أخبار عاجلة
Investing Pro 0
النسخة الخالية من الإعلانات. ارتقِ بتجربتك مع Investing.com، ووفر حتى 40% المزيد من التفاصيل

الغاز الطبيعي يقود سوق السلع العالمي بارتفاع 60% على مدار العام، فإلى أين يتجه؟

بواسطة Investing.com (باراني كريشنان/Investing.com)السلع15 نوفمبر 2018 ,11:14
sa.investing.com/analysis/article-200240246
الغاز الطبيعي يقود سوق السلع العالمي بارتفاع 60% على مدار العام، فإلى أين يتجه؟
بواسطة Investing.com (باراني كريشنان/Investing.com)   |  15 نوفمبر 2018 ,11:14
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
هذا المقال موجود أصلاً في العناصر المحفوظة
 

لا يتذكر العديد المرة الأخيرة التي استطاع فيها الغاز الطبيعي الارتفاع 18% في يوم واحد؛ ويطلق على سوق الغاز الطبيعي "الغرب المتوحش" بسبب التقلبات السعرية الحادة المتأصلة في تحركاته.

ارتفع الغاز الطبيعي 18% ليوم واحد في 28 أكتوبر من العام 2010، عندما جاءت رياح عاصفة مصحوبة بعواصف رعدية، وتسببت تلك العاصفة في خفض درجات الحرارة في أرجاء الولايات المتحدة، وارتفع الطلب على الغاز الطبيعي على تلك الخلفية.

ارتفاعات سعرية متفجرة

في ذلك اليوم منذ ثماني سنوات، استطاعت عقود الغاز الطبيعي للشهر الأمامي على بورصة نيويورك جني أرباح 60 سنت لكل مليون وحدة حرارية بريطانية، واستقرت تلك العقود على سعر 3.89 دولار لكل مليون وحدة حرارية.

واستقرت تلك العقود الآجلة للشهر الأمامي على ارتفاع 74 سنت يوم الأربعاء، أو 18%، ليقترب من مستويات 5 سنوات للارتفاع، ووقفت الأسعار عند 4.84 دولار لكل مليون وحدة حرارية، بسبب مخاوف متعلقة بالعواصف الشتوية. وعجز المشاركون في السوق عن تحديد أسباب الارتفاع الأخير في السلعة، تلك السلعة النادر ارتفاعها بمقدار يفوق رقمين في اليوم خلال السنوات الأربع الماضية.

Natural Gas Weekly Chart
Natural Gas Weekly Chart

ويقف الغاز الطبيعي على بعد خطوتين من تحقيق ربح 60% من بداية العام إلى اليوم، وهي الأرباح الأكبر لأي سلعة. والمنافس التالي للغاز الطبيعي هو الشوفان، المرتفع حوالي 20% فقط.

ولا يمكن مقارنة الغاز الطبيعي مع السلعة المناظرة له، النفط، الذي تراجع حوالي 25% على مدار الأسابيع الست الماضية فقط.

الأحوال المناخية تسيطر على متداولي الغاز الطبيعي

"يخشى المتداولون الآن من الأحوال الجوية، مع بداية الطقس البارد، وتراجع الغاز المتواجد في المستودع،" كما كتب دان فلين بعد ارتفاع الغاز الطبيعي يوم الأربعاء، وجاء على ذكر العاصفة الشتائية Avery، التي أشارت نماذج الطقس إلى اتجاهها للشمال الشرقي بعد نشرها خليط ماطر، من ثلج وجليد، على بعض أجزاء وادي المسيسيبي ووادي أوهايو.

ويشعر المحللون بالندم حيال تضليل آخرين بشأن التنبؤات المناخية. فيقول سكوت شيلتون، سمسار الطاقة في ICAP: "اتخذت مركز دببي، فكثير من الأشياء التي تنبأت بها كانت خطأ،" ويكتب سكوت يوميا في شؤون الغاز والنفط.

