🟢 هل فاتك ارتفاع السوق؟ اعرف كيف لحق به 120 ألف من متابعينا.احصل على 40% خصم

الأسهم في 2020: الفائزون والخاسرون في مؤشرات داو جونز، إس آند بي 500 ونازداك 100

تم النشر 29/12/2020, 15:29
NDX
-
US500
-
DJI
-
BA
-
GM
-
CVX
-
MSFT
-
F
-
AAPL
-
AMZN
-
RDSa
-
XOM
-
OXY
-
HMC
-
MRO
-
TM
-
CL
-
NKE
-
NFLX
-
TSLA
-
IXIC
-
CCL
-
META
-
RCL
-
NCLH
-
STLA
-
NSANY
-
PUGOY
-
ETSY
-
PYPL
-
VWAGY
-
OKTA
-
HYMLY
-
MRNA
-
ZM
-
PTON
-

تمت ترجمة هذا المقال من اللغة الإنجليزية بتاريخ 28/12/2020

ملاحظة من المحرر: جميع الأرقام الواردة في هذا المنشور تستند على إغلاق الأسواق ليوم الخميس في 24 ديسمبر 2020.

على الرغم من وباء كورونا، نعتقد أنه من الممكن أن نقول إنه من منظور سوق الأسهم، فلقد كان هذا العام عام تسلا (NASDAQ:TSLA).سهم تسلا - رسم بياني أسبوعي

مع اقتراب الأسبوع الأخير من عام 2020، ارتفعت أسهم الشركة التي يقع مقرها في بلدة بالو ألتو في ولاية كاليفورنيا، وتقوم بتصنيع السيارات التي تعمل على الكهرباء، بنسبة خيالية بلغت 691٪، لتتجاوز وبسهولة جميع الأسهم الأخرى المدرجة في مؤشرات إس إن بي 500 ونازداك 100.

كان شعار تسلا، ولا يزال، هو السعي إلى خلق تغيير جذري في عالم السيارات، عن طريق استبدال المركبات التي تعمل بالبنزين والديزل، بالطاقة الكهربائية المستمدة من البطاريات. وبعد سنوات من عدم تحقيق الأهداف، والتخلف عن المواعيد المحددة للإنتاج، يبدو الآن أن الشركة قد حققت الاستقرار في ربحيتها.
وكما كان الحال في السنوات السابقة، يستند المستثمرون على طموح الرئيس التنفيذي للشركة (إيلون ماسك). وجنباً إلى جنب مع رؤيته، فإنهم يؤمنون بقصة النمو التي خلقها. فهم يدفعون أكثر من 170 ضعف الأرباح المتوقعة لفترة الـ 12 شهراً القادمة، كسعر للسهم.

لقد أصبحت القيمة السوقية للشركة، والتي تبلغ الآن 627.3 مليار دولار، أكبر من القيمة السوقية لشركات فيات كرايزلر (NYSE:FCAU)، وفورد (NYSE:F)، وجنيرال موترز (NYSE:GM)، وهوندا (NYSE:HMC)، وهيونداي (OTC:HYMLY)، ونيسان (OTC:NSANY)، وبيجو (OTC:PUGOY)، وتويوتا (NYSE:TM)، وفولكسفاغن (OTC:VWAGY) مجتمعة!

ناهيك عن أن إيرادات تسلا المتوقعة للـ 12 شهراً القادمة تبلغ 28.2 مليار دولار، وهو رقم ضعيف مقارنة بـ 115.8 مليار دولار لشركة جنيرال موتورز وحدها.

يمكن للمرء أن يجادل بأن تسلا هي حالة شاذة، ولا تقاوم بالنسبة للمستثمرين الكبار والصغار الذين يرون أن هذا هو سهم التحول الأهم خلال هذا العقد، تماماً كما كانت آبل (NASDAQ:AAPL) هي سهم التحول الأهم في العقد الأول من هذا القرن، عندما أطلقت جهاز آيفون.

انضم سهم تسلا إلى الـ 500 سهم التي تمثل النخبة المختارة للإدراج في مؤشر (إس إن بي) قبل أيام فقط، وتحديداً في 21 ديسمبر، مما أثار صفقات بمليارات الدولارات، من طرف المستثمرين الذين يريدون إضافة مكونات المؤشر إلى محافظهم الاستثمارية. إلا أن المكاسب الهائلة التي حققها سهم تسلا تعكس أيضاً بعض الأفكار الشائعة حول الرابحين والخاسرين في السوق الذي انهار في وقت سابق من هذا العام، لكنه أصبح الآن يتداول عند مستويات قريبة من المستويات القياسية.

أسهم نازداك 100 في مقدمة الرابحين

بالنسبة للفائزين، فهم يمثلون نمواً هائلاً في عدد محدود من القطاعات، خاصة قطاعي التكنولوجيا والتكنولوجيا الحيوية. لقد ارتفع مؤشر نازداك 100، الذي يركز على تلك الأسهم، بنسبة 45.5٪، حيث حققت 84 من أصل الـ 100 سهم التي يضمها المؤشر مكاسب خلال العام الحالي (اي طبعاً 84٪). هذه النسبة أعلى بكثير من نسبة الأسهم الرابحة في مؤشر (إس إن بي 500) أو داو جونز، والتي هي تقريباً 56٪ لكل منهما.

