أخبار عاجلة
0

الليرة التركية أمام الفرصة الأخيرة

بواسطة عبدالحميد ماهرالفوركس13 سبتمبر 2018 ,12:41
sa.investing.com/analysis/article-200236372
الليرة التركية أمام الفرصة الأخيرة
بواسطة عبدالحميد ماهر   |  13 سبتمبر 2018 ,12:41
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
هذا المقال موجود أصلاً في العناصر المحفوظة
 

إنها لحظة الحقيقة للليرة مع توقع تركيا لأسعار الفائدة حيث فقدت الليرة أكثر من 40% من قيمتها هذا العام, والتي وصلت إلى مستوى قياسي منخفض بلغ 7.23 مقابل الدولار في الشهر الماضي. وسط خلاف دبلوماسي مع الولايات المتحدة وعلامات على بعض الأزمات في إقتصاد مزدحم, وقد أدى هذا الإهلاك إلى إرتفاع تكاليف الواردات.
مما ساهم في معدل تضخم يفوق ثلاثة أضعاف هدف البنك المركزي كما وضحنا في مقالتنا الأخيرة(الليرة التركية وتحديات تسارع التضخم), وهذا عزز من دعوة العديد من المستثمرين إلى زيادة كبيرة في تكاليف الإقتراض من أجل وضع حد لتلك التحديات.

معدل التضخم يرتفع في أغسطس إلى أعلى تقدير في 15 عام
معدل التضخم يرتفع في أغسطس إلى أعلى تقدير في 15 عام

وكان التحدي الكبر أمام البنك المركزي التركي هو مقاومة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أسعار الفائدة المرتفعة قائلاً بأنها تضخمية, وشدد من سيطرته الشخصية على البنك المركزي في يوليو من خلال تحمله وحده المسؤولية عن تعيين الحاكم ونوابه وتخفيض مدة ولايته إلى أربع سنوات من خمس سنوات.
وإرتفعت الليرة التركية لتصل إلى 6.32 تقريباً مقابل الدولار, وهو أعلى مستوى منذ 29 أغسطس. لتتداول الليرة في نطاق ضيق منذ يوم الإثنين بعد أن أشار البنك المركزي الأسبوع الماضي إلى تحرك محتمل لوقف نمو أسعار المستهلكين "التضخم" الذي تسارع إلى أعلى مستوى خلال 15 عاماً.
الليرة التركية حققت أعلى مستوى هذا الشهر بجلسات الأمس مقابل الدولار مع ترقب قرار البنك المركزي التركي اليوم
الليرة التركية حققت أعلى مستوى هذا الشهر بجلسات الأمس مقابل الدولار مع ترقب قرار البنك المركزي التركي اليوم

أيضاً لا شك في أن الأسواق تترقب إجتماعان هامان لكلاً من البنك المركزي الأوروبي وبنك إنجلترا. حيث رئيس بنك أنجلترا مارك كارني ورئيس البنك المركزي الأوروبي ماريو دراجي سيكون لديهما أشياء مثيرة للإهتمام لنقلها اليوم, ولكنهم سيصارعون من أجل سماعهم عن الدين من تركيا.
تشير التوقعات أن يبقي بنك إنجلترا أسعار الفائدة على حالها اليوم كما وضحنا في مقالتنا بالأمس (الجنيه الإسترليني يسعى للبقاء في المناطق الخضراء قبيل إجتماع بنك إنجلترا), وسوف يعكس محضر الإجتماع بعض الأخبار الجيدة منذ الإجتماع الأخير. بعد أن إنتعشت إستطلاعات الأعمال قليلاً, وبيانات الناتج المحلي الإجمالي تضرب توقعات الإجماع وتسارع نمو الأجور.
كما أن المخاطر التي تشكلها الحروب التجارية قد بدأت تتبلور في بعض أجزاء من العالم مما أثر على أسواق الدول الناشئة والأسهم العالمية ووضحنا ذلك في مقالتنا السابقة (عدوى الأسواق الناشئة تصيب الأسهم العالمية), وأبقى البنك المركزي التركي أسعار الفائدة دون تغيير في إجتماعه الأخير في أواخر يوليو مما جعل الأسواق مفاجأة وتدهورت الليرة التركية والمشاعربالأسواق الناشئة.
كما كان هناك بعض التسربات المتواضعة على إقتصاد منطقة اليورو نتيجة لذلك قد يقوم البنك المركزي الأوروبي بتخفيض توقعات نمو الناتج المحلي الإجمالي اليوم, ولكن الأمر سيستغرق أكثر من ذلك بكثير حتى تستمر عمليات شراء الأصول العام المقبل.
أيضاً قد تكون البنوك الأوروبية وشركات التأمين التي لديها تعاملات مع تركيا موضع تركيز إذا كان هنا رد فعل كبير على الليرة التركية بعد قرار الفائدة, ومن بين البنوك الذين يترقبون قرار البنك المركزي التركي BBVA و UniCredit و BNP Paribas و ING و HSBC.
أكبر البنوك الأوروبية المقرضة للشركات التركية
أكبر البنوك الأوروبية المقرضة للشركات التركية