وبينما كانت قرارات شيلتون صحيحة، عندما كان السوق يتحرك وفق توقعاته، "إلا أنها شديدة الخطأ الآن" لأنه قلل من تأثير الطقس الأبرد من المعتاد خلال نوفمبر. ويشير شيلتون إلى حذر بعض المشاركين في السوق من حدوث ارتفاعات مماثلة لـ 2010، فيقولون: يجب اعتبار سوق الغاز الطبيعي خلية نائمة، يمكنها أن تنشط في أي لحظة وتبدأ في التحرك، والغاز الطبيعي قادر على خداع أفضل المتداولين على حين غرة بتحركه المفاجئ بأرقام ثنائية في أي اتجاه.

لم يحن وقت معرفة الفائز والخاسر بعد التحرك الأسطوري الحادث يوم الأربعاء، وهناك قائمة طويلة من المتداولين المتحولين إلى ضحايا بسبب وضعهم رهانات خاطئة على معدلات طلب الغاز الطبيعي خلال ذروة الصيف، وطلبات التدفئة خلال الشتاء.

ومن بين أبرز المحطمين بسبب التحرك الأخير، كان المتداول بريان هانتر، فبعد تحقيقه كثير من الأرباح البارزة في بداية الألفينيات، خسر حوالي 7 مليار دولار في 2006، متسببًا في تحطيم Aramanth Advisors، التي عمل لصالحها. وقع هانتر ضحية لصفقة فريدة في الغاز الطبيعي، تدعى "صانعة الأرامل،" التي تدور بين شهري مارس وأبريل، عند بداية التحول من الطقس البارد إلى الدافئ، ويدفع هذا الطقس المتداولين إلى قرارات مغامرة.

ومن بين الرابحين كان جون آرنولد، متداول سابق في Enron، والذي دفع صندوق التحوط Centaurus Advisors إلى أخذ الجهة المضادة من موقف هانتر في 2006، وتحول بسبب تلك الخطوة إلى واحد من أصغر المليارديرات ببلوغه 33 سنة.

سوق صعب القراءة

وبجانب تلك العبر السابقة، يعد سوق الغاز الطبيعي مليء بالمتناقضات. فعلى الرغم من وقوع اختيار مولدات الطاقة في الولايات المتحدة عليه، وتصدر الولايات المتحدة أيضًا الغاز المسال إلى حوالي 3 دزينة من الدول، فتظل فائدة فتح مراكز عقود الغاز الآجلة أسفل 76 مليار دولار، مقارنة بفائدة للنفط الخام التي تصل لـ 116 مليار دولار.

واتسمت قراءة تحركات الغاز الطبيعي هذا العام بصعوبة بالغة لأغلب المتداولين. فارتفعت كميات الغاز الطبيعي المنتجة من عمليات الحفر التي تستهدف إنتاجه بشكل أساسي، وكذلك ارتفعت مستوياته كناتج ثانوي للحفر بحثًا عن النفط الصخري، ووصل إنتاج الوقود إلى مستويات قياسية -كما حدث في سوق النفط الخام.

ورغم ارتفاع الإنتاج، ظلت مستويات الغاز الطبيعي المخزنة في المستودع في خطر، بفضل الحرارة المرتفعة خلال فصل الصيف، والبرودة المبكرة، مما حافظ على تشغيل مكيفات الهواء وأجهزة التدفئة لفترات أطول. وبينما الأسعار تقف على شمال 3 دولار لكل مليون وحدة حرارية، وأصبح ذلك السعر هو الطبيعي خلال الشهور الأخيرة، تصل صدمة الاتجاه إلى 4 دولار هذا الأسبوع، عندما أحس الثيران بطقس أبرد من المعتاد خلال شهر نوفمبر.

وقبل معرفة الثيران بما سيحدث لهم، كان السوق على حافة الـ 5 دولار. والطريق نحو المقاومة الأقل يبدو قريبًا الآن، مع بقاء 3-½ شهر للطقس البارد على أقل تقدير.

ويقول دان مايرز، المحلل في Gelber & Associates:

"تعزز الإضافة لتوقعات البرودة في نهاية نوفمبر شعور السوق بأنه يتجه إلى شتاء قوي مباشرة."

ويضيف دومينيك تشيرشيلا، من معهد إدارة الطاقة في نيويورك:

"تراجع المستودعات، وبرودة الطقس تبعد الدببة عن السوق، وتعزز سيطرة الثيران."

