنه يسمى انزلاق لحظي لا هبوط وهذا لوجود فوارق علمية بين كلا المصطلحين.

في الختام لا تنسى ألا تستخف بالأسواق حتى لا تستخف الأسواق بك.

كل الحب

المستشار المالي عمر جاسم آل صياح

للمزيد تابعنا على التويتر...

X: @omarsyyah

أحدث التعليقات

انتا استاذ السوق يباشا والله
احسنت
شكرا لك على مقالاتك الرائعة 🌹
🌹👌
مشكور على الجهد والتحويلات الروعه
كل الحب
شراء من مركز 2020
متاز استاذ .
مشكور استاذ عمر
كلام منطقي شكرا على المعلومات أخي عمر
مرحبا اخي ععادل انت من المعرب
رائع
تحليل ممتاز استاذ
كل الحب والاحترام لك
اول مرة اقرأ لك ماشاءالله عليك كلام موزون
ممتاز جزاك الله خيرا
شكرآ استاذ جزاك الله خيرا
بارك الله لك .. مقال رائع
قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.