حيث أن رئيس BBVA إجتمع مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في أنقرة يوم الأربعاء وفقاً لوكالة الأنباء التركية. كما صرح كلاً من بنوك UBS و BBVA و UniCredit أن البنك المركزي التركي يحتاج لإتخاذ خطوات حاسمة لتهدئة المخاوف بشأن تعرض البلاد إلى المزيد من الأزمات الإقتصادية.

إذا ما هي التوقعات بما يخص إجتماع البنك اليوم؟
الأسواق تترقب قرار معدل الفائدة من البنك المركزي التركي الساعة الثانية بعد الظهر بتوقيت مكة المكرمة, وذلك بعد أن رفع البنك في شهر يونيو الماضي معدل سعر الفائدة بمقدار 125 نقطة أساس. في محاولة لدعم الليرة التركية بعد بالأزمات التي وضع العملة تحت الضغط الشديد على أثر محاولة افنقلاب الفاشلة, وأزمة تركيا مع الولايات المتحدة, وتزايد التقلبات بالأسواق الناشئة.

معدل سعر الفائدة الأخير من البنك المركزي التركي عند مستوى 17.75%
معدل سعر الفائدة الأخير من البنك المركزي التركي عند مستوى 17.75%

فأن عودة التركيز على تركيا في وقت يلوح فيه قرار البنك المركزي حيث أصبحت مصداقية البنك المركزي على المحك بعد أن فاجأ الأسواق بإجتماع يوليو, ومع رفع معدلات الفائدة إلى حد كبير يمكن إستعادة الثقة في المؤسسات جزئياً. أما إذا فشل ذلك فأن الليرة ستغرق مما يؤدي إلى تفاقم الضغط على دخل الأسر ودفع المزيد من الشركات المثقلة بالديون إلى حافة الإنهيار.
ووفقاً لمتوسط ​​تقديراتوكالة بلومبرج فمن المتوقع أن يقوم البنك المركزي التركي برفع معدل سعر الفائدة بمقدار 325 نقطة أساس إلى 21٪. بينما إختلفت التوقعات بشكل كبير بينك البنوك والإقتصاديون والمحليين بما يخص النسب التي بحاجة البنك إلى رفعها.
تفاوت التوقعات بشكل كبير بشأن المعدلات التي قد يرفعها البنك المركزي التركي
تفاوت التوقعات بشكل كبير بشأن المعدلات التي قد يرفعها البنك المركزي التركي

حيث يرى أغلبهم أن تركيا تركيا إلى مجموعة من العوامل لكي تأتي بفائدة مباشرة على الإقتصاد قبل أن يتراجع المستثمرون الأجانب عن هذه السوق, وأهمها هي رفع معدلات الفائدة أعلى بكثير من المستويات الحالية.
مع ذلك, فإن التوقع المرتفع يخاطر ببيع أكبر في الأسواق التركية إذا ما خيب المسؤولون ظن الأسواق مرة أخرى, وخاصة بعد أن أذهلوا المستثمرين في إجتماعهم الأخير في يوليو عندما أبقوا على السياسة دون تغيير بشكل غير متوقع.
بينما نتوقع أنه سيتم إتخاذ خطوة هامة نحو إستعادة الثقة في إستقلال السياسة النقدية من البنك المركزي التركي, وهذا من شأنه أن يعزز الليرة مما يأخذ بعض الضغوط من المقترضين الذين يفرطون في صرف العملات الأجنبية.
حيث هذا قد على السماح بتخفيض أسعار الفائدة بشكل كبير في المستقبل, وهذا قد يشابه ما حدث مع البنك المركزي الروسي عندما تمكن من إجراء تخفيضات كبيرة على تكاليف الإقتراض بعد مرور الأزمة في عام 2015. أما ما يخص المستويات الفنية على الليرة التركية يمكن الإطلاع عليها في مقالتنا السابقة التي أشرنا لها بالأعلى (الليرة التركية وتحديات تسارع التضخم).