شركة موديرنا (NASDAQ:MRNA) هي شركة تعمل في مجال التكنولوجيا الحيوية، يقع مقرها في ولاية ماساتشوستس. تمكنت الشركة من تطوير لقاح لفايروس كورونا يتم نشره الآن في جميع أنحاء العالم. ارتفع سهم الشركة بنسبة 530٪ خلال العام الحالي، ووصلت إلى 123.39 دولار، لتكون بذلك في المركز الثاني على قائمة الأداء بين جميع أسهم نازداك 100.
في المركز الرابع، هنالك أسهم زووم (NASDAQ:ZM) التي قفزت بنسبة 451٪، بعد أن أصبحت خدمة اتصال الفيديو التي تم تطويرها للمستخدمين في قطاع الشركات والمؤسسات الأخرى (مثل المدارس في ظل التعليم عن بعد الذي لجأنا إليه اثناء الوباء) لا غنى عنها. فلقد أصبح عدد لا يُحصى من الموظفين والمدراء والمدرسين والطلاب بل أيضاً العائلات والأصدقاء، من عملاء الشركة، بعد أن حوصروا في منازلهم تحت ظروف الإغلاق بسبب المخاوف الصحية الوبائية.

كما نجحت بعض الشركات التي اعتمدت على الطموح وعلى التسوق من المنزل أثناء الإغلاق. إتسي (NASDAQ:ETSY)، هي مثال على ذلك، حيث أصبح سهم الشركة ثاني أفضل الأسهم أداءً بين جميع أسهم مؤشر (إس إن بي) التي يبلغ عددها 500، خلال عام 2020. تقدم إيتسي منصة يمكن للأشخاص الذين يقومون بصناعة وتصميم المنتجات الفريدة بيعها عبر الأنترنت لأشخاص يريدون شراء مثل هذه المنتجات.سهم إتسي - رسم بياني أسبوعي

لقد ارتفعت أسهمها بنسبة 330٪ تقريبا.

بيلوتون (NASDAQ:PTON)، التي تحظى معداتها الرياضية بشعبية بين أولئك الذين يأملون في التخلص من التوتر والوزن المكتسب أثناء الوباء، هي ثالث أفضل الأسهم أداء في مؤشر نازداك 100، حيث قفز السهم بنسبة 473٪.

كما ارتفعت الأسهم التي تجعل من الممكن للمستهلكين أو الشركات القيام بأعمال تجارية بأمان. مثل أوكتا (NASDAQ:OKTA) وباي بال (NASDAQ:PYPL)، بنسبة 139٪ و 120.6٪ على التوالي.

وبالنسبة لـ أوكتا، فإن سهمها يأتي في المركز الثامن بين أسهم نازداك 100. وتعمل الشركة على تطوير إدارة الهوية والوصول، لجعل الشبكات أكثر أماناً. أما باي بال فهي تقوم بتقديم خدمة مدفوعات عبر الأنترنت تتمتع بالمصداقية وموثوقة من قبل ملايين وملايين البشر، ويأتي سهمها في المركز العاشر في (نازداك 100) والرابع في (إس إن بي 100).

أسهم شركات التكنولوجيا الكبرى تهيمن على قائمة الفائزين في داو جونز، أما أسهم الطاقة والسفر فتتصدر الخاسرين

من بين أسهم مؤشر داو جونز الصناعي الـ 30، تضمنت منصة تتويج أفضل 3 أسهم هذا العام 2 من أسهم الشركات التكنولوجية الكبرى، وسهم شركة مستلزمات رياضية: آبل في المركز الأول بـ 79.9٪، وهي تتقدم بفارق كبير عن مايكروسوفت (NASDAQ:MSFT) الثانية التي ارتفع سهمها بنسبة 41.3٪، ونايكي (NYSE:NKE) الثالثة، التي ارتفعت بنسبة 39.8٪.

وعلى الجهة الأخرى، يبدو أن الخاسرين في سوق الأسهم لعام 2020 يتركزون في قطاعات الطاقة والمجالات ذات الصلة بالسفر والترفيه، وهي قطاعات لم تكن قادرة على الاستفادة من التخفيضات الهائلة في أسعار الفائدة من الاحتياطي الفيدرالي.

للمرة الأولى في التاريخ، وصل سعر العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط، النوع الرئيسي بين أنواع النفط الأمريكية، إلى الأسعار السالبة، وذلك في شهر أبريل. ورغم انتعاشه المثير من ذلك الوقت وحتى الآن، فإنه باعتبار إغلاق يوم الخميس عند 48.23 دولار نقطة للمقارنة مع سعره في بداية العام، لا يزال خام غرب تكساس الوسيط منخفضاً بنسبة 21٪.

