أخبار عاجلة
0
النسخة الخالية من الإعلانات. ارتقِ بتجربتك مع Investing.com، ووفر حتى 40% المزيد من التفاصيل

متابعة الاحتياطي الفيدرالي: البنك المركزي الأمريكي خارج عن السيطرة ببساطة؟

بواسطة Investing.com (داريل ديلاميد/Investing.com)نظرة على السوق18 اكتوبر 2021 ,12:16
sa.investing.com/analysis/article-200457804
متابعة الاحتياطي الفيدرالي: البنك المركزي الأمريكي خارج عن السيطرة ببساطة؟
بواسطة Investing.com (داريل ديلاميد/Investing.com)   |  18 اكتوبر 2021 ,12:16
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
هذا المقال موجود أصلاً في العناصر المحفوظة
 

يخطط مجلس الاحتياطي الفيدرالي لبدء خفض مشترياته من سندات الخزانة الأمريكية في نوفمبر بمقدار 10 مليارات دولار شهريًا وفي الوقت نفسه تقليص استحواذه على السندات المدعومة بالرهن العقاري بمقدار 5 مليارات دولار شهريًا، بهدف استكمال تقليص مشتريات الأصول  في ثمانية أشهر، بحلول منتصف 2022.

هذا هو ما يسمى بالمسار "التوضيحي" المفصل في محضر اجتماع 21-22 سبتمبر للجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة الذي صدر الأسبوع الماضي. يعني إخفاء الخطة بكلمة توضيحية ببساطة أنه باستثناء أي بيانات غير متوقعة، فهذا ما سيفعله الاحتياطي الفيدرالي.

وبالصيغة المبهمة المفضلة لمحاضر الاجتماعات:

    "أشار العديد من المشاركين إلى أنهم يفضلون المضي قدمًا في تعديل عمليات الشراء بشكل أسرع مما هو موضح في الأمثلة التوضيحية".

بعبارة أخرى، إذا استمر التضخم في الارتفاع، فقد تقرر اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة التحرك بسرعة أكبر لتقليص مشتريات الأصول. ومع ذلك، كرر المحضر اعتقاد اللجنة بأن زيادات أسعار الفائدة النهائية هي مسألة منفصلة، وقد يستغرق الأمر عامين قبل أن يكون هناك استعداد لاتخاذ هذه الخطوة.

أو ربما لا يحدث هذا. في الوقت الحالي، ومع ذلك، فإن اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة في طريق التراجع لإنهاء عمليات شراء الأصول، في حين أن مسألة أسعار الفائدة مطروحة في الهواء.

التضخم أكثر ثباتًا مما كان يُفترض في الأصل

واصل المحضر والبيان الرسمي الحديث عن "الحد الأقصى من فرص العمل" كهدف بعيد، على الرغم من الأدلة المتزايدة على أن الكثير من الناس ليس لديهم نية للعودة إلى العمل في أي وقت قريبًا وقد نكون قريبين جدًا من الحد الأقصى بعد انتهاء الجائحة.

في غضون ذلك، كما أوضح المحضر، يتجه صناع السياسة ببطء إلى إدراك أن أسباب التضخم يمكن أن تكون أكثر ثباتًا "مما يفترضون حاليًا".

أليست هذه هي الحقيقة.

لاحظت صحيفة نيويورك تايمز الأسبوع الماضي زيادة مقلقة في إيجار المنازل حيث أن ملكية المنازل تُخيف المستأجرين وسط نقص المساكن والارتفاع الهائل في الأسعار. يعتبر قطاع الإسكان مكونًا كبيرًا في مؤشر أسعار المستهلك، والذي أظهر زيادة بنسبة 5.4٪ عن العام في سبتمبر.

أسقط رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي في سانت لويس جيمس بولارد عباءة الغموض التي غطت على محضر الاجتماع عندما قال لشبكة CNBC الأسبوع الماضي إنه كان أحد أولئك الذين أرادوا "مزيد من الاعتدال السريع" في مشتريات السندات، وأوصى بأن تنتهي العملية التدريجية في الربع الأول، لذا فإن الاحتياطي الفيدرالي يمكن أن يشرع في رفع أسعار الفائدة العام المقبل.

حذر صندوق النقد الدولي الأسبوع الماضي من أن التضخم قد يستمر أكثر مما كان متوقعا، محذرًا البنوك المركزية للاستعداد لرفع أسعار الفائدة إذا لزم الأمر لتحجيم التضخم. أشار أندرو بايلي محافظ بنك إنجلترا مرة أخرى إلى استعداده لرفع أسعار الفائدة حيث يؤدي نقص الطاقة إلى زيادة الضغوط التضخمية.

تعتبر الزيادة السريعة في أسعار النفط والغاز مجرد عامل من العوامل العديدة التي تنفي الصيغة المؤقتة عن التضخم، ولكن لسبب ما، يحافظ صانعو السياسات في البنك المركزي على اعتقادهم بأن كل هذا هو مجرد وضع مؤقت.

انتقد وزير الخزانة السابق لاري سمرز صانعي السياسة الفيدراليين لما أسماه "تقلبهم" - التركيز على القضايا الاجتماعية - بدلاً من التحرك بشكل حاسم لكبح التضخم.

وقال في فعالية لمعهد التمويل الدولي: "إنهم يعرّفون أنفسهم من خلال مدى قلقهم الاجتماعي". واقترح أنه كلما طال انتظارهم، زادت الصدمة عندما يضطرون أخيرًا إلى التصرف.

نشر الخبير الاقتصادي في بنك الاحتياطي الفيدرالي، جيريمي رود، مقال الشهر الماضي شكك فيها في افتراض صانعي السياسة على نطاق واسع بأن توقعات التضخم هي التي تدفع إلى ارتفاع الأسعار، وغيابها الحالي يعني أن التضخم الذي نراه أمام أعيننا مؤقت.

وعلى نفس المنوال، منحت جائزة نوبل (OTC:NEBLQ) في الاقتصاد لثلاثة اقتصاديين دافعوا عن التجارب الطبيعية، أي أن الاقتصاديين لا يتمسكون بنماذجهم ويعدلون افتراضاتهم بحيث تنجح. بدلاً من ذلك، فإنهم يلاحظون البيانات التجريبية ويستخلصون الاستنتاجات المناسبة، مثل أي علم آخر.

أما رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول، الحاصل على شهادة في القانون، فإنه مغرم بالإشارة إلى "نماذج" بنك الاحتياطي الفيدرالي عندما يتحدث عن الاقتصاد، ويبدو أنه يعتقد أنها دقيقة دائمًا حيث يصر على القول بأن التضخم مؤقت.

وربما يحتاج باول إلى إيلاء المزيد من الاهتمام للحياة الواقعية، حيث ترتفع الأسعار للأمام ولا يتمتع الأشخاص العاديون برفاهية انتظار انخفاضها.

متابعة الاحتياطي الفيدرالي: البنك المركزي الأمريكي خارج عن السيطرة ببساطة؟
 

مقالات ذات صله

Investing.com السعودية
الافتتاح الأمريكي: صعود عنيف للبيتكوين ومن معها، وإيجابية النفط و هذه... بواسطة Investing.com السعودية - 07 ديسمبر 2021

بينما ينصب التركيز على ارتفاع أسهم شركات التكنولوجيا، تعافت الشركات الصغيرة أيضًا استمرار ارتفاع أسعار النفط البيتكوين يتحرك للأعلى الأحداث الرئيسية ارتفعت العقود...

عبد الرحمن الاصفر
تحليل فني - نظرة عامة على السوق - نقاط دخول وخروج (توصيات) بتاريخ... بواسطة عبد الرحمن الاصفر - 07 ديسمبر 2021 3

مؤشر الدولار: شاهدنا التداول الإيجابي الذي أجراه مؤشر الدولار خلال جلسات التداول السابقة وصولا لمستويات 96.45 وعليه أرى أن مؤشر الدولار ينتظر تجميع الزخم الشرائي لشن هجوم صاعد جديد...

محمود إدلبي
تحليلات بداية الأسبوع: الذهب، والعملات، والمؤشرات، والبترول بواسطة محمود إدلبي - 07 ديسمبر 2021 10

مقدمة:  لا يوجد الكثير للتحدث عنه، تتداول الأسواق بلهجة تميل إلى التخمين و الحذر في ما ستبدو عليه الأمور في القريب العاجل، لغاية معرفة فاعلية اللقاحات الحالية أمام المتحور أميكرون...

متابعة الاحتياطي الفيدرالي: البنك المركزي الأمريكي خارج عن السيطرة ببساطة؟

أضف تعليق

التعليمات لكتابة التعليقات

ننصحك باستخدام التعليقات لتكون على تواصل مع المستخدمين، قم بمشاركة ارائك ووجه اسألتك للمؤلف وللمستخدمين الاخرين. ومع ذلك، من أجل الحفاظ على مستوى عالٍ، الرجاء الحفاظ وأخذ المعايير التالية بعين الاعتبار:

  • إثراء الحوار
  •  إبق مركز على الموضوع وفي المسار الصحيح. تستطيع فقط الكتابة عن المواد التي هي ذات الصلة بالموضوع التي تجري مناقشتها..
  •  الاحترام. يمكن طرح الآراء حتى السلبية بشكل إيجابي ودبلوماسي.
  •  استخدام معيار لأسلوب الكتابة. التي تشمل على علامات الترقيم.
  • ملاحظة: سيتم حذف البريد المزعج و / أو الرسائل الترويجية والروابط داخل التعليق
  • تجنب الألفاظ النابية أو الهجمات الشخصية الموجهة للمؤلف أو لأي مستخدم آخر.
  • غير مسموح بتعليقات إلا المكتوبة باللغة العربية فقط.

سيتم حذف الرسائل غير المرغوب فيها وسيتم منع الكاتب من تسجيل الدخول الى Investing.com.

أكتب ارائك هنا
 
هل أنت واثق من رغبتك في حذف هذا الرسم البياني؟
 
أدخل
قم بالنشر أيضاً على:
 
هل تريد إستبدال الرسم البياني المرفق برسم بياني جديد؟
1000
لقد تم إيقاف إمكانية التعليق لك بسبب تقارير سلبية من المستخدمين. ستتم مراجعة حالتك من قبل مشرفينا.
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
شكراً لتعليقك. يرجى الأخذ بعين الإعتبار أن جميع التعليقات سيتم الموافقة عليها بعد الفحص من قِبل أحد المشرفين. ولذلك قد تستغرق بعض الوقت قبل أن تظهر على الموقع.
التعليقات (1)
AMAD AMAD
AMAD AMAD 18 اكتوبر 2021 ,21:42
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
لقد تم حفظ هذا التعليق في قسم العناصر المحفوظة
 
هل أنت واثق من رغبتك في حذف هذا الرسم البياني؟
 
أدخل
 
هل تريد إستبدال الرسم البياني المرفق برسم بياني جديد؟
1000
لقد تم إيقاف إمكانية التعليق لك بسبب تقارير سلبية من المستخدمين. ستتم مراجعة حالتك من قبل مشرفينا.
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
إضافة رسم بياني إلى تعليق
تأكيد الحظر

هل أنت تريك بالتأكيد الحظر %USER_NAME%؟

إن قيامك بهذا يعني أنك و%USER_NAME% لن تكونا قادرين على رؤية مشاركات الأخرى على Investing.com.

لقد تم إضافة %USER_NAME% بنجاح إلى قائمة الحظر

بما أنك قد قمت برفع الحظر للتو عن هذا الشخص، فإنه يتوجب عليك الإنتظار 48 ساعة قبل أن تتمكن من تجديد الحظر.

قم بالإبلاغ عن هذا التعليق

أخبرنا كيف تشعر حيال هذا التعليق

تم الإبلاغ عن التعليق

شكرا جزيلا

تم إرسال تقريرك إلى مشرفينا لمراجعته
توضيح المخاطر: Fusion Media would like to remind you that the data contained in this website is not necessarily real-time nor accurate. All CFDs (stocks, indexes, futures) and Forex prices are not provided by exchanges but rather by market makers, and so prices may not be accurate and may differ from the actual market price, meaning prices are indicative and not appropriate for trading purposes. Therefore Fusion Media doesn't bear any responsibility for any trading losses you might incur as a result of using this data.

Fusion Media or anyone involved with Fusion Media will not accept any liability for loss or damage as a result of reliance on the information including data, quotes, charts and buy/sell signals contained within this website. Please be fully informed regarding the risks and costs associated with trading the financial markets, it is one of the riskiest investment forms possible.
إنشاء حساب عبر جوجل
أو
إنشاء حساب عبر البريد الالكتروني