احصل على بيانات بريميوم: خصم يصل إلى 50% على InvestingProاحصل على الخصم

الحمائم تحلق في سماء الفيدرالي بعد شهادة "جيروم باول"

تم النشر 11/07/2019, 12:13
محدث 09/07/2023, 13:32
US500
-
DX
-
TYU24
-

ارتفعت الأسهم الآسيوية جنباً إلى جنب مع العقود المستقبلية للأسهم الأمريكية والأوروبية بعد تعليقات رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي "جيروم باول" أمام اللجنة المالية بالكونجرس الأمريكي، والتي عززت رهانات السوق لخفض أسعار الفائدة هذا الشهر.
حصلت ارتفاعات هذا العام في الأسهم والسندات والائتمان على هزة جديدة يوم أمس الأربعاء بفضل التعليقات من رئيس الفيدرالي. مما اقنع المستثمرين أن معدلات الفائدة تتجه نحو الانخفاض بمقدار ربع نقطة على الأقل في يوليو، وعزز أيضاً محضر الاجتماع الأخير للبنك الفيدرالي التوقعات بخفض تكاليف الاقتراض.
هذا دفع بمؤشر "ستاندرد آند بورز 500" لقفزة تاريخية نحو مستويات 3000 للمرة الأولى، وارتفعت 10 سنوات وانخفض الدولار ليفقد مكاسبه خلال جلسات هذا الأسبوع.
مؤشر ستاندرد آند بورز500 يحقق مكاسب تاريخية لفترة وجيزة فوق 3000 بعد أن أشار باول إلى استعداده لخفض أسعار الفائدة
قال باول في تصريحات معدة للمشرعين الأمريكيين يوم الأربعاء بتقرير السياسة النقدية نصف السنوي المقدم إلى الكونغرس، ومنذ اجتماع مسؤولي بنك الاحتياطي الفيدرالي في يونيو. أن الشكوك حول التوترات التجارية والمخاوف بشأن قوة الاقتصاد العالمي لا تزال تؤثر على التوقعات الاقتصادية الأمريكية، ولا تزال ضغوط التضخم منخفضة.


أضاف أيضاً أنه زادت الشكوك حول التوقعات في الأشهر الأخيرة حيث يبدو أن الزخم الاقتصادي تباطأ في بعض الاقتصادات الأجنبية الرئيسية، وهذا الضعف يمكن أن يؤثر على الاقتصاد الأمريكي. علاوة على ذلك، لم يتم بعد حل عدد من قضايا السياسة الحكومية،و بما في ذلك التطورات التجارية والحد الأقصى للديون الفيدرالية، وأحداث البريكست.

مما يشير ذلك إلى أن صانعي السياسة قد يستعدون لخفض أسعار الفائدة في هذا الشهر، والذي يطلق عليهم مصطلح "الحمائم" على الرغم من تقرير الوظائف القوي لشهر يونيو. حيث عزز المتداولين الرهان على أن خفض سعر الفائدة بمقدار ربع نقطة قادم هذا الشهر، وانتقل إلى السعر بما يقرب من ثلاثة تخفيضات ربع سنوية بحلول نهاية عام 2019.
الأسواق تسعر خفض الفائدة بنسبة 100% بمقدار ربع نقطة بعد شهادة باول وفقاً لوكالة بلومبرج
أوضح باول بعناية الأسباب التي دفعت بها لجنة السياسة إلى تغيير وجهات نظرها هذا العام، وأشار إلى عودة المزيد من عدم اليقين على الرغم من هدنة الحرب التجارية الحالية مع الصين، وواصل باول التشديد على المخاطر السلبية على التوقعات.
وأشار البيان الذي صدر بعد الاجتماع الأخير أيضاً إلى ارتفاع التضخم تحت وصف "غير المستقر" و "الخافت" في تحوله نحو الانحياز لخفض أسعار الفائدة في الشهر الماضي.
المتداولون يسعرون المزيد من تخفيض الفائدة، ولكن لا يزال أقل من تقديرهم السابق بعد تقرير الوظائف في الولايات المتحدة
يتوقع المستثمرون انخفاضاً بمقدار ربع نقطة هذا الشهر وفقاً للأسعار في العقود الآجلة لأسعار الفائدة. فيما كانت البيانات الاقتصادية الأمريكية الأخيرة مختلطة، ولكن المحللين يرون مجموعة متنوعة من المؤشرات التي تدفع البنك الفيدرالي لدعم الخفض هذا العام.


فيما يترقب اليوم المتداولين بيانات التضخم بالولايات المتحدة الممثلة في مؤشر أسعار المستهلكين، وبعد شهادة باول أمام مجلس النواب بالأمس من المنتظر شهادته الثانية مرة ​​أخرى أمام مجلس الشيوخ اليوم الخميس.

Abdelhamid_TnT@

أحدث التعليقات

جاري تحميل المقال التالي...
قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.