🟢 هل فاتك ارتفاع السوق؟ اعرف كيف لحق به 120 ألف من متابعينا.احصل على 40% خصم

هذه البيانات قد تدفع الدولار للارتفاع.. هذه هي المستويات الواجب مراقبتها

تم النشر 11/06/2024, 10:05
EUR/USD
-
XAU/USD
-
DX
-
GC
-

عكس مؤشر الدولار مساره الأسبوع الماضي، متخلصًا من الضعف الذي كان قد اعتراه في وقت سابق، ليرتفع نحو مستوى 105 على خلفية بيانات التوظيف الإيجابية.

وسرعان ما تلاشى التفاؤل بشأن الخفض المحتمل لسعر الفائدة من قبل الاحتياطي الفيدرالي حيث جاء تقرير الوظائف غير الزراعية أعلى بكثير من المتوقع، متحدّياً المؤشرات الرائدة الأضعف التي صدرت في وقت سابق من الأسبوع.

وبينما أدى ذلك إلى الضغط الهبوطي على سوق الأسهم، استمر اتجاه تعافي الدولار، الذي بدأ الأسبوع السابق، دون توقف.

أسواق العملات الأجنبية تواجه أسبوعًا حاسمًا قادمًا

هذا الأسبوع يبشربحدث هام آخر من البيانات الهامة مع صدور مؤشر أسعار المستهلك (CPI) يوم الأربعاء. وستؤثر هذه البيانات، التي يعقبها مباشرةً قرار الاحتياطي الفيدرالي بشأن أسعار الفائدة، تأثيرًا كبيرًا على تقلبات السوق.

كانت البيانات المتناقضة، مع بيانات مكتب العمل ADP الضعيفة التي أعقبتها بيانات الوظائف غير الزراعية القوية، متباينة. وفي حين تعززت التوقعات بقوة التوظيف في الولايات المتحدة، فإن ارتفاع معدل البطالة يمثل نقطة بيانات أخرى تترك المستثمرين في حالة من عدم اليقين.

قد يوفر إصدار مؤشر أسعار المستهلكين هذا الأسبوع بعض الوضوح. وقد يؤدي ارتفاع مؤشر أسعار المستهلكين بأعلى من المتوقع إلى صدور بيان حذر من الاحتياطي الفيدرالي، مما قد يعزز جاذبية الدولار كأصل آمن. وعلى العكس من ذلك، قد يؤدي انخفاض مؤشر أسعار المستهلكين عن المتوقع إلى تخفيف الضغط على الاحتياطي الفيدرالي، مما قد يمهد الطريق لخفض أسعار الفائدة في المستقبل.

وكان الاحتياطي الفيدرالي قد توقع في البداية إجراء ثلاثة تخفيضات في أسعار الفائدة في عام 2024، ولكن التوقعات الحالية تشير إلى تخفيض واحد فقط. ولا يزال التوقيت الدقيق لهذا الخفض محل تكهنات وسيؤثر بشكل كبير على الأسواق.

وقد بدأ الأسبوع بإقبال ضعيف على المخاطرة بسبب الآثار المتبقية لبيانات التوظيف. وحافظ الدولار الأمريكي على زخمه الإيجابي مقابل العملات الرئيسية الأخرى، حيث اندفع نحو مستوى 105 على مؤشر الدولار الأمريكي.

وستكون البيانات الاقتصادية لهذا الأسبوع، لا سيما مؤشر أسعار المستهلكين وقرار الاحتياطي الفدرالي حاسمة في تحديد مسار الدولار على المدى القريب وتوفير المزيد من الدلائل حول إجراءات السياسة النقدية المستقبلية للاحتياطي الفدرالي.

مخطط أسعار الدولار

الارتفاع الأخير دفع مؤشر الدولار (DXY) إلى العودة نحو قناته الصاعدة، مما يشير إلى نهاية محتملة للتصحيح الذي حدث في الفترة من أبريل إلى مايو. ومن المثير للاهتمام، وجد الارتداد دعمًا عند مستوى تصحيح فيبوناتشي المثالي 0.618.

ستكون بيانات هذا الأسبوع ومعنويات السوق بشكل عام حاسمة. إذا ضعفت الرغبة في المخاطرة، فقد يرتفع مؤشر الدولار نحو المستويات المستهدفة عند 105.5 و105.85 وحتى 106.3.

ومن الناحية الفنية، فإن ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي فوق مقاومة شهر مايو يعزز الحالة الصعودية. ومع ذلك، إذا حدث تراجع، فإن الدعم الأول الذي يجب مراقبته هو 104.9.

من ناحية أخرى، قد تؤدي بيئة السوق المتفائلة إلى انخفاض الطلب على الدولار. في هذا السيناريو، يصبح التراجع إلى ما دون الدعم الرئيسي عند 104 وهبوطًا إلى منطقة 103.5 أمرًا محتملًا.

