😎 تخفيضات الصيف: خصم يصل لـ 50% على الأداة الأفضل لاختيار أفضل الأسهم بتقنيات AI مع InvestingProاحصل على الخصم

3 نصائح من يجب على المتداولين في النفط الانتباه إليها

تم النشر 06/07/2023, 12:58
محدث 09/07/2023, 13:31
LCO
-
CL
-
2222
-

  • قد تشير تخفيضات الصادرات الروسية إلى الحاجة إلى مزيد من إمدادات النفط المحلية.

  • يظل الرئيس التنفيذي لشركة أرامكو واثقًا من الطلب على النفط على المدى الطويل على الرغم من مخاوف الركود.

  • أوبك تدعو أذربيجان للانضمام، بهدف تعزيز سيطرتها على أسعار النفط.

  • هل تبحث عن أفكار تجارية أكثر قابلية للتنفيذ للتغلب على تقلبات السوق الحالية؟ التخفيضات الصيفية لـ InvestingPro قيد التشغيل: تحقق من خصوماتنا الهائلة على خطط الاشتراك!

عقدت منظمة أوبك لتوها ندوتها شبه العادية في فيينا. وهذا التجمع ليس اجتماعًا عاديًا لأوبك أو أوبك +، حيث يقوم الوزراء بتقييم السوق وتحديد حصص الإنتاج. بل هو اجتماع إعلامي حيث يناقش وزراء ومندوبو أوبك وكبار المحللين لدى سوق النفط الاتجاهات والتطورات الجديدة.

ومع ذلك، فإن الرسائل المهمة من اللاعبين الرئيسيين في أوبك يمكن أن توفر معلومات حول تفكيرهم بشأن الإنتاج المستقبلي ويمكن أن تحرك السوق.

وفيما يلي بعض الملاحظات المهمة للمتداولين من المؤتمر حتى الآن:

1. أعلنت المملكة العربية السعودية وروسيا (بشكل منفصل) عن تخفيضات في أسعار النفط قبل المؤتمر مباشرة

قررت المملكة العربية السعودية تمديد الخفض الطوعي للإنتاج بمقدار مليون برميل يوميًا حتى نهاية أغسطس. وتعتزم روسيا خفض صادرات النفط 500 ألف برميل يوميا في أغسطس. كما التزمت الجزائر بخفض 20 ألف برميل يوميا في أغسطس.

تحتاج خطط روسيا دائمًا إلى أن تؤخذ بعين الاعتبار، لأن روسيا غالبًا لا تتبع تغييرات الإنتاج التي تعلن عنها. ومع ذلك، قد تكون التخفيضات في الصادرات لأن روسيا تحتاج إلى المزيد من النفط محليًا وتخطط لنقل هذا النفط الخام إلى مصافي التكرير الخاصة بها.

ولكن، الآن بعد أن مددت المملكة العربية السعودية تخفيضاتها الطوعية شهرًا آخر، يجب على المتداولين البحث عن ضغوط لتوسيع المملكة العربية السعودية حتى نهاية عام 2023، خاصة إذا لم تتحسن المعنويات الاقتصادية العالمية.

2. يمكن للمملكة العربية السعودية تمديد التخفيضات حتى عام 2023 - إذا لزم الأمر

في مقابلة في ندوة أوبك، بدا الرئيس التنفيذي لشركة أرامكو أمين ناصر متفائلًا بحذر بشأن الطلب، قائلاً إن مخاوف الركود موجودة في كل مكان وأن النمو الاقتصادي الصيني لا يزال في تحسن.

كما كان متفائلاً بشكل خاص بشأن نمو الطلب على وقود الطائرات، وأشار إلى أن الطلب على وقود الطائرات لا يزال أقل من أرقام ما قبل كوفيد، لذلك هناك مجال للنمو هناك. ولم يقدم أي إطار زمني للتحسين في الاقتصاد الصيني، مما قد يعني أنه يعتقد أن الطلب الصيني قد لا يتحسن إلى مستويات ما قبل كوفيد قبل نهاية عام 2023، على الرغم من توقعات المحللين للنصف الثاني.

ومع ذلك، فإن أرامكو (تداول: 2222) ليس لديها سبب للقلق لأن مركزها طويل الأجل قوي. وقد وقعت أرامكو مؤخرًا اتفاقيتي توريد جديدتين من شأنها زيادة شحنات النفط الخام السعودية إلى الصين بأكثر من مليون برميل يوميًا في السنوات الخمس المقبلة، لذلك يمكن للمملكة العربية السعودية بسهولة خفض الإنتاج الآن، حسب الطلب المستقبلي على زيتها مضمون.

كما يجب ألا يفترض التجار أن المملكة العربية السعودية بحاجة إلى المال الآن - على الرغم من النفقات الكبيرة، فإن البلاد لديها الكثير من السيولة لخفض الإنتاج والاعتماد على أسعار النفط في السبعينيات من القرن الماضي لأنهم سيكسبون المزيد من المال لاحقًا.

3. أوبك تريد التوسع وتبحث عن أعضاء جدد

يبدو أن أوبك تتطلع إلى الاستفادة من نجاح مجموعة أوبك + الأكبر وإغراء أعضاء أوبك + للانضمام إلى المنظمة كأعضاء كاملي العضوية.

ولقد دعت أذربيجان رسميًا للانضمام، على الرغم من أن وزير الطاقة الأذربيجاني قال إن أذربيجان لا تفكر حاليًا في الانضمام إلى المجموعة. وكلما زاد عدد الدول المنتجة للنفط التي تنضم إلى أوبك، زاد التأثير على أسعار النفط الذي يحتمل أن تتمتع به المجموعة.

كذلك، تنتج أذربيجان حاليًا حوالي 500000 برميل يوميًا من النفط، على الرغم من أنها أنتجت في وقت واحد (2009) ما يصل إلى مليون برميل يوميًا.

وهذا من شأنه أن يضع أذربيجان على الطرف الأدنى من الدول المنتجة في أوبك إذا انضمت. وقد تكون هذه الخطوة سياسية أكثر من كونها اقتصادية بطبيعتها، على الرغم من أن الانضمام إلى أوبك قد يساعد أذربيجان على موازنة النفوذ الروسي في البلاد.

***

باستخدام InvestingPro، يمكنك الوصول بسهولة إلى عرض صفحة واحدة للمعلومات الكاملة والشاملة حول الشركات المختلفة في مكان واحد، مما يلغي الحاجة إلى جمع البيانات من مصادر متعددة ويوفر لك الوقت والجهد.

وكجزء من التخفيضات الصيفية لـ InvestingPro، يمكنك الآن الاستمتاع بخصومات لا تصدق على خطط الاشتراك الخاصة بنا لفترة محدودة:

الاشتراك الشهري: وفر 20٪ واكتسب المرونة في الاستثمار على أساس شهري.

الاشتراك السنوي: وفر 50٪ وأمن مستقبلك المالي مع برنامج InvestingPro لمدة عام كامل بسعر لا يُضاهى.

الاشتراك النصف سنوي: وفر 52٪ مذهلًا وزد عوائدك من خلال عرض الويب الحصري الخاص بنا.

لا تفوت هذه الفرصة محدودة الوقت للوصول إلى أحدث الأدوات وتحليل السوق في الوقت الفعلي ورؤى الخبراء. انضم إلى InvestingPro اليوم واطلق العنان لإمكاناتك الاستثمارية. أسرع، تخفيضات الصيف لن تستمر إلى الأبد!

أحدث التعليقات

جاري تحميل المقال التالي...
قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.