من بين أكبر 10 شركات خاسرة في مؤشر (إس إن بي 500)، هنالك 6 تنتمي لقطاع الطاقة! تضم القائمة أوكسيدنتل (NYSE:OXY) التي سقط سهمها بنسبة 57.1٪، وماراثون أويل (NYSE:MRO) التي انخفضت بنسبة كبيرة بلغت 51.2٪.

كما تضمنت قائمة المتضررين في القطاع أكبر الأسهم لشركات النفط العملاقة، مثل شيفرون (NYSE:CVX)، التي أحتل سهمها المركز الثالث بين أسوأ أسهم المؤشر في 2020، بعد سقوطه بنسبة 29.4٪. أما سهم العملاق الأخر إكسون (NYSE:XOM)، فلقد سقط بنسبة 40٪ وتمت إزالته من مؤشر داو بشكل كامل في وقت سابق من هذا العام، بعد ان قضى 92 عاماً فيه!

كما تسبب الوباء في حالة من الشلل لأسهم شركات الطيران والفنادق والمطاعم ودور السينما والمسارح الحية وأماكن الترفيه.

احتلت شركات الرحلات السياحية البحرية صدارة أسوأ الأسهم أداءً في 2020 بين جميع أسهم مؤشر (إس إن بي 500). فلقد تصدر القائمة سهم كارنافال (NYSE:CCL) بسقوطه بنسبة 59٪ ولم يكون سهم نرويجين (NYSE:NCLH) بعيداً، حيث سقط بنسبة 58٪. ومن بين أسهم ذات القطاع، أحتل سهم رويال (LON:RDSa) كاريبيان (NYSE:RCL) المرتبة العاشرة، بعد أن انخفض بنسبة 47.1٪، حتى مع تعافيه بنسبة 9.2٪ خلال الربع الرابع، على أمل أن تعيد لقاحات فايروس كورونا المسافرين إلى متن السفن السياحية قريباً.

وبالنسبة لأسهم دوا جونز، فلقد تصدر سهم بوينغ (NYSE:BA) قائمة الأسهم الأضعف بين الـ 30 سهماً التي تُشكل المؤشر. تراجع السهم بنسبة 33.4٪ خلال العام، بسبب معاناة الشركة مع منع تحليق طائرة 737 ماكس، وهو ما تسبب في انهيار في طلبات الطائرات الجديدة. ولكن الحال تغير في الربع الرابع، فلقد تمت الموافقة على عودة الطائرة إلى الخدمة، وأصبح هنالك أمل في أن تؤدي اللقاحات إلى المزيد من السفر الجوي. وفي خلال الربع المذكور، ارتفعت أسهم بوينج بنسبة 33٪ حتى وقت كتابة هذا التقرير.

من الناحية النظرية، يمكن للأسهم التي شهدت مكاسب ضخمة هذا العام، مثل تسلا وموديرنا، أن تنخفض كثيراً أو تتراجع قليلاً في عام 2021، فقط لأن مكاسبها كبيرة جداً وحدثت بسرعة كبيرة، ويمكن للمال أن يتحرك بسرعة، وسوف يتحرك. لكن الأهم من ذلك هو أنه إذا نجحت لقاحات كورونا في إعادة إحياء الاقتصاد وفي انتعاش عالمي حقيقي، فقد يتلاشى الطلب على معدات بيليتون وخدمات زووم.

كما يمكننا أن نرى أن بعض الأسهم التي قفزت بسرعة كبيرة جداً، قد عادت بالفعل إلى الأرض. فلقد سجلت أسهم أمازون (NASDAQ:AMZN) ومايكروسوفت أعلى مستوياتها بتاريخ في 2 سبتمبر، بينما شهدت أسهم فيسبوك (NASDAQ:FB) ونتفلكس (NASDAQ:NFLX) أعلى مستوياتها في يوليو وأغسطس على التوالي. ومنذ ذلك الحين، فشلت جميع هذه الأسهم العملاقة في الوصول إلى قمم جديدة. لكن رغم ذلك، فإن جميعها ستنهي العام بمكاسب تبلغ 30٪ على الأقل أو أكثر بكثير من ذلك، وهي مكاسب لا يمكن التذمر بشأنها، ولكنها بالتأكيد بعيدة جداً عن مكاسب أكبر الرابحين.

فيما يلي القائمة الكاملة لأفضل 10 فائزين وخاسرين لكل مؤشر:أهم ارلرابحين والخاسرين في مؤشر إس إن بي 500 لعام 2020

أهم ارلرابحين والخاسرين في مؤشر نازداك 100 لعام 2020

أهم ارلرابحين والخاسرين في مؤشر داو جونز لعام 2020

 

أحدث التعليقات

جاري تحميل المقال التالي...
قم بتثبيت تطبيقاتنا
تحذير المخاطر: ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.
تعتبر النسخة الإنجليزية من هذه الاتفاقية هي النسخة المُعتمدَة والتي سيتم الرجوع إليها في حالة وجود أي تعارض بين النسخة الإنجليزية والنسخة العربية.
© 2007-2024 - كل الحقوق محفوظة لشركة Fusion Media Ltd.