تويتر: Abdelhamid_TnT@

الليرة التركية أمام الفرصة الأخيرة
 

مقالات ذات صله

الليرة التركية أمام الفرصة الأخيرة

أضف تعليق

التعليمات لكتابة التعليقات

ننصحك باستخدام التعليقات لتكون على تواصل مع المستخدمين، قم بمشاركة ارائك ووجه اسألتك للمؤلف وللمستخدمين الاخرين. ومع ذلك، من أجل الحفاظ على مستوى عالٍ، الرجاء الحفاظ وأخذ المعايير التالية بعين الاعتبار:

  • إثراء الحوار
  •  إبق مركز على الموضوع وفي المسار الصحيح. تستطيع فقط الكتابة عن المواد التي هي ذات الصلة بالموضوع التي تجري مناقشتها..
  •  الاحترام. يمكن طرح الآراء حتى السلبية بشكل إيجابي ودبلوماسي.
  •  استخدام معيار لأسلوب الكتابة. التي تشمل على علامات الترقيم.
  • ملاحظة: سيتم حذف البريد المزعج و / أو الرسائل الترويجية والروابط داخل التعليق
  • تجنب الألفاظ النابية أو الهجمات الشخصية الموجهة للمؤلف أو لأي مستخدم آخر.
  • غير مسموح بتعليقات إلا المكتوبة باللغة العربية فقط.

سيتم حذف الرسائل غير المرغوب فيها وسيتم منع الكاتب من تسجيل الدخول الى Investing.com.

أكتب ارائك هنا
 
هل أنت واثق من رغبتك في حذف هذا الرسم البياني؟
 
أدخل
قم بالنشر أيضاً على:
 