الغاز الطبيعي يقود سوق السلع العالمي بارتفاع 60% على مدار العام، فإلى أين يتجه؟
 

مقالات ذات صله

شيناي سيريفوغلو\ Investing.com
أزمة الغذاء العالمية ستطول تركيا..إليكم البيانات والتوقعات بواسطة شيناي سيريفوغلو\ Investing.com - 24 مايو 2022 2

يعاني العالم من مشكلة غذاء كبيرة، وخاصة في إنتاج القمح. وبدأت البلدان المنتجة تضع قيودًا على الصادرات والأسعار تتزايد يوما بعد يوم. في تركيا، التي كانت بلدًا زراعيًا متقدمًا، ازداد...

الغاز الطبيعي يقود سوق السلع العالمي بارتفاع 60% على مدار العام، فإلى أين يتجه؟

أضف تعليق

التعليمات لكتابة التعليقات

ننصحك باستخدام التعليقات لتكون على تواصل مع المستخدمين، قم بمشاركة ارائك ووجه اسألتك للمؤلف وللمستخدمين الاخرين. ومع ذلك، من أجل الحفاظ على مستوى عالٍ، الرجاء الحفاظ وأخذ المعايير التالية بعين الاعتبار:

  • إثراء الحوار
  •  إبق مركز على الموضوع وفي المسار الصحيح. تستطيع فقط الكتابة عن المواد التي هي ذات الصلة بالموضوع التي تجري مناقشتها..
  •  الاحترام. يمكن طرح الآراء حتى السلبية بشكل إيجابي ودبلوماسي.
  •  استخدام معيار لأسلوب الكتابة. التي تشمل على علامات الترقيم.
  • ملاحظة: سيتم حذف البريد المزعج و / أو الرسائل الترويجية والروابط داخل التعليق
  • تجنب الألفاظ النابية أو الهجمات الشخصية الموجهة للمؤلف أو لأي مستخدم آخر.
  • غير مسموح بتعليقات إلا المكتوبة باللغة العربية فقط.

سيتم حذف الرسائل غير المرغوب فيها وسيتم منع الكاتب من تسجيل الدخول الى Investing.com.

أكتب ارائك هنا
 
هل أنت واثق من رغبتك في حذف هذا الرسم البياني؟
 
أدخل
قم بالنشر أيضاً على:
 
هل تريد إستبدال الرسم البياني المرفق برسم بياني جديد؟
1000
لقد تم إيقاف إمكانية التعليق لك بسبب تقارير سلبية من المستخدمين. ستتم مراجعة حالتك من قبل مشرفينا.
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
شكراً لتعليقك. يرجى الأخذ بعين الإعتبار أن جميع التعليقات سيتم الموافقة عليها بعد الفحص من قِبل أحد المشرفين. ولذلك قد تستغرق بعض الوقت قبل أن تظهر على الموقع.
 
هل أنت واثق من رغبتك في حذف هذا الرسم البياني؟
 
أدخل
 
هل تريد إستبدال الرسم البياني المرفق برسم بياني جديد؟
1000
لقد تم إيقاف إمكانية التعليق لك بسبب تقارير سلبية من المستخدمين. ستتم مراجعة حالتك من قبل مشرفينا.
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
إضافة رسم بياني إلى تعليق
تأكيد الحظر

هل أنت تريك بالتأكيد الحظر %USER_NAME%؟

إن قيامك بهذا يعني أنك و%USER_NAME% لن تكونا قادرين على رؤية مشاركات الأخرى على Investing.com.

لقد تم إضافة %USER_NAME% بنجاح إلى قائمة الحظر

بما أنك قد قمت برفع الحظر للتو عن هذا الشخص، فإنه يتوجب عليك الإنتظار 48 ساعة قبل أن تتمكن من تجديد الحظر.

قم بالإبلاغ عن هذا التعليق

أخبرنا كيف تشعر حيال هذا التعليق

تم الإبلاغ عن التعليق

شكرا جزيلا

تم إرسال تقريرك إلى مشرفينا لمراجعته
إنشاء حساب عبر جوجل
أو
إنشاء حساب عبر البريد الالكتروني