احصل على خصم 40%
👀 اكتشف كيف ينتقي وارين بافيت أسهم رابحة تتفوق على إس آند بي 500 بـ 174.3%احصل على 40% خصم

تأثير أحدث قراءة للمؤشر المفضل لدي الاحتياطي الفيدرالي على الأسواق

تم النشر 26/05/2023, 21:49
محدث 23/08/2023, 09:11

القراءة الرئيسية:

ارتفعت تكلفة السلع والخدمات في الولايات المتحدة بنسبة 0.4٪ في أبريل، وفقًا لمؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي (PCE)، هذا أعلى من الزيادة 0.3٪ التي توقعها الاقتصاديون، مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي هو المقياس المفضل للاحتياطي الفيدرالي للتضخم.

وارتفعت الزيادة السنوية في مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي بصورة طفيفة إلى 4.4٪ من 4.2٪ في مارس/ أذار، لا يزال هذا أعلى بكثير من هدف بنك الاحتياطي الفيدرالي للتضخم بنسبة 2٪، وكانت الزيادة في مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي الذي يستثني أسعار الغذاء والطاقة الأكثر تقلباً أعلى أيضًا من المتوقع، حيث ارتفع بنسبة 0.4٪ في أبريل/ نيسان، وارتفعت الزيادة السنوية في مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي إلى 4.7٪ من 4.6٪ في مارس.

مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي

سبب تفضيل الاحتياطي الفيدرالي لهذا المؤشر:

يميل مسؤولو الاحتياطي الفيدرالي إلى تفضيل مقياس تضخم نفقات الاستهلاك الشخصي، الذي يتتبع عمليات الشراء المباشرة وغير المباشرة لجميع الأسر الأمريكية والمنظمات غير الربحية، لأنه أثبت أنه أكثر اتساقًا من مؤشر أسعار المستهلكين على المدى الطويل. مصدر البيانات CPI من المستهلكين في المناطق الحضرية.

بالإضافة إلى ذلك يعطي مؤشر أسعار المستهلكين أهمية أكبر لتكاليف الإيجارات، والتي ساهمت في ارتفاع قراءات التضخم في الأشهر الأخيرة بسبب ارتفاع تكاليف السكن.

رد الفعل الأولي للأسواق:

كان رد فعل السوق على تقرير نفقات الاستهلاك الشخصي متفاوتًا، كان من المقرر افتتاح كل من مؤشر داو جونز الصناعي ومؤشر S&P 500 على ارتفاع في تداولات يوم الجمعة، في حين ارتفع العائد على سندات الخزانة لأجل 10 سنوات بشكل طفيف.

ولكن كان رد الفعل الأبرز جاء من متداولو العقود الآجلة لصناديق الاحتياطي الفيدرالي حيث رفعوا توقعاتهم لاحتمال رفع سعر الفائدة مرة أخرى في يونيو/ حزيران بعد صدور تلك البيانات، لتصل نسبة الاحتمالية إلى 57.4% من 51.7% في اليوم السابق.

إعلانات طرف ثالث. ليس عرضًا أو ترشيحًا من Investing.com. يمكنك رؤية الإفصاح من هُنا أو إزالة الإعلانات< .

التوقعات المحيطة بتأثير تلك القراءة:

لا تجلب تلك الأرقام الراحة لمسؤولي الاحتياطي الفيدرالي الذين أقروا بأن التضخم لا يزال "مرتفعًا للغاية"، وذلك وفقًا لما جاء في محضر اجتماع السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي في 2-3 مايو/ أيار، وأشار العديد من المسؤولين إلى أن تقدم البنك المركزي في خفض التضخم إلى المستوى المستهدف للاحتياطي الفيدرالي قد يظل "بطيئًا بشكل غير مقبول".

يمكن أن يوفر الارتفاع الأخير في التضخم العذر لبعض أعضاء اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة على الأقل للضغط من أجل رفع أسعار الفائدة خلال اجتماعهم القادم يومي 13-14 يونيو.

يواجه بنك الاحتياطي الفيدرالي قرارًا صعبًا بشأن كيفية الاستجابة لارتفاع التضخم، بعدما رفع البنك المركزي بالفعل أسعار الفائدة سبع مرات هذا العام، لكن التضخم لا يظهر بوادر على التباطؤ، ويعتقد بعض الاقتصاديين أن الاحتياطي الفيدرالي قد يحتاج إلى رفع أسعار الفائدة إلى أعلى من أجل السيطرة على التضخم، ومع ذلك يمكن أن يؤدي ارتفاع أسعار الفائدة إلى إبطاء النمو الاقتصادي.

رفع الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة 10 مرات متتالية منذ مارس من عام 2022 في محاولة لكبح التضخم، لتصل إلى أقصى حد لها عند 5.25٪ مما يقرب من الصفر في ربيع عام 2022، هذا هو أعلى مستوى لمعدل الأموال الفيدرالية منذ عام 2008.

يحاول بنك الاحتياطي الفيدرالي إيجاد توازن دقيق بين تباطؤ التضخم وعدم تباطؤ النمو الاقتصادي كثيرًا، إذا رفع الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة بشكل كبير فقد يؤدي ذلك إلى الركود. ومع ذلك إذا لم يرفع الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة بشكل كافٍ فقد يستمر التضخم في الارتفاع ليخرج من نطاق السيطرة.

ملخص ما سبق:- 

المحصلة النهائية هي أن التضخم لا يزال يمثل مشكلة لم يتم حلها بالنسبة للاحتياطي الفيدرالي، ويجب ألا يتوقع المستثمرون استقرار أو انخفاض في أسعار الفائدة على المدى القريب، حيث تشير الأرقام الأخيرة إلى أن مهمة البنك المركزي في خفض التضخم لم تنته بعد ومن الواضح أن تثير تلك الأرقام المزيد من الجدل الدائر حول رفع الفائدة.

إعلانات طرف ثالث. ليس عرضًا أو ترشيحًا من Investing.com. يمكنك رؤية الإفصاح من هُنا أو إزالة الإعلانات< .

لا يزال من السابق لأوانه تحديد تأثير رفع بنك الاحتياطي الفيدرالي لأسعار الفائدة على الاقتصاد، ومع ذلك من الواضح أن ارتفاع تكاليف الاقتراض سيبطئ النمو الاقتصادي، لهذا سيحتاج الاحتياطي الفيدرالي إلى الاستمرار في مراقبة الاقتصاد عن كثب وتعديل سياسته حسب الحاجة.

أحدث التعليقات

جميع التحليل السابقة ذهبت ادراج الرياح والأسواق في السماء مرتفعه أين ذهب التضخم والفائدة وسدد الديون هل انتهت جميع ذكر ام هناك صناع للسوق الأمريكي
بالطبع هناك عصابات صناع السوق ولا تهم كل التحليلات والارقام الصادرة  يجب اللعب بحذر شديد معهم
اكثر من رائع
قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.