هل تريد إستبدال الرسم البياني المرفق برسم بياني جديد؟
1000
لقد تم إيقاف إمكانية التعليق لك بسبب تقارير سلبية من المستخدمين. ستتم مراجعة حالتك من قبل مشرفينا.
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
شكراً لتعليقك. يرجى الأخذ بعين الإعتبار أن جميع التعليقات سيتم الموافقة عليها بعد الفحص من قِبل أحد المشرفين. ولذلك قد تستغرق بعض الوقت قبل أن تظهر على الموقع.
التعليقات
Samer Alrawi
Samer Alrawi 18 سبتمبر 2018 ,1:51
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
لقد تم حفظ هذا التعليق في قسم العناصر المحفوظة
شباب شتكولون اشتري ليره ؟
الرد
0 0
mone moom
mone moom 14 سبتمبر 2018 ,9:25
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
لقد تم حفظ هذا التعليق في قسم العناصر المحفوظة
متابعه
الرد
0 0
علاء الدين
علاء الدين 13 سبتمبر 2018 ,18:18
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
لقد تم حفظ هذا التعليق في قسم العناصر المحفوظة
أستاذ عبد الحميد لا أكن لك إلا كثيراً من الاحترام لكنك لم ترتق الى مستوى التحليلات الجوهرية والمفصلية التي تحاكي أدنى الواقع الطلوب جل مانراه هو مجرد جمع لبعض الأخبار هنا وهناك فقط لاغير ..تقبل مروري وشكراً
الرد
1 0
ثقافة عامة ثقافة عربية
ثقافة عامة ثقافة عربية 13 سبتمبر 2018 ,15:03
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
لقد تم حفظ هذا التعليق في قسم العناصر المحفوظة
بارك الله بكم
الرد
1 0
Salem AbuAlem
Salem AbuAlem 13 سبتمبر 2018 ,14:35
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
لقد تم حفظ هذا التعليق في قسم العناصر المحفوظة
Please include the original link you were translating from
الرد
0 0
Adam Adam
Adam Adam 13 سبتمبر 2018 ,13:55
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
لقد تم حفظ هذا التعليق في قسم العناصر المحفوظة
يوجد خطأ كتابي في المقالة (ان تركيا تركيا) طبعا الامور في تركيا الى الافضل ان شاء الله
الرد
0 1
عبدالحميد ماهر
عبدالحميد ماهر 13 سبتمبر 2018 ,13:55
رد المؤلف
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
لقد تم حفظ هذا التعليق في قسم العناصر المحفوظة
عذراً وارد التكرير أو بعض الأخطاء اللغوية مع كتابة المقالة وللأسف التصحيح غير وارد في الموقع بعد نشر المقالة !!,, والتصحيح هو . . حيث يرى أغلبهم أن تركيا بحاجة إلى مجموعة من العوامل...
الرد
0 0
مرتضى الجنابي
مرتضى الجنابي 13 سبتمبر 2018 ,13:51
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
لقد تم حفظ هذا التعليق في قسم العناصر المحفوظة
متابع
الرد
0 0
Mhd Darwish
Mhd Darwish 13 سبتمبر 2018 ,13:50
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
لقد تم حفظ هذا التعليق في قسم العناصر المحفوظة
مهتم
الرد
0 0
Mhd Darwish
Mhd Darwish 13 سبتمبر 2018 ,13:50
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
لقد تم حفظ هذا التعليق في قسم العناصر المحفوظة
مهتم
الرد
0 0
Ali OBAİDİ
Ali OBAİDİ 13 سبتمبر 2018 ,13:42
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
لقد تم حفظ هذا التعليق في قسم العناصر المحفوظة
هل ستعود الليرة التركية الى سابق عهدها ام لا
الرد
1 0
عبدالحميد ماهر
عبدالحميد ماهر 13 سبتمبر 2018 ,13:42
رد المؤلف
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
لقد تم حفظ هذا التعليق في قسم العناصر المحفوظة
سيد علي.. لا يمكن أن يبدى رأي واضح إذا ما كانت العملة قد تعود إلى سابق عهدها أم لا في ظل التحديات الإقتصادية والسياسية, وعلى أساس ذلك فالأفضل أن نتوقع التحركات المستقبلة مع البيانات الواردة وهذا يوضح لنا نطاق محدود على المدى القريب أما المدى الطويل هناك أسس كثيرة وقد تحتاج سنوات كي نرى إستقرار من جديد وعودة الليرة إلى سابق عهدها.
الرد
1 0
Adam Adam
Adam Adam 13 سبتمبر 2018 ,13:42
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
لقد تم حفظ هذا التعليق في قسم العناصر المحفوظة
سابق عهدها عند اي نقطة؟ يعني ان تعود الى 4 مثلا في الوقت الحالي مستحيل
الرد
1 0
عبدالحميد ماهر
عبدالحميد ماهر 13 سبتمبر 2018 ,13:42
رد المؤلف
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
لقد تم حفظ هذا التعليق في قسم العناصر المحفوظة
Adam Adam سيد أدم مستوىات 4 من الجهة الفنية ليس وارد بالوقت الحالي ويمكنك الإطلاع على مستويات الدعم والمقاومة في مقالتنا السابقة  المشار إليها في هذه المقالة (الليرة التركية وتحديات تسارع التضخم).
الرد
0 0
كدرت انساك
كدرت انساك 13 سبتمبر 2018 ,12:43
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
لقد تم حفظ هذا التعليق في قسم العناصر المحفوظة
مهتم
الرد
0 0
 
هل أنت واثق من رغبتك في حذف هذا الرسم البياني؟
 
أدخل
 
هل تريد إستبدال الرسم البياني المرفق برسم بياني جديد؟
1000
لقد تم إيقاف إمكانية التعليق لك بسبب تقارير سلبية من المستخدمين. ستتم مراجعة حالتك من قبل مشرفينا.
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
إضافة رسم بياني إلى تعليق
تأكيد الحظر

هل أنت تريك بالتأكيد الحظر %USER_NAME%؟

إن قيامك بهذا يعني أنك و%USER_NAME% لن تكونا قادرين على رؤية مشاركات الأخرى على Investing.com.

لقد تم إضافة %USER_NAME% بنجاح إلى قائمة الحظر

بما أنك قد قمت برفع الحظر للتو عن هذا الشخص، فإنه يتوجب عليك الإنتظار 48 ساعة قبل أن تتمكن من تجديد الحظر.

قم بالإبلاغ عن هذا التعليق

أخبرنا كيف تشعر حيال هذا التعليق

تم الإبلاغ عن التعليق

شكرا جزيلا

تم إرسال تقريرك إلى مشرفينا لمراجعته
توضيح المخاطر: تم التصحيح, شكراً
إنشاء حساب عبر جوجل
أو
إنشاء حساب عبر البريد الالكتروني