أخبار عاجلة
0
النسخة الخالية من الإعلانات. ارتقِ بتجربتك مع Investing.com، ووفر حتى 40% المزيد من التفاصيل

التضخم في تركيا عند أعلى مستوى وأزمة الدواء

بواسطة باسم البيطارالعملات05 ديسمبر 2021 ,13:40
sa.investing.com/analysis/article-200459487
التضخم في تركيا عند أعلى مستوى وأزمة الدواء
بواسطة باسم البيطار   |  05 ديسمبر 2021 ,13:40
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
هذا المقال موجود أصلاً في العناصر المحفوظة
 

ارتفع التضخم في تركيا بأكثر من المتوقع حيث وصل إلى 21.31% على أساس سنوي في نوفمبر/تشرين الثاني، وهو أعلى مستوياته في ثلاث سنوات. وأظهرت بيانات معهد الإحصاء التركي أن مؤشر أسعار المنتجين ارتفع 9.99% على أساس شهري في نوفمبر/ تشرين الثاني، مسجلا زيادة سنوية 54.62% صعوداً من 46%. 

وتخطت الليرة التركية حاجز 14 دولارا يوم الثلاثاء الماضي، في أسوأ انتكاسة لها ورغم أنها تحسنت بنسبة ضئيلة حيث تراجعت إلى 13.67 ليرة إلا أنها فقدت 47% من قيمتها خلال عام واحد. 

طبعاً أدى ارتفاع التضخم إلى خسائر للأفراد والشركات الذين قاموا بالتخلص من الودائع بالليرة والتحول إلى العملات الأجنبية والذي أدى بدوره إلى المزيد من التدهور في سعر الليرة التركية مقابل الدولار الأمريكي حتى وصلت نسبة الودائع المصرفية للأفراد بالعملات الأجنبية إلى 59% بعد أن كانت 49% في عام 2018. ناهيك عن قرار حكومي صدر في مارس - آذار 2019 بزيادة الضريبة على فوائد الودائع بالعملات الأجنبية التي تزيد مدتها على عام من 13% إلى 18%. 

لذلك ارتفع الطلب على الدولار في السوق ولجأ البعض إلى شراء الأسهم للتخلص من الليرة الذي أدى إلى رفع مؤشر بورصة إسطنبول بنسبة 1.7% تقريباً. 

هذه القفزات المتتالية في نسب التضخم تضاعف أزمات المستهلك التركي والأوضاع المعيشية وارتفاع أسعار السلع ما أثر بشكل سلبي على القوة الشرائية للأتراك ودخول البلد في حالة ركود. 

مصير الاستثمارات الخليجية في تركيا مع تدهور الليرة  

أزمة في قطاع الأدوية يواجه الأتراك اليوم صعوبة في شراء الأدوية مع تحذير من انكماش المخزون. وأدى التدهور في قيمة الليرة إلى ارتفاع أسعار الاستيراد وتسبب في اضطراب الإمدادات. 

تبلغ قيمة قطاع الأدوية في تركيا 48 مليار ليرة (أربعة مليارات دولار) ويتكبد حالياً خسائر فادحة في بعض المنتجات، وحذر المختصين من اضطرابات متوقعة في الشهور المقبلة في أدوية من بينها علاجات أمرض الأطفال ونزلات البرد والسكر وارتفاع ضغط الدم. 

وفاقم تراجع الليرة التركية مشكلة قائمة أصلاً بالقطاع الطبي الذي استورد في العام الماضي أدوية بقيمة 24 مليار ليرة (ملياري دولار) وذكرت نقابة الصيادلة الأتراك هذا الشهر أن هناك صعوبات بالفعل في الحصول على 645 دواء. 

التضخم في تركيا عند أعلى مستوى وأزمة الدواء
 

مقالات ذات صله

إسراء الأمين
نظرة فنية على زوج اليورو دولار بواسطة إسراء الأمين - 27 يناير 2022 7

يتداول اليورو قرب أدنى مستوياته في شهر أمام الدولار والين يوم الأربعاء، متأثرا بمخاوف من نشوب صراع عسكري في أوكرانيا وقبيل اختتام اجتماعات مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي التي قد...

ليلى عيد
تحركات الدولار القادمة بواسطة ليلى عيد - 26 يناير 2022

مع اقتراب الساعة السابعة مساء بتوقيت غرينتش اليوم، تترقب الأسواق أكثر حديث الرئيس الأمريكي جيروم باول، وربما في هذا الوقت تتهافت الأسئلة برؤوس المتداولين.إلى أين تتجه الأسواق؟ هل...

التضخم في تركيا عند أعلى مستوى وأزمة الدواء

أضف تعليق

التعليمات لكتابة التعليقات

ننصحك باستخدام التعليقات لتكون على تواصل مع المستخدمين، قم بمشاركة ارائك ووجه اسألتك للمؤلف وللمستخدمين الاخرين. ومع ذلك، من أجل الحفاظ على مستوى عالٍ، الرجاء الحفاظ وأخذ المعايير التالية بعين الاعتبار:

  • إثراء الحوار
  •  إبق مركز على الموضوع وفي المسار الصحيح. تستطيع فقط الكتابة عن المواد التي هي ذات الصلة بالموضوع التي تجري مناقشتها..
  •  الاحترام. يمكن طرح الآراء حتى السلبية بشكل إيجابي ودبلوماسي.
  •  استخدام معيار لأسلوب الكتابة. التي تشمل على علامات الترقيم.
  • ملاحظة: سيتم حذف البريد المزعج و / أو الرسائل الترويجية والروابط داخل التعليق
  • تجنب الألفاظ النابية أو الهجمات الشخصية الموجهة للمؤلف أو لأي مستخدم آخر.
  • غير مسموح بتعليقات إلا المكتوبة باللغة العربية فقط.

سيتم حذف الرسائل غير المرغوب فيها وسيتم منع الكاتب من تسجيل الدخول الى Investing.com.

أكتب ارائك هنا
 
هل أنت واثق من رغبتك في حذف هذا الرسم البياني؟
 
أدخل
قم بالنشر أيضاً على:
 
هل تريد إستبدال الرسم البياني المرفق برسم بياني جديد؟
1000
لقد تم إيقاف إمكانية التعليق لك بسبب تقارير سلبية من المستخدمين. ستتم مراجعة حالتك من قبل مشرفينا.
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
شكراً لتعليقك. يرجى الأخذ بعين الإعتبار أن جميع التعليقات سيتم الموافقة عليها بعد الفحص من قِبل أحد المشرفين. ولذلك قد تستغرق بعض الوقت قبل أن تظهر على الموقع.
التعليقات (1)
ahmad kaadan
ahmad kaadan 05 ديسمبر 2021 ,18:12
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
لقد تم حفظ هذا التعليق في قسم العناصر المحفوظة
الله يفرج عالعباد
باسم البيطار
bbitar 05 ديسمبر 2021 ,18:12
تم الحفظ. مشاهدة العناصر المحفوظة
لقد تم حفظ هذا التعليق في قسم العناصر المحفوظة
اللهم آمين
 
هل أنت واثق من رغبتك في حذف هذا الرسم البياني؟
 
أدخل
 
هل تريد إستبدال الرسم البياني المرفق برسم بياني جديد؟
1000
لقد تم إيقاف إمكانية التعليق لك بسبب تقارير سلبية من المستخدمين. ستتم مراجعة حالتك من قبل مشرفينا.
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
إضافة رسم بياني إلى تعليق
تأكيد الحظر

هل أنت تريك بالتأكيد الحظر %USER_NAME%؟

إن قيامك بهذا يعني أنك و%USER_NAME% لن تكونا قادرين على رؤية مشاركات الأخرى على Investing.com.

لقد تم إضافة %USER_NAME% بنجاح إلى قائمة الحظر

بما أنك قد قمت برفع الحظر للتو عن هذا الشخص، فإنه يتوجب عليك الإنتظار 48 ساعة قبل أن تتمكن من تجديد الحظر.

قم بالإبلاغ عن هذا التعليق

أخبرنا كيف تشعر حيال هذا التعليق

تم الإبلاغ عن التعليق

شكرا جزيلا

تم إرسال تقريرك إلى مشرفينا لمراجعته
توضيح المخاطر: Fusion Media would like to remind you that the data contained in this website is not necessarily real-time nor accurate. All CFDs (stocks, indexes, futures) and Forex prices are not provided by exchanges but rather by market makers, and so prices may not be accurate and may differ from the actual market price, meaning prices are indicative and not appropriate for trading purposes. Therefore Fusion Media doesn't bear any responsibility for any trading losses you might incur as a result of using this data.

Fusion Media or anyone involved with Fusion Media will not accept any liability for loss or damage as a result of reliance on the information including data, quotes, charts and buy/sell signals contained within this website. Please be fully informed regarding the risks and costs associated with trading the financial markets, it is one of the riskiest investment forms possible.
إنشاء حساب عبر جوجل
أو
إنشاء حساب عبر البريد الالكتروني