اليورو يتراجع مع ارتفاع الطلب على الدولار

فشل خفض سعر الفائدة في منطقة اليورو في رفع الزوج اليورو/دولار. فقد صمدت المقاومة عند مستوى 1.09، ودفع الطلب القوي على الدولار الذي غذته بيانات يوم الجمعة الزوج نحو منطقة 1.07.

ومما يزيد من الضغوط، فإن انتخابات البرلمان الأوروبي المقبلة وقرار الرئيس الفرنسي ماكرون بإجراء انتخابات مبكرة يخلق حالة من عدم اليقين في السوق

مخطط أسعار اليورو دولار

وقد بدأ زوج اليورو/الدولار الأمريكي الأسبوع دون مستوى الدعم 1.08. الدعم الرئيسي التالي الذي يجب مراقبته هو 1.0725. إذا اخترق هذا امستوى، فقد يهبط الزوج إلى مستوى 1.068 هذا الأسبوع. مع الاختبار الأخير لأدنى مستوياته الشهرية، لا تزال النظرة المستقبلية لزوج اليورو/الدولار الأمريكي سلبية للغاية.

الذهب يبحث عن الدعم دون 2,300 دولار

أثر ارتفاع الطلب على الدولار أيضًا على سوق المعادن الثمينة. وقد انخفض الذهب بشكل حاد دون مستوى الدعم عند 2,325 دولارًا، والذي صمد منذ أواخر مايو. وتوقف السعر لفترة وجيزة حول مستوى 2,290 دولارًا، وهو المستوى الذي قدم الدعم سابقًا في أبريل/نيسان.

وكان المعدن الأصفر في اتجاه هبوطي منذ منتصف مايو. ومع ذلك، قد يكون هناك انعكاس محتمل في منطقة دعم أقوى حول مستوى 2,260 دولار. ويتزامن هذا المستوى مع المتوسط المتحرك الأسي لمدة 3 أشهر (EMA) ومستوى تصحيح فيبوناتشي 0.382، مما يجعله خط دعم مهم من الناحية الفنية.

في حين أن استمرار قوة الدولار يمكن أن يدفع الذهب إلى مستوى 2,260 دولارًا، إلا أن ظهور المشترين عند هذا المستوى قد يشير إلى الانعكاس. ومن المثير للاهتمام أن مؤشر ستوكاستيك لمؤشر القوة النسبية على الرسم البياني اليومي كان في منطقة ذروة البيع لفترة من الوقت. إذا تمكن الذهب من إنشاء أرضية جديدة فوق مستوى 2,325 دولارًا، فقد يؤدي ذلك إلى إشارات صعودية.

***

ارتقِ بلعبتك الاستثمارية إلى المستوى التالي في عام 2024 مع ProPicks

تتصدر المؤسسات والمستثمرون المليارديرات في جميع أنحاء العالم المشهد بالفعل، عندما يتعلق الأمر بالاستثمار المدعوم بالذكاء الاصطناعي، حيث يستخدمونه ويخصصونه ويطورونه على نطاق واسع لزيادة عوائدهم وتقليل الخسائر.

الآن، يمكن لمستخدمي InvestingPro أن يفعلوا الشيء نفسه من منازلهم مع أداتنا الجديدة الرائدة في انتقاء الأسهم المدعومة بالذكاء الاصطناعي: ProPicks.

من خلال استراتيجياتنا الست، بما في ذلك استراتيجتنا الرائدة "حيتان التكنولوجيا"، التي تفوقت على السوق بنسبة 1,745% على مدار العقد الماضي، أصبح لدى المستثمرين أفضل اختيار للأسهم في السوق في متناول أيديهم كل شهر.

اشترك هنا ولا تفوت أي سوق صاعدة مرة أخرى!

لا تنسَ هديتك! استخدم رمزي القسيمة OAPRO1 و OAPRO2 عند الدفع للحصول على خصم إضافي 10% على باقات Pro السنوية ونصف السنوية.

إخلاء المسؤولية: هذه المقالة مكتوبة لأغراض إعلامية فقط؛ ولا تشكل طلبًا أو عرضًا أو نصيحة أو توصية بالاستثمار ، ولا تهدف إلى التحفيز على شراء الأصول بأي شكل من الأشكال. وأود أن أذكرك بأن أي نوع من الأصول، يتم تقييمه من وجهات نظر متعددة وهو ينطوي على مخاطرة كبيرة، وبالتالي، فإن أي قرار استثماري والمخاطر المرتبطة به يظل مسئولية المستثمر وحده.

أحدث التعليقات

جاري تحميل المقال التالي